خالد صلاح

وزير الرى يرأس اجتماع اللجنة العليا لتراخيص الشواطئ بحضور وزيرة البيئة

الأربعاء، 25 ديسمبر 2019 02:52 م
وزير الرى يرأس اجتماع اللجنة العليا لتراخيص الشواطئ بحضور وزيرة البيئة محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والرى
كتبت أسماء نصار

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ترأس الدكتور محمد عبد العاطى، وزير الموارد المائية والرى اجتماع اللجنة العليا لتراخيص الشواطئ، بحضور الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة واللواء هشام أمنة، محافظ البحيرة واللواء عمرو محمد حنفى، محافظ البحر الأحمر والمهندس عاشور عبد الكريم، رئيس الهيئة المصرية العامة لحماية الشواطئ وممثلو المحافظات الساحلية والوزارات المعنية وأيضا ممثلو الهيئة المصرية العامة لحماية الشواطئ.

ووجه عبد العاطى بسرعة إتخاذ القرارات وعدم إرجاءها وذلك تيسيرا المواطنين وتسريع عجلة الاستثمار بما يتوافق مع اللوائح والقوانين  فى ضوء ما تستهدفه الدولة من تحقيق أكبر قدر من فرص العمل للشباب وتشجيع الاستثمار

أوضحت وزارة الرى أن اللجنة المذكورة مشكلة بقرار المهندس رئيس مجلس الوزراء رقم 2299 لسنة 2016 وهي المعنية كذلك بالموافقة على كافة التراخيص على طول الشواطئ المصرية.

وأضافت الوزارة أنه تم مناقشة 33 موضوع يتعلق بمشروعات استثمارية وقرى سياحية جديدة، التى سوف تتيح فرص عمل مباشرة وغير مباشرة.

أوضحت الوزارة أنه تم مناقشة 4 موضوعات فى جنوب سيناء و18 بمحافظة البحر الأحمر وموضوع بمحافظة السويس، و3 موضوعات فى محافظة و4 فى محافظة الإسكندرية و3 فى محافظة البحيرة.


وأشارت الوزارة إلى أنه تم مناقشة الدراسات الخاصة بتلك المشروعات فيما يتعلق بتحديد حرم واتزان الشواطئ ومراعاة أن تكون المنشآت فى المناطق المحظورة خفيفة وسهلة الفك والتركيب.

من جانبه قال المهندس عاشور عبد الكريم، رئيس الهيئة المصرية العامة لحماية الشواطئ أنه هناك لجنة فنية متخصصة من الهيئة تبحث كافة طلبات التراخيص وتستوفى كافة الدراسات المطلوبة ثم يتم عرض تلك النتائج على الأمانة الفنية المشكلة من كافة ممثلي وزارات السياحة والآثار والإسكان والمجتمعات العمرانية ووزارة الدولة لشئون البيئة والجهات المعنية للتباحث والتوافق عليها ثم يتم رفع تلك التقارير الى اللجنة العليا لإتخاذ القرارات النهائية.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة