خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الأهلى يخمد "فتنة" السوشيال ميديا.. مجلس الخطيب يمنع مسئولى النادى من تناول أخبار عبر مواقع التواصل الاجتماعى.. تفويض رئيس النادى باتخاذ عقوبات ضد المخالف.. وتساؤلات حول موقف باقى الأندية من "خطوة مُماثلة"

الأحد، 08 سبتمبر 2019 12:00 م
الأهلى يخمد "فتنة" السوشيال ميديا.. مجلس الخطيب يمنع مسئولى النادى من تناول أخبار عبر مواقع التواصل الاجتماعى.. تفويض رئيس النادى باتخاذ عقوبات ضد المخالف.. وتساؤلات حول موقف باقى الأندية من "خطوة مُماثلة" مجلس الأهلي والخطيب
كتب فتحى الشافعى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أقدم مجلس إدارة النادى الأهلي، برئاسة محمود الخطيب، على قرار مهم وحاسم يتعلّق بالجدل الذى دائماً ما تُثيره صفحات مواقع التواصل الاجتماعي "السوشيال ميديا" خلال الفترة الماضية، لذا قرر المجلس الأهلاوى فى اجتماعه الذى استمر حتى الساعات الأولى من صباح اليوم منع مسئوليه من تناول أخبار النادى عبر "السويشيال ميديا".

الابتعاد عن "صداع السوشيال ميديا"

قرار الأهلي يُعد مهماً للغاية وجاء فى توقيت مناسب للغاية بعد حجم المشاكل الكثيرة التى أثارتها بعض التعليقات لمسئولين بالنادى وتسببت فى اقحام النادى فى أزمات، وهو ما رفضه المجلس وأعلن أن الفترة المقبلة تتطلب التركيز والهدوء والابتعاد عن أية مؤثرات خارجية.

مجلس الأهلي اتفق بالإجماع على عدم قيام أعضاء مجلس الإدارة والعاملين بالإدارة التنفيذية والأجهزة الفنية والإدارية والطبية والعاملين بقناة النادى، بتناول أخبار النادى الأهلي على مواقع التواصل الاجتماعى والتعليق على الأخبار الخاصة بالنادى أو أعضائه أو آراء الجماهير بأية صورة من الصور.

منع مسئولى النادى من نشر أخبار 

كما قرر المجلس حظر نشر أخبار أو صور خاصة بالنادى أو موضوعات تتعلق بالنادى أو شأن من شئونه، وتفويض رئيس النادى فى اتخاذ ما يلزم من إجراءات وقرارات فى حق المخالف، على أن يعد هذا القرار من القرارات التى تصدر فى المسائل التى لم تتعرض لها لائحة النظام الأساسى ويأخذ حكمها، وذلك عملا بالمادة 9 من اللائحة.

الابتعاد عن "فتنة" السويشيال ميديا خطوة إيجابية لجأ إليها مجلس الخطيب لتحصين صفوفه وتوحيدها وعدم الانزلاق لأى حرب أو صراع خارجى، لاسيما بعدما لمس المجلس خطورة هذا الأمر ومدى تأثيره سلباً على حالة الاستقرار داخل النادى.

قرار إيجابى من القلعة الحمراء

ويرى مراقبون أن قرار مجلس الأهلي بالابتعاد عن "إزعاج" السويشيال ميديا يُعد أمراً إيجابياً، ويفتح الطريق أمام أندية أخرى اكتوت كثيراً من "نار" مواقع التواصل الاجتماعى ودخلت فى مشاكل وأزمات كُبرى.

مجلس الأهلي استعرض، قبل اتخاذ قرار "منع السويشيال ميديا"، بعض الأزمات التى أثارتها مواقع التواصل الاجتماعى داخل النادى، فكان القرار بالإجماع على ضرورة الابتعاد عن هذه المشاكل، خاصة أن النادى يستقبل موسما جديداً يتطلع خلاله المجلس لتوفير كل سُبل النجاح لجميع أفراد المنظومة الأهلاوية من أجل الفوز بالبطولات التى يشارك فيها فريق الكرة وباقى الألعاب، مع استكمال الحملة الإنشائية بالنادى وغيرها من الملفات المهمة داخل القلعة الحمراء.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة