خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

"مصر بتستثمر لأبنائها".. المشروعات القومية توفر 165 ألف فرصة عمل فى 3 شهور.. استثمارات الطرق والكبارى تشجع 159 ألف عامل للدخول فى مجال التشييد.. والتنمية فى الصيد والزراعة تجعل القطاع الأكثر مساهمة فى الاقتصاد

الأحد، 19 مايو 2019 07:00 م
"مصر بتستثمر لأبنائها".. المشروعات القومية توفر 165 ألف فرصة عمل فى 3 شهور.. استثمارات الطرق والكبارى تشجع 159 ألف عامل للدخول فى مجال التشييد.. والتنمية فى الصيد والزراعة تجعل القطاع الأكثر مساهمة فى الاقتصاد مشروعات تنموية للدولة تساهم فى خفض البطالة وزيادة عدد المشتغلين
كتبت- هبة حسام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حملت نتائج القوى العاملة للربع الأول من العام الجارى، نتائج هامة وأرقاماً مبشرة تؤكد أن خطة الاصلاح الاقتصادى والمشروعات التنموية التى تستثمر بها الدولة بدأت تؤتى ثمارها، والتى انعكست على أبناءها، خاصة أن الهدف الأساسى من عملية الاصلاح التى تبنتها الدولة من عام 2014 هو الإنسان المصرى.

البطالة فى أدنى مستوى منذ 11 عام

لأول مرة منذ 11 عاما، سجل معدل البطالة أدنى مستوى له، حيث سجل خلال الربع الأول من العام الحالى 8.1%، ولم يصل المعدل فى حدود تلك النسبة منذ الربع الثانى لعام 2008، والذى بلغ خلاله 8.4%، ليرتفع فى الربع المماثل من عام 2009 إلى 9.4%، ولم يعاود تلك النسبة مرة أخرى سوى خلال الربع الأول من العام الحالى 2019.

على مدار الأعوام الخمسة الماضية، خاصة العامين الآخيرين، شهد معدل البطالة تراجعات متتالية، وهو ما أرجعه خبراء الاقتصاد إلى المشاريع القومية التنموية التى نفذتها الحكومة خلال الفترة الماضية، وأهمها مشروع العاصمة الإدارية ومشروعات منطقة قناة السويس والأنفاق والطرق والكبارى، والتى فتحت الباب أمام مئات الشباب والعمال فى فرص العمل.

 

آلاف المشتغلين الجدد فى سوق العمل بفضل المشروعات القومية

الأرقام التى كشفت عنها نتائج بحث القوى العاملة للربع الأول من 2019 والصادرة عن جهاز الإحصاء حديثاً، أكدت أن هناك 165 ألف مشتغل زيادة دخل سوق العمل خلال 3 أشهر فقط، فى الفترة بين انتهاء الربع الرابع من عام 2018 "أكتوبر- ديسمبر"، والربع الأول من عام 2019 "يناير – مارس"، حيث سجل إجمالى أعداد المشتغلين خلال الربع الأول من العام الجارى 25.701 مليون مشتغل مقارنة بـ 25.536 مليون مشتغل فى الربع السابق له مباشرة "الربع الرابع من 2018".

 

كما أظهرت البيانات أن مجال التشييد والبناء، اجتذب نحو 159.5 ألف مشتغل جديد فى الربع الأول من 2019، مقارنة بالربع السابق له مباشرة "الربع الرابع من 2018"، وهو ما يؤكد أن مشروعات الطرق والكبارى والأنفاق التى استثمرت فيها الدولة خلال الفترة الماضية شجعت آلاف الشباب والعمال على الدخول لهذا المجال لما أتاحه من فرص عمل عديدة.

ولأن استثمارات الدولة لا تقتصر على مجال واحد فقط، بل تسعى للتنمية فى كل القطاعات، جاء قطاع الزراعة وصيد الأسماك أكثر المجالات مساهمة فى النشط الاقتصادى خلال الربع الأول من العام الجارى، وهو بمثابة جنى الثمار للمشروعات العديدة التى نفذتها الدولة فى هذا المجال بدءاً من استصلاح الأراضى كمشروع المليون ونصف فدان، وحتى مشروعات الاستزراع السمكى التى قطعت الدولة شوطا كبيرا بها وبدأ يخرج منها حجم كبير من الإنتاج.

 

5.4  مليون مشتغل فى عمال الزراعة وصيد الأسماك

وفقا لنتائج القوى العاملة الصادرة عن جهاز الإحصاء، حقق نشاط الزراعة وصيد الأسماك أكبر نسبة مشاركة للمشتغلين فى الأنشطة الإقتصادية، حيث بلغ عدد المشتغلين فى هذا النشـاط 5.425 مليون مشتغل، منهم 4.498 مليون من  الذكور، 927 ألف من الإناث، بنسبة 21.1% من إجمالى المشتغلين خلال الربع الأول من العام الجارى، والذين بلغوا 25.701 مليون مشتغل، محتلا هذا القطاع المركز الأول فى المساهمة بالاقتصاد المصرى ضمن الأنشطة الإقتصادية.

 

كما أظهرت البيانات والنتائج، أن نشاط التشييد والبناء، بجانب انه أكثر الأنشطة اجتذابا للمشتغلين الجدد خلال الربع الأول من العام الجارى، فقد احتل المركز الثانى كأكثر الأنشطة مساهمة فى الاقتصاد، حيث بلغ إجمالى المشتغلين 3.621 مليون مشتغل، منهم 3.604 مليون من الذكور، 17 ألف من الإناث، بنسبة 14.1% من إجمالى المشتغلين خلال الربع المذكور من العام الحالى، والذى يشير إلى الفترة من يناير – مارس 2019.

 

معدل البطالة يتراجع لـ 8.1% فى الربع الأول من 2019

المشروعات القومية للدولة وما وفرته من فرص عمل، ساهمت فى انخفاض معدل البطالة خلال 3 أشهر فقط، إذ سجل المعدل 8.1% خلال الربع الأول من العام الجارى - كما هو مذكور عالياً- مقارنة بـ 8.9% خلال الربع السابق له مباشرة، والذى يشير إلى الربع الرابع من عام 2018، كما ساعدت على تقليص حجم طابور العاطلين بعد أن فتحت الباب أمام آلاف الشباب لإيجاد فرصة عمل أيا كان موقعه فى مدينة أو قرية، وهو ما أكدته النتائج بانخفاض البطالة على مستوى الحضر والريف.

 

فحسب نتائج القوى العاملة للربع الأول من العام الجارى، انخفض معدل البطالة فى الحضر ليصل إلى  9.8% من إجمالى قوة العمل بالحضر، مقابل 10.9% خلال الربع السابق مبشرة "الربع الرابع من عام 2018"، كما انخفض المعدل فى الريف أيضاً ليصل خلال الربع الأول من 2019 إلى 6.9% من إجمالى قوة العمل بالريف، مقارنة بـ 7.5% فى الررع الرابع من 2018.

 

حجم قوة العمل فى مصر

من الجدير بالذكر أن تقدير حجـم قوة العمل -والذى يشمل أعداد المشتغلين والمتعطلين معاً- خلال الربع الأول من العام الجارى، بلغ 27.968 مليون فرد، منهم، 22.925 مليون ذكور، 5.043 مليون إناث، بانخفاض قدره 59 ألف فرد عن الربع السابق مباشرة "الربع الرابع من عام 2018"، والذى بلغ حجم قوة العمل خلاله 28.027 مليون فرد.

يرجع الانخفاض فى حجم قوة العمل خلال الربع الأول من العام الجارى، إلى التراجع فى أعداد المتعطلين الذى شهدته تلك الفترة، وطبقا للبيانات الرسمية الصادرة عن جهاز الإحصاء، سجل تقدير حجم قوة العمل فى الحضر للربع الأول من 2019 نحو 11.577 مليون فرد، من إجمالى حجم قوة العمل، بينما بلغ فى الريف 16.391 مليون فرد، فى حين انقسم حجم قوة العمل على مستوى الجمهورية والبالغ 27.968 مليون فرد – كما ذُكر سابقا- بين، 25.701 مليون مشتغل، و 2.267 مليون متعطل.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة