خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

سيارة فارهة وشقق مفروشة تفضح لصوص قيادات الإرهابية داخل التنظيم

الأحد، 25 أغسطس 2019 05:00 م
سيارة فارهة وشقق مفروشة تفضح لصوص قيادات الإرهابية داخل التنظيم تنظيم جماعة الإخوان الإرهابية صورة أرشيفية
كتب كامل كامل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يوما بعد يوم، تظهر حقائق عن جماعة الإخوان الإرهابية من داخل التنظيم، ويكشفها قيادات وعناصر الإرهابية من الداخل وليس من الخارج لنشكك فى صحتها، كما أنها تكشف حجم الاختلاسات المالية من قبل القيادات، واستغلالهم الأزمات التى تضرب التنظيم من ثورة 30 يونيو ليحققوا ثروات مالية ضخمة.

الواقعة التى بين أيدينا تكشف سرقة محمود حسين أمين الجماعة الإرهابية والهارب فى الخارج سيارة فارهة إذ اشترها من أموال التنظيم وكتبها باسمه، ليس هذا فحسب بل أشترى عددا من الشقق فى دول خارجية فضلا عن الأموال التى يضعها فى حساباته البنكية.

كل هذه الحقائق كشفت عنها رسالة للإخوانى الهارب مجدى شلش وجهها لقيادى بالتنظيم يدعى  خالد حمدي، ونشرها عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى "فيسبوك" قال فيها :" أزمة الإخوان كامنة في قيادته التي تتصدر المشهد، التى هي العلة وموطن الداء وسبب الفرقة، هي التي يختلف الصف بسببها، فمنهم المؤمن بها، ومنها المنكر لوجودها، وهناك شواهد لكلا الطرفين على ما يرى.

وأشار "شلش" إلى أن قيادات الإخوان الهاربة فى الخارج تستغل الظروف الحالية والأزمة الراهنة ليفعلون ما يريدون، قائلا :" انتهت مدتها، وهي التي تجدد لنفسها مستخدمة الظروف الصعبة التي تمر بها الجماعة حتى تبقى" متسائلا :" أموال الجماعة ماذا فعلت بها هذه القيادة، هل من الممكن أن نسأل بعض القادة عن ذمتهم المالية قبل أن يكونوا في القيادة ورصيده المادي الآن؟.

وكشف عن حجم السرقة داخل الإخوان من قبل قيادات الجماعة الإرهابية قائلا :"الدكتور محمود حسين يركب عربة ليست من ماله بيقين، إنما من أموال الإخوان، كما أن الشقق تكتب بأسماء القيادات فى الخارج.

وأشار إلى أنه فى الوقت الذى تنعم فيه قيادات الإخوان الهاربة فى الخارج بالمال وشراء السيارات الفارهة لا يجد شباب الجماعة الإرهابية فى الخارج مأوى أو سكن لهم، موضحا أن قيادات التنظيم الإرهابية قد تسببت فى تشتيت الجماعة.

وأوضح أن الازمات تضرب تنظيم الإخوان، وأن الكثير من قواعد الجماعة لا يؤمن بالقيادة الحالية، وتراها بما ثبت عندها بالقطع أنها قيادة غاشة وفاشلة، مضيفًا :" هذه القيادات زورت ودلست واستخدمت المال لدحض أي قيادة أخرى لا تسمع لها، ولا تأتمر بأمرها، وصفونا بالإرهاب وداعش والعنف وغير ذلك مما سيكشف عنه الزمن عاجلا أو آجلا" مؤكدا  أن قيادات الجماعة الإرهابية ليس لديها أى رؤية.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة