خالد صلاح

مادة مستحدثة 2.. مجلس الشيوخ

السبت، 06 أبريل 2019 12:22 ص
مادة مستحدثة 2.. مجلس الشيوخ الحوار المجتمعى حول التعديلات الدستورية
إضافة تعليق

أكتر من 500 تشريع أصدرهم مجلس النواب الحالى فى الأربع سنوات الأخيرة، ورغم هذا كله إلا أن الشكاوى مستمرة دائما من تأخر تشريعات وقوانين مهمة يحتاجها المواطن فى أسرع وقت لمزيد من التنمية والبناء.

نص المواد المستحدثة

يختص مجلس الشيوخ بدراسة واقتراح ما يراه كفيلا بالحفاظ على مبادئ ثورتي 25 يناير- و30 يونيو، ودعم الوحدة الوطنية، والسلام الاجتماعى، والمقومات الأساسية للمجتمع وقيمه العليا والحقوق والحريات والواجبات العامة وتعميق النظام الديمقراطي وتوسيع مجالاته.

 

مادة (...)

يؤخذ رأي مجلس الشيوخ فيما يلى:

الاقتراحات الخاصة بتعديل مادة أو أكثر من مواد الدستور.

مشروعات القوانين المكملة للدستور.

مشروع الخطة العامة للتنمية الاجتماعية والاقتصادية.

معاهدات الصلح والتحالف وجميع المعاهدات التي تتعلق بحقوق السيادة.

مشروعات القوانين التي يحيلها إليه رئيس الجمهورية.

ما يحيله رئيس الجمهورية إلى المجلس من موضوعات تتصل بالسياسة العامة للدولة أو بسياستها في الشؤون العربية أو الخارجية.​

 

مادة (...)

يشكل مجلس الشيوخ من عدد من الأعضاء يحدده القانون على ألا يقل عن ٢٥٠ عضوا وتكون مدة المجلس خمس سنوات.

وينتخب ثلثا أعضاء المجلس بالاقتراع العام السري المباشر، ويعين رئيس الجمهورية الثلث الباقي، وتجرى الانتخابات طبقا لما ينظمه القانون.

 

مادة (...)

يشترط فيمن يترشح لعضوية مجلس الشيوخ أو من يعين فيه أن يكون مصريا متمتعا بحقوقه المدنية والسياسية، حاصلا على مؤهل جامعي أو ما يعادله على الأقل، وألا تقل سنه يوم فتح باب الترشح عن خمس وثلاثين سنة ميلادية.

وبين القانون شروط الترشح الأخرى ونظام الانتخاب، وتقسيم الدوائر الانتخابية، بما يراعي التمثيل العادل للسكان والمحافظات، ويجوز الأخذ بالنظام الانتخابي الفردي أو القائمة أو الجمع بأي نسبة بينهما.

مادة (...)

لا يجوز الجمع بين عضوية مجلس الشيوخ ومجلس النواب.

 

مادة (...)

رئيس مجلس الوزراء ونوابه والوزراء وغيرهم من أعضاء الحكومة غير مسؤولين أمام مجلس الشيوخ.

 

مادة (...)

تسري في شأن مجلس الْيَوْمَ الأحكام الواردة بالدستور في المواد "103- 104-105-106-107-108-109-110-111-112-113-114-115-116-117-118-119-120-121- فقرة "1و2"، 132-133-134-136-137"

 

الشرح التفصيلى للمواد المستحدثة الخاصة بمجلس الشيوخ :

أكتر من 500 تشريع أصدرهم مجلس النواب الحالى فى الأربع سنوات الأخيرة، ورغم هذا كله إلا أن الشكاوى مستمرة دائما من تأخر تشريعات وقوانين مهمة يحتاجها المواطن فى أسرع وقت لمزيد من التنمية والبناء.

ولعل وجود غرفة تشريعية ثانية مثل مجلس الشيوخ مثلا، تناقش القوانين والتشريعات وتساهم فى إعدادها قبل إقرارها بشكل نهائى من مجلس النواب، لكانت الحياة التشريعية فى مصر تغيرت 360 درجة، لأن القانون الذى كان يحتاج 6 أشهر حتى يخرج للنور ويتم تطبيقه عمليا سيستغرق فعليا 3 أشهر فقط، ما يعنى أن مجلس الشيوخ يختصر نصف الوقت الذى تستغرقه عملية إعداد وإقرار التشريعات المصرية، ما يُسهم بشكل عام فى إصلاح المنظومة التشريعية كلها .

والأهم أنه سيفتح الباب لأصحاب الخبرات والكفاءات فى كافة المجالات، ممن لم يتمكنوا من دخول مارثون المنافسة الانتخابية، للتواجد والتعبير عن آرائهم.

كما أن وجود غرفة تشريعية ثانية داخل البرلمان ليس بدعة مصرية ولا اختراع محلى، وهذا تقليد برلمانى معمول به فى أغلب دول العالم من أصحاب التاريخ الطويل فى الحياة البرلمانية، على سبيل المثال الولايات المتحدة الأمريكية فيها الكونجرس الأمريكى ومجلس الشيوخ، وبريطانيا فيها مجلس العموم البريطانى ومجلس اللوردات.

ويتكون المجلس، وفقا للنص المقترح، من عدد لا يقل عن (250) عضوا يتم انتخاب الثلثين ويعين رئيس الجمهورية الثلث الباقى، ولا يقل سن عضو مجلس الشيوخ عن 35 عاما، وأن يكون حاصلا على مؤهل جامعى أو ما يعادله، ولا يجوز الجمع بين عضوية مجلسى النواب والشيوخ.

 

أسباب استحداث مجلس الشيوخ

زيادة التمثيل المجتمعى وتوسيع المشاركة وسماع أكبر قدر من الأصوات والآراء.مساعدة مجلس النواب فى تأدية مهامه التشريعية على أكمل وجه.خروج التشريعات والقوانين من البرلمان بعد دراسة متأنية وكافية.

 

قالوا عن المواد الجديدة الخاصة بمجلس الشيوخ

الدكتور صلاح فوزى، أستاذ القانون الدستورى :

فائدة وجود غرفتين داخل البرلمان هى إحكام الصياغة والتدارس الدقيق، حتى لا تكون التشريعات قد صدرت دون دراسة وتقود إلى إشكاليات كثيرة ويوصم القانون بعدم الدقة، الآلي التى تحقق المستهدف هو وجود غرفتين تشريعيتين، وعادة ما توضع شروط فى أعضاء مجلس الشيوخ من بينها أن يكون لديهم خبرة أكبر، وأن يكون عمر عضو مجلس الشيوخ أكبر من عمر عضو مجلس النواب لتوافر عنصر الخبرة.

فى ظل الدساتير المصرية المتعاقبة عقب ثورة 1952 كان مجلس واحد وهو مجلس الأمة ثم مجلس الشعب، ثم أُدخلت تعديلات على دستور 1971 عام 1980 وأنشئ بموجبها مجلس الشورى وكان اختصاصه استشارى فقط يمكن الأخذ به أو تنحيته جانبا، والمقترح الآن عودة إلى مجلس الشورى بمسمى آخر وهو مجلس الشيوخ بعدد أعضاء أقل وبشروط أكثر تشددا من المطلوبة بعضو مجلس النواب، وهذا سيؤدى إلى تحسين الأداء ويُجنب العملية التشريعية التسارع وإصدار قوانين بها ثغرات

( تصريحات تليفزيونية )

 

الدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب

فيما خيص مجلس الشيوخ، لم يتم الأخذ بإلغائه فى دستور 2014 لأسباب فنيه متعلقة بعمل مجلس الشورى فى ذلك الوقت، ولكن تم لظروف اقتصادية كانت تعيشها البلاد وقت صياغة الدستور، وعلى المستوى الشخصى شعرت يومها كما لو كنا ندفن هذا الكيان العظيم وهو ينبض بالحياة.

( جلسات الحوار المجتمعى بالبرلمان  )

 

فيديو توضيحى للمادة

فيديو تعريفى عن أهمية وجود مجلس الشيوخ 

https://www.youtube.com/watch?v=QaO5S6NweQg

 

ونقدم لك عدد من النصائح الهامة الخاصة بعملية الاستفتاء على الدستور من خلال عدد المعلومات حصلنا عليه من الهيئة الوطنية للإنتخابات المنوط بها إدارة عملية الاسفتاء فى الداخل والخارج

 

ما هى المحظورات التى يجب تجنبها فى الاستفتاء؟

عدم إتباع التعليمات التي يحددها رئيس اللجنة الفرعية بوصفه المسئول عن حفظ النظام داخل اللجنة

حمل السلاح داخل جمعية الانتخاب حتى وأن كان مرخصا او اى ادوات تعرض المتواجدين لخطر

استعمال العنف او القودة داخل جمعية الانتخابات

منع المشرفين على اللجان من اداء عملهم او تهديدهم

استخدام اى وسيلة لتأثير على سلامة سير اجراءات الاستفتاء

اختلاس او اتلاف بطاقة الاستفتاء

تداول باية وسيلة بطاقة الاستفتاء دون اذن من السلطة المختصة

نشر الشائعات والاخبار الكاذبة عن الاستفتاء

الدخول فى أكثر من لجنة ومحاولة التصويت المزدوجالتأثير على ناخب اخر وحمله على رأى معين

 

 

 

 


إضافة تعليق

التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

ايمن محمد عبد المنعم احمد

التعديلات الدستورية

نعم ثم نعم من اجل الحفاظ علي مصر ومكتسبات ثورة ٦/٣٠ وبناء الدولة الديمقراطية الحديثة وإعادة الانضباط الي كل شئ في بلدنا وتدعيم دور الشباب والمرأة في بناء المجتمع واستمرار مسيرة النجاح للرئيس عبد الفتاح السيسي واستكمال ما بدءناه من مشروعات قومية وحصاد النتائج لمصر حيث اننا في مرحلة مكافحة الاٍرهاب والتنمية معا فالي الامام معك يا ريسنا باْذن الله ونعم ثم نعم للتعديلات الدستورية

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة






الرجوع الى أعلى الصفحة