خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

حبس المتهم بذبح زوجته وأبنائه الأربعة بسبب التنقيب عن الآثار 4 أيام

الإثنين، 15 يوليه 2019 07:44 م
حبس المتهم بذبح زوجته وأبنائه الأربعة بسبب التنقيب عن الآثار 4 أيام حبس - أرشيفية
الفيوم - رباب الجالى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قررت نيابة بندر الفيوم، حبس المتهم بقتل زوجته، وأبنائه 4 أيام على ذمة التحقيق فى الواقعة.

كان اللواء خالد شلبى، مدير أمن الفيوم، تلقي إخطارا من مأمور قسم شرطة الفيوم، بورود بلاغ من الأب المتهم ويدعى "خ.م.ف" (38 سنة-مدرس لغة إنجليزية)، بأحد المعاهد الأزهرية للفتيات، بمركز الفيوم، بقتله زوجته وأولاده الأربعة في شقتهم السكنية.

وانتقلت مباحث قسم شرطة أول الفيوم، إلى مكان الواقعة، وتبين أن الأب المتهم، قتل زوجته "ك.م" (33 سنة-ربة منزل)، وأبنائه "أ.خ" (11 سنة-طالب بالصف الخامس الابتدائي)، و"أ.خ" (8 سنوات-طالبة بالصف الثاني الإبتدائي)، و"م.خ" (4 سنوات)، و"ت.خ" (عام ونصف)، وذلك بسبب وجود خلافات بينه وبين آخرين معلومين لديه، بسبب التنقيب عن الآثار نبإحدى المناطق بمركز الفيوم، وتلقيه تهديدات منهم بإغتصاب وقتل زوجته في حالة عدم تخليه عن ذلك.

وتوصلت مباحث الفيوم، إلى أن الأب المتهم، بادر بقتل زوجته وأبنائه مستخدما ساطور اشتراه من أحد الأماكن لمواجهة تهديدات هؤلاء الأشخاص، وبمعاينة مكان الجريمة، تبين وجود جثة الزوجة والطفلة الصغيرة أعلى سرير إحدى حجرات النوم وبجوارها على سرير آخر جثتا الطفلتين الثالثة والرابعة، كما عثر على جثة الطفل على سرير إحدى حجرات النوم الأخرى، وجميعهم يرتدون ملابسهم كاملة ومصابين بجروح قطعية وكسور بعظام الجمجمة.

كما عثرت المباحث على الساطور المستخدم في الجريمة، ملطخ بالدماء ملقى بأرضية حجرة النوم الأولى، وأخطرت النيابة العامة للتحقيق.

حرر محضر بالواقعة، قيد برقم 5189 لسنة 2019م إداري قسم شرطة أول الفيوم، وكلفت قسم الأدلة الجنائية بالانتقال ومعاينة المكان وفحصه، وإدارة البحث الجنائي باستكمال الفحص وإجراء تحريات المباحث لبيان ظروف وملابسات الواقعة.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرى اصيل

ده مجرم عتيد الااجرام منه لله

مين قال ان شخص بمنتهى الوضاعه وقلة الرحمة يقتل فلذة أكباده بسبب تورطه وسؤ تصرفه وانتماؤه لمجموعه لصوص من مجرمى الأثار ... هو لم يقتلهم خوفا عليهم فان كانوا يهددونه كان يمكنه ان يقتل نفسه ويخلص من تهديداتهم لكنه انانى خسيس وضيع لايقل وضاعه وخساسه عن قاتل ولديه من قبل ...كلهم مجرمين ليسلديهم اى شعور ولا رحمه اعدموا هؤلاء الارهابيين وتلك الاشكال الضاله التى ظهرت فجأة بسبب الاثار أعدموه وأعدموا محمود ... وأعدموا الدكتور السفاح وكل من تثول له نفسه بعمل جريمه بشعة بهذا الحجم اعدموا وليعرف العالم اجمع الى اى عائله ينتمون والى اى رحم ينتسبون وليحذر كل منكم من الاقتراب منهم... فان الرحمه بعيدة عن قلوبهم جدااااااا

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة