خالد صلاح

حركة الجهاد الإسلامى تؤكد استهداف منزل أحد قادتها فى دمشق

الثلاثاء، 12 نوفمبر 2019 07:52 ص
حركة الجهاد الإسلامى تؤكد استهداف منزل أحد قادتها فى دمشق حركة الجهاد الإسلامى - أرشيفية
غزة (رويترز)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قالت حركة الجهاد الإسلامى الفلسطينية، إن هجوما استهدف منزل أحد مسؤوليها فى دمشق، اليوم الثلاثاء، مما أسفر عن مقتل ابنه.

وقالت الحركة فى بيان فى غزة، بعد قليل من غارة جوية إسرائيلية قتلت أحد قادتها الكبار، إن المسؤول المستهدف فى دمشق هو أكرم العجورى.

ولم يتهم بيان الجهاد أى شخص فى هجوم دمشق، بينما امتنع الجيش الإسرائيلى عن التعليق.

 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة