خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الترسانة 12 سنة "مظاليم".. حلم العودة يداعب قلعة الشواكيش.. فيديو

الجمعة، 23 أغسطس 2019 04:29 م
الترسانة 12 سنة "مظاليم".. حلم العودة يداعب قلعة الشواكيش.. فيديو نادى الترسانه - الشواكيش
أسماء عمر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

واحدة من أعرق قلاع الكرة وأقدمها في تاريخ الرياضة المصرية، الشواكيش أو نادي الترسانة، والذي تأسس في عام 1921، ليشارك في أول بطولة دورى عام 1948 ويحصل على المركز الثاني، بات حبيساً لدوري القسم الثاني "المظاليم" لأكثر من 12 عاماً .

تاريخ عريق ومشرف لقلعة الشواكيش التي عرفت طريق التتويج مبكراً، حيث حصل الترسانة علي أول بطولة في تاريخه عندما فاز ببطولة كأس مصر 1923 ليصبح ثاني نادي مصري يفوز بتلك الكأس بعد الزمالك، وكرر الترسانه إنجازه مرة أخرى بعد مرور 6 سنوات عام  1929 .
 
 
 
انضم نادي الترسانة إلى مسابقة الدوري العام في 1948 وحصل الشواكيش علي المركز الثاني خلف النادي الأهلي بعد منافسه ثنائيه بينهما وفاز الفريق مره اخري ببطولة كأس مصر عام 1954 ليحقق الثلاثيه ببطولة كأس مصر الجيل الذهبي كان الفريق دائما في قلب المنافسة علي البطولة.
 
حقق الشواكيش الإنجاز الأبرز بالفوز بأول بطولة دوري في تاريخ نادي الترسانة في موسم 1962/1963 بقيادة هداف الفريق ونجمه الأول حسن الشاذلي ومصطفي رياض ومحمد رياض وبدوي عبد الفتاح.
 
إلا أن الرياح أتت بما لا تشتهي السفن، ففي موسم 1982/1983 هبط فيه فريق الترسانة للمرة الأولي للدرجة الثانيه، وعاد فريق الترسانة فى الموسم الذي يليه للدرجة الأولي وحاول جاهدا استعادة هيبة الفريق ولكنه كان دائما في منتصف الجدول.
 
وفي 1985 حقق الترسانة بطولة الكأس للمرة السادسة ليصعد النادي لأول مره للبطولات الأفريقية، وعاد النادي لتحقيقه إنجاز آخر ففي موسم 1986/1987 حقق النادي المركز الثالث في بطولة الدوري .
 
في موسم 2000-2001 صعد النادي للدوري الممتاز للمرة السادسة في تاريخ النادي وأستطاع النادي البقاء به حتي هبط لدورى المظاليم حتي العام 2004- 2005 ثم هبط النادي مره أخري وكان موسم 2006-2007، هو الموسم الأخير للشواكيش في دوري الأضواء والشهرة وما زال الترسانة حاليا حبيساً بدورى القسم الثانى .

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة