خالد صلاح

فيديو.. محمود عبد العزيز ابن الإسكندرية المعجون بمياه البحر

الثلاثاء، 12 نوفمبر 2019 05:30 م
فيديو.. محمود عبد العزيز ابن الإسكندرية المعجون بمياه البحر محمود عبد العزيز
كتب باسم فؤاد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

للشخصية السكندرية سمات خاصة تميزها عن غيرها من أبناء المحافظات الأخرى، فلا شك أن للبحر تأثير كبير على مواطنى عروس البحر، وبمجرد أن تقابل مواطنًا سكندريًا تعرفه بسهولة لا للهجته فقط ولكن لروحه أيضًا، تلك الروح التى لا يمكن وصفها فى كلمات، فقط يكفيك أن تشير إلى الفنان الراحل محمود عبد العزيز ابن الورديان كنموذج أمثل للشخصية السكندرية بخفة ظله وجدعنته، فانظر إليه حين يرقص فى أعماله هكذا يرقص الإسكندرانية فى أفراحهم، واسمعه حين يتحدث فى لقاءاته تجده متأثرًا باللهجة السكندرية التى لم تتأثر بأضواء الشهرة فى العاصمة القاهرة.

عبرالساحر محمود عبد العزيز عن عشقه للإسكندرية بطرق ممختلفة سواء فى لقاءاته أو أعماله، وهو يقول فى أحد مشاهد مسلسل محمود المصرى وهويقف أمام شاطئ بحر الإسكندرية: "ياه يا إسكندرية، وحشتينى، لفيت وشوفت بحور الدنيا كلها، بس بحرك انت مالوش زي، ايوووه، بحبك يابنت الذين، بحبك قوى".

وفى مسلسل رأس الغول أعلن محمود عبد العزيز تأييده لنادى الاتحاد السكندرى صاحب الشعبية الأولى بمدينة الثغر، إذ قال فى أحد المشاهد متحدثا عن ابنه: كان نفسى أشوفه وهو بيكبر قدامى.. يملى الدنيا فرحة ومعرفش أنام من شقاوته.. أوطى وأنزل أربط له رباط جزمته وهو نازل أول يوم يروح المدرسة.. وأشيله على كتافى وأخش بيه الاستاد والاتحاد الاتحاد .. الاتحاد الاتحاد".

وردت محافظة الإسكندرية الجميل لابنها خلال مبادرة "إسكندرية تستاهل .. شخصيات سكندرية" تزامنا مع احتفالها بعيدها القومى 26 يوليو الماضى، وزينت شوارع المدينة بصورلأهم الشخصيات السكندرية المعروفة ومن أبرزها الفنان الراحل "الساحر .. محمود عبد العزيز" ابن الإسكندرية، وعلقت على ذلك أرملته الإعلامية الشهيرة "بوسى شلبى" من خلال مواقع التواصل الاجتماعى قائلة: "فى العيد القومى للإسكندرية.. صور الغالى فى شوارعها ابن إسكندرية".

 

والمعروف أن النجم محمود عبد العزيز من مواليد منطقة الورديان غرب الإسكندرية 4 يونيو لعام 1946 وتخرج فى كلية الزراعة إذ بدأ مسيرته الفنية الحافلة من الشاشة الصغيرة بدور فى مسلسل "الدوامة" وذلك قبل تخطفة أضواء السينما بدورة الأول فى فيلم  "الحفيد" لتتوالى بعد ذلك أعماله الناجحة فقدم لنا مايقرب من 88 فيلما أبرزها ” إعدام ميت، البرىء ، فقراء لا يدخلون الجنة، المعتوة، الشقة من حق الزوجة، الساحر ، حتى آخر العمر ، إعدام ميت ".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة