خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الصراع السياسى فى إيران يتفاقم.. مسلسل جاسوسية يثير غضب حكومة روحانى

الخميس، 11 يوليه 2019 05:02 م
الصراع السياسى فى إيران يتفاقم.. مسلسل جاسوسية يثير غضب حكومة روحانى ممثل إيرانى يجسد دور الصحفى الأمريكى جيسون رضائيان
كتبت: إسراء أحمد فؤاد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

وصل الصراع السياسي داخل إيران للأعمال الفنية، حيث انتقدت حكومة الرئيس الإيرانى حسن روحانى، صناع احدى المسلسلات التى عرضت على التلفزيون الرسمى، الذى يترأسه شخص يتم تعيينه من قبل المرشد الأعلى، وأثارت ضجة كبرى داخل إيران بسبب إظهار المسلسل مسئولى حكومة روحانى بأنهم مخترقين من جواسيس.

وتدور أحداث المسلسل الإيرانى الذى يحمل اسم "جاندو" (وتعنى التمساح بالفارسية وهو أحد أنواع التماسيح الصغيرة)، حول قضايا التجسس التى حدثت فى إيران قبل توقيع الاتفاق النووى 2015، ويروى قصة الصحفى جيسون رضائيان الأمريكى - الإيرانى مراسل صحيفة واشنطن بوست والذى تم احتجازه فى إيران بتهم التجسس واعتقل هو وزوجته في يوليو عام 2014 من منزلهما في العاصمة الإيرانية واطلق سراحه مع صفقة تبادل السجاء عقب توقيع الاتفاق النووى.

يلقى المسلسل الضوء على الحرس الثورى واستخباراته التى يظهرها وكأنها المنقذ لإيران فى القاء عناصرها القبض على الجواسيس ونجاحها فى اختراق هواتفهم المحمولة ورصد اتصالاتهم الهاتفية وترقبهم فى داخل وخارج إيران.

المسلسل اثار غضب التيار الاصلاحى لاسيما حكومة روحانى، وعلق مدير مكتب روحانى محمود واعظى قائلا، تم انذار رئيس الاذاعة والتلفزيون خلال اجتماع الحكومة بشأن مسلسل جاندو، مشيرا إلى أنه تم التعامل بشكل سئ مع وزارة الاستخبارات ومؤسسات أخرى مثل المجلس الأعلى للأمن القومى وحتى وزارة الخارجية.

كما سخر وزير الخارجية جواد ظريف، وقال "لا نمتلك مال لصناعة فيلم دعائى". وعلى النقيد دافع المتشددين عن العمل الفنى.

ورغم الضجة التى أحدثها المسلسل إلا أن صناعه قالوا أنه سيتم تصوير جزءا ثانى منه، ورأى مراقبون داخل إيران أن الهدف من هذا المسلسل هو اثبات قوة الحرس الثورى باعتباره الجهاز الأمنى الأول داخل البلاد، والمنقذ لإيران فى السنوات الحساسة التى مرت عليها، وجذب ثقة المرشد الأعلى مجددا، مقابل تشويه حكومة روحانى والتيار الاصلاحي.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة