خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

السلاب: مكان انعقاد مؤتمر الشباب الأخير يدشن لنقل أجهزة الدولة للعاصمة الجديدة

الجمعة، 02 أغسطس 2019 12:12 م
السلاب: مكان انعقاد مؤتمر الشباب الأخير يدشن لنقل أجهزة الدولة للعاصمة الجديدة النائب محمد السلاب
.كتبت إيمان علي

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أشاد النائب محمد السلاب وكيل لجنة الصناعة بالبرلمان، بعقد مؤتمر الشباب في دورته الحالية بالعاصمة الإدارية الجديدة.
 
واعتبر النائب، أن مكان انعقاد المؤتمر له دلالاته الخاصة، بقرب الانتهاء من كافة الأعمال الخاصة بالمقرات الحكومية في العاصمة الجديدة، ونقل الحكم وإدارة الدولة من خلالها فى الفترة المقبلة، وذلك بالتزامن مع عقد مجلس الوزراء جلسته الأسبوعية فى مدينة العلمين الجديدة، والتى من المخطط لها أن تكون بمثابة العاصمة الصيفية والعاصمة الإدارية الثانية لمصر.
 
وتابع: جاء اختيار المكان تمهيداً لإعلان الدولة نقل مقر الحكم للعاصمة الإدارية، وإيصال رسالة هامة أن العاصمة باتت جاهزة لاستقبال كافة الأحداث الهامة والفاعليات المختلفة، بعد أن اكتملت كافة الأعمال الخاصة بالبنى التحتية والخدمات والمرافق العامة، وأصبحت جاهزة لاستيعاب كافة الزائرين وحتى السكان المحتملين، من الذين بدأوا فى شراء الوحدات السكنية بالمدينة، غير أنه تم الانتهاء من كافة هذه الأعمال قبل الميعاد المحدد للتسليم، ووفق الخطة الزمنية المعلنة، وتم إنجاز هذه الإنشاءات وأصبحت الخطة الحالمة والطموحة بإنشاء عاصمة جديدة لمصر حقيقة ملموسة يراها القاصى والدانى، لتدحض خطط الهدم والتشكيك التى روجها البعض من أعداء الدولة تجاه هذا المشروع الاستراتيجي.
 
وأضاف السلاب: الشعب المصرى بأكمله بات ينتظر المؤتمرات الشبابية، لما تتضمنه من فقرات هامة تمثل جسراً للتواصل بين الشعب المصري ومؤسسة الرئاسة مثل فقرة "أسأل الرئيس"، التي تتسم بالمصارحة والشفافية التامة بين شخص الرئيس والشعب المصري، من خلال تلقي كافة أسئلتهم وإستفساراتهم وطرحها على الرئيس بكل شفاقية، والتجاوب معها والرد عليها من قبل الرئيس شخصياً وفي العلن، والإجابات والردود التي يلقيها الرئيس في تلك الفقرة توضح أنه مطلع على كل صغيرة وكبيرة فى أمور الدولة، ويلم بكل التفاصيل الصغيرة فى كافة المجالات من صناعة لسياحة وفن وثقافة، وهذا يدل على أن الرئيس يعلم بكل أوجاع الشعب المصري ومتطلباته وبأراءه فيما يدور ويحدث في البلاد خاصة فيما يتعلق بمسائل الإصلاح الاقتصادي وتبعاته على حياة المصريين.
 
وتابع: كل هذا يدل على وعى الرئيس، وحرصه على أن تتجاوز الدولة هذه التحديات وأنها تعمل على حلها حتى تخفف وطأة تداعيات برنامج الإصلاح على الشعب المصري، فالرئيس السيسي والدولة المصرية بكامل أجهزتها تعمل على حل المشكلات الاقتصادية بطريقة عمل غير مقترنة بشخص وبشكل مؤسسي وعلمى، والإصلاح الذى يتم حاليا هو إصلاح حقيقى مستدام، وليس مسكنات مربوطة بشخص.
 
وأثنى النائب على حرص الرئيس السيسى على تكريم بعض من النماذج الناجحة للشباب المصري فى مختلف المجالات، والذين حققوا إنجازات كبيرة داخلياً وخارجياً تفتخر بها الدولة المصرية، فتقديم مثل هذه النماذج الرائعة من الشباب فى المؤتمر يبعث برسالة أمل إلى جميع شباب مصر، وحثهم على التمسك بأحلامهم والمثابرة وبذل الجهد، فالدولة المصرية في عهد الرئيس السيسي أصبحت تدرك قيمة شبابها وتعظم من شأنهم وأعطتهم المكانة التي يستحقونها بعد أن كان الشباب المصري يعاني من التهميش في السابق.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة