خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

صور.. أهالى النوبة يتحدثون لـ"اليوم السابع" عن تحقيق أحلامهم بصرف تعويضات السد العالى.. اللجان تتلقى طلبات التعويضات للمواطنين..والأهالى: اليوم عيد للنوبيين.. الحكومة الحالية راعت ما طالبنا به منذ 50 سنة

الأربعاء، 26 يونيو 2019 01:35 م
صور.. أهالى النوبة يتحدثون لـ"اليوم السابع" عن تحقيق أحلامهم بصرف تعويضات السد العالى.. اللجان تتلقى طلبات التعويضات للمواطنين..والأهالى: اليوم عيد للنوبيين.. الحكومة الحالية راعت ما طالبنا به منذ 50 سنة لجان تعويضات أهل النوبة
أسوان – عبد الله صلاح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

المحافظ : نستعد للاحتفالية الكبرى سبتمبر المقبل

رئيس مدينة أسوان: غرفة عمليات تتابع يومياً أعداد المتقدمين

لليوم الثانى على التوالى، تستقبل لجان تلقى رغبات المستحقين للتعويضات من أبناء النوبة، البالغ عددهم 11 ألفا و716 مستحقاً، والتى بدأت أمس الثلاثاء، أول أيام عملها ومستمرة لمدة 3 أسابيع، لتلقى رغبات رغبات مستحقى التعويضات لمتضررى بناء وتعلية خزان أسوان فى الفترة من 1902 وحتى 1933 بتقنين الأراضى المقام عليها مساكنهم وتمليكها لهم مجاناً بإجمالى 3851 مستحقا موزعين على 15 منطقة بمدينة أسوان، أما بالنسبة للمستحقين من متضررى إنشاء السد العالى فمنهم من سيحصل على تعويضات سكنية بإجمالى 3107 مستحقين حسب رغبة المستحق سواء داخل المحافظة أو بمحافظات أخرى أو بتعويض مالى بواقع 225 ألف جنيه عن المسكن.

قال محمد حسن، من أبناء النوبة لـ "اليوم السابع"، إنه بمثابة عيد للنوبيين خاصة أن أبناء النوبة من عام 1963 وهم ينادون بهذه الحقوق وعدم الالتفات لأصوات النوبيين من جانب الحكومات السابقة حتى جاءت الحكومة الحالية ولبت النداء وعلق قائلاً : "شكراً سيادة الرئيس".

وأشار خالد محمد عبد القادر، من أهالى قرية جبل تقوق النوبية، إلى أن خطة تعويضات النوبة راعت جميع الأبعاد ومطالب النوبيين سواء تقنين أراضى أو تعويض منازل أو أراضى زراعية أو حتى تعويض مادى عن المنزل أو الأراضى الزراعية، موضحاً لـ"اليوم السابع"، بأن هناك تعليمات متبعة لحصول أبناء النوبة على حقوقهم التى حرموا منها قبل سنوات طوال، موجهاً الشكر للمسئولين فى الحكومة المصرية على جهودهم فى ملف النوبة.

ومن جانبه، أكد أيمن رضا، رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة أسوان، أن هناك غرفة عمليات بالمحافظة تتابع يومياً أعداد المتقدمين المستحقين للتعويضات من أهالى النوبة، ويتم تجميع هذه الأعداد ورفعها إلى محافظ أسوان بشكل يومى طوال فترة عمل اللجنة وهى ثلاثة أسابيع.

وقال رئيس مدينة أسوان، لـ"اليوم السابع"، إن اليوم الأول لبدء عمل اللجان، شهد تلقى طلبات التعويضات لأهالى النوبة، موضحاً بأن مقر اللجنة فى مجلس المدينة مختص بجزء تقنين أراضى النوبيين المهجرين خلال فترة بناء وتعلية خزان أسوان والتى تمت إقامة منازل أخرى عليها بالمناطق التابعة لمركز ومدينة أسوان بإجمالى 3452 حالة، تم تقسيمهم على 5 لجان هم: "مجلس مدينة أسوان، وجامعة أسوان، وحى غرب، وحى شرق، وحى جنوب".

وأشار "رضا"، إلى أنه تم مراعاة تسهيل الإجراءات على المواطنين وتوفير اللجان بالقرب أماكن إقامتهم، بالإضافة إلى وضع التعليمات والإرشادات الخاصة بتلقى طلبات التعويض بكل لجنة، ووضع كشوف بأسماء المواطنين الذين تم حصرهم من مستحقى التعويضات أمام كل لجنة.

ومن جانبه، أكد خالد جمعة السكرتير العام المساعد لمحافظة أسوان، أن لجان تلقى رغبات مستحقى التعويضات تشمل متضررى بناء وتعلية خزان أسوان فى الفترة من 1902 وحتى 1933 بتقنين الأراضى المقام عليها مساكنهم وتمليكها لهم مجاناً بإجمالى 3851 مستحق موزعين على 15 منطقة بمدينة أسوان ، أما بالنسبة للمستحقين من متضررى إنشاء السد العالى فمنهم سيحصل على تعويضات سكنية بإجمالى 3107 مستحق حسب رغبة المستحق سواء داخل المحافظة أو بمحافظات أخرى أو بتعويض مالى بواقع 225 ألف عن المسكن ، كما ستشمل التعويضات حصول 4758 مستحقاً على التعويضات الزراعية حيث سيتم تعويض صاحب الأرض بأرض أخرى دون حد أقصى سواء فى منطقة خورقندى بأبو سمبل السياحية أو منطقة وادى الأمل جنوب قرى كركر ، فيما من يمتلك دون الفدان فقط يجبر كسر الفدان إلى فدان ، فى حين سيتم تعويض من له رغبة فى التعويض المالى بواقع 25 ألف جنية للفدان.

وفى السياق ذاته، أوضح أحمد إبراهيم محافظ أسوان، بأن لجان تلقى رغبات تعويضات أهالى النوبة هى لجان تنفيذية لترجمة ما قامت به لجنة وزارة العدل من حصر للمستحقين من أجل استكمال حصولهم على التعويضات ، مشيراً إلى أن المحافظة قامت خلال الفترة الماضية بتسخير جميع إمكانياتها وأجهزتها التنفيذية استعدادا لتنفيذ هذه التكليفات الرئاسية على أعلى مستوى بما يضمن تقديم كافة التسهيلات والتيسيرات أمام المواطنين المستحقين للتعويضات من أجل إبداء رغباتهم بكل حرية وشفافية للحصول على حقوقهم التى أقرتها الدولة لأول مرة منذ عقود بشكل متكامل لحزمة التعويضات مع توسيع قاعدة الرغبات أما المواطن لتشمل العديد من الخيارات.

ولفت محافظ أسوان، إلى أن كل لجنة لديها أسماء المستحقين المدرجين فى التعويضات سواء كانت لتقنين الأراضى المقامة عليها مساكنهم لمتضررى بناء وتعلية خزان أسوان أو للحصول على التعويضات السكنية والزراعية لمتضررى إنشاء السد العالى حيث سيقوم أعضاء اللجنة بتسليم المستحق نموذج الرغبة فى التعويض مسلسل ومختوم  بشعار الجمهورية لمنع أى تلاعب ، مع إرفاق المستندات المطلوبة ، لافتاً إلى أنه اعتبارا من انتهاء فترة تلقى الرغبات ( 3 أسابيع ) سيتم الإعلان خلال 10 أيام عن أسماء المستحقين والتعويضات المقررة لهم ، وسيتم فتح باب تقديم التظلمات  على الرغبات فقط لمدة 10 أيام على أن يتم البت فيها خلال 10 أيام تالية وذلك تمهيداً لعودة الحقوق لأهلها من خلال احتفالية كبرى تتضمن تسليم التعويضات ومستنداتها فى منتصف سبتمبر القادم بعد التصديق على هذه التعويضات من رئيس مجلس الوزراء.

وتابع المحافظ بأنه عقب هذه المرحلة سيتم دراسة أى حالات أخرى مستحقة للتعويضات على أن تكون مدعمة بالمستندات والقرائن التى تعزز طلب صاحب التعويض وذلك تأكيداً على أن الدولة لن تغلق الباب أمام حصول كل صاحب حق على حقوقه فى إطار القانون.

لجان تعويضات أهل النوبة (1)
 

 

لجان تعويضات أهل النوبة (2)
 

 

لجان تعويضات أهل النوبة (3)
 

 

لجان تعويضات أهل النوبة (4)
 

 

لجان تعويضات أهل النوبة (5)
 

 

لجان تعويضات أهل النوبة (6)
 

 

لجان تعويضات أهل النوبة (7)
 

 

لجان تعويضات أهل النوبة (8)
 

 

لجان تعويضات أهل النوبة (9)
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة