خالد صلاح

"مركبات صديقة البيئة".."نواب البرلمان" يدعمون مشروع تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعى..لجنة النقل: يحمل العديد من المكاسب للمواطنين ونتابع الخطوات لحظة بلحظة..لجنة الطاقة: توفير حياة نظيفة وبيئة آمنة

الجمعة، 26 يوليه 2019 09:00 م
"مركبات صديقة البيئة".."نواب البرلمان" يدعمون مشروع تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعى..لجنة النقل: يحمل العديد من المكاسب للمواطنين ونتابع الخطوات لحظة بلحظة..لجنة الطاقة: توفير حياة نظيفة وبيئة آمنة الجلسة العامة بمجلس النواب
كتب ـ هشام عبد الجليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد نواب البرلمان أن تحويل المركبات للعمل بالغاز الطبيعى خطوة على الطريق الصحيح ، وهناك العديد من المكاسب على صعيد المواطنين والخزانة العامة للدولة فى نفس الوقت، موضحين أن هذا هو الاتجاه العالمى فى ظل التغيرات المناخية العالمية بأن تكون السيارات والتى تعد من أهم أسباب التلوث صديقة للبيئة.

وفى هذا الإطار، قال النائب محمد زين الدين، وكيل لجنة النقل بمجلس النواب، إن التحويل يحقق العديد من المكاسب أبرزها أن المشروع صديق للبيئة فى المقام الأول والأخير، بالإضافة لتحقيق مكاسب اقتصادية، ويدعم الموازنة العامة للدولة، إلى جانب تحسين الجانب الاقتصادي والعائد البيئى جراء هذه الخطوة.

وأوضح وكيل لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، أن التحويل يعنى توفير العملة الصعبة، خاصة فى ظل الوفرة لدينا من إنتاج الغاز، وتقليل حجم استيراد المواد البترولية، بالإضافة إلى أن تكلفة الغاز الطبيعى أقل من البنزين، وهذا بدوره ينعكس على الخزانة العامة للدولة ويوفر مليارات الجنيهات لدعم الموازنة العامة للدولة، ومن ثم زيادة القوة الشرائية للجنيه.

وأشار وكيل اللجنة، إلى أن الخطة قد تكون فى بدايتها صعبة بعض الشىء ولكن مع الإصرار ودعم التحول بكافة الطرق ستكون هناك استجابة لهذا الأمر، مطالبا بضرورة زيادة الوعى لدى المواطنين بشأن هذه الخطوة وتشجيعهم فى الإقبال على هذه الخطوة، لافتا إلى أن اللجنة ستتابع هذا الأمر مع الجهات التنفيذية وأنها تدعم بكل قوة التحول لما يحمله من مميزات تنعكس على الفرد وعلى الدولة فى نفس الوقت.

وهذا ما أيده النائب سامح السايح، عضو لجنة النقل، قائلا: "التحول يعنى توفير المال، لأن الغاز الطبيعى أقل فى السعر من البنزين، إلى جانب خفض الكمية التى يتم استيرادها سنويا من البنزين وهذا ينعكس على الخزانة العامة للدولة وتوفير العملة الصعبة".

وأشار عضو لجنة النقل، إلى أن الغاز الطبيعى يعمل على تحسين عمل وكفاءة المحرك، "وبالتالى لن تحتاج صيانة المحرك بشكل متكرر، إلى جانب أنه أكثر أمانا من البنزين، لأنه خفيف الوزن وسريع الانتشار"، معلنا تأييده لهذه الخطوة ودعمها بكل الوسائل والطرق الممكنة.

ويرى النائب حمادة غلاب، عضو لجنة الطاقة والبيئة بمجلس النواب، أن هذا الاتجاه يهدف لتوفير حياة نظيفة وبيئة أفضل، مؤكدا أن كل دول العالم تتجه نحو استخدام الأساليب العلمية الحديثة الأكثر أمانا وفى نفس التوقيت صديقة للبيئة، فى ظل ظاهرة الاحتباس الحرارى الى يشهدها العالم.

وأوضح عضو اللجنة، أن الاتجاه العالمى الآن لاستخدام الكهرباء فى السيارات، وذلك لأنه أكثر آمنا على صحة المواطنين، وفى نفس الوقت أقل تكلفة، وهذا بدوره سينعكس على الخزانة العامة للدولة من خلال توفير عملة صعبة وزيادة القوة الشرائية للعملة المصرية، والاستفادة بالميزانية المخصصة لاستيراد المواد البترولية فى ملف آخر.

وأكد عضو لجنة الطاقة، أن تحويل السيارات للغاز الطبيعى بدلا من البنزين خطوة أولى، على أن يكون هناك رؤية وإستراتيجية خاصة بالتحول للشحن بالكهرباء ولو على مدار سنوات ومراحل مختلفة، على أن يتم البدء فى التنفيذ فى أقرب وقت.

وأشار غلاب، إلى أن شحن السيارات يأتى فى إطار التوجه العام  العالمى فى ظل التغيرات المناخية العالمية، لافتا إلى أن مصر تمتلك فائض من الكهرباء لابد ان تستفيد من هذا الفائض فى إنشاء محطات الشحن الكهربائي لتسهيل عملية الشحن ومواكبة التطورات العالمية.

وشدد غلاب، على ضرورة زيادة الوعى الجماهيرى بالتحويل الأولى من البنزين للغاظ الطبيعى تمهيدا لتطبيق الشحن الكهربائى فى المستقبل، خاصة وأن هناك مخاوف تأثير الغاز على محرك السيارة وما شابه مما يجعل الإقبال عليه ضعيف بعض الشىء.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة