خالد صلاح

الإنقاذ النهرى تنقذ فتاة حاولت الانتحار فى نيل أسيوط لوفاة جدتها

السبت، 11 يناير 2020 12:15 م
الإنقاذ النهرى تنقذ فتاة حاولت الانتحار فى نيل أسيوط لوفاة جدتها قوات الإنقاذ النهرى - ارشيفية
كتب محمود عبد الراضى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

فى استجابة فورية نجحت قوات الإنقاذ النهرى بأسيوط فى إنقاذ ثلاثة أشخاص أوشكوا على الغرق بنهر النيل، فى إطار استراتيجية وزارة الداخلية الهادفة فى أحد محاورها إلى الاستجابة والتفاعل الفورى مع كل بلاغات المواطنين.

وتبلغ لإدارة شرطة النجدة بمديرية أمن أسيوط بقيام إحدى السيدات بإلقاء نفسها بنهر النيل بدائرة قسم شرطة ثان أسيوط، وقيام شخصين بمحاولة إنقاذها إلا أنهم أوشكوا جميعاً على الغرق، وانتقلت على الفور الأجهزة الأمنية وقوات المسطحات المائية والإنقاذ النهرى، حيث تمكنت من انتشالهم جميعاً ("موظفة" مقيمة بدائرة قسم أول أسيوط وتم نقلها للمستشفى - "عامل بكافتيريا" مقيم بسوهاج - "موظف" مقيم بدائرة قسم ثان أسيوط)، وبالفحص وبسؤال والد الأولى قرر بقيام ابنته بذلك لمرورها بضائقة نفسية لوفاة جدتها، وقيام الثانى والثالث بمحاولة إنقاذها، وبسؤال الثانى والثالث أيدا ما جاء بالفحص.

ولاقت سرعة انتقال القوات وإنقاذ المذكورين، استحسان المواطنين الذى تقدموا بالشكر للأجهزة الأمنية على سرعة الاستجابة والتفاعل الفورى مع البلاغ.

وكان رجال الحماية المدنية قد ساعدوا سيدة مصابة بداء الفيل، فى رفعها وإعادتها لسريرها بعد سقوطها على الأرض، حيث تلقت غرفة عمليات النجدة (بمديرية أمن الجيزة) من أحد المواطنين "مُسن " مقيم بدائرة قسم شرطة بولاق الدكرور بسقوط زوجته ربة منزل" مُسنة - وتعانى من داء الفيل - ويبلغ وزنها حوالى 250 كيلو جراما من أعلى سرير غرفة النوم، وطلب مساعدته فى إعادتها للسرير مرة أخرى.
 
على الفور انتقلت قوات الإدارة العامة للحماية المدنية بمديرية أمن الجيزة إلى محل البلاغ، وتمكنت من حمل السيدة وإعادتها للسرير، وتبين عدم وجود ثمة إصابات بها، حيث توجهت بالشكر لوزارة الداخلية على سرعة الاستجابة والحرص على رعاية الحالات الإنسانية .

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة