خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

حاكم الشارقة فى الدورة الـ 37 لمعرض ليبر الدولى بـ أسبانيا

الأربعاء، 09 أكتوبر 2019 01:00 م
حاكم الشارقة فى الدورة الـ 37 لمعرض ليبر الدولى بـ أسبانيا الشيخ الدكتور سلطان القاسمى فى معرض ليبر الأسبانى
كتب أحمد منصور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
شهد الشيخ سلطان القاسمى، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة مساء أمس، حفل انطلاق الدورة 37 لمعرض ليبر الدولى للكتاب، والتى تحل فيها الشارقة ضيف شرف المعرض، وأقيم الحفل فى أرض المعارض وسط العاصمة الإسبانية مدريد.
 
وكان فى استقبال الشيخ القاسمى والوفد المرافق له خوسيه جويرو، وزير الثقافة والرياضة الأسبانى، والمدير العام لهيئة أرض المعارض بمدريد إدوارد لوبيز بورتيز، ورئيس اتحاد الناشرين الإسبانيين ميجيل باريسو، ورئيسة قسم الشؤون الثقافية والعلمية بالوكالة الأسبانية للتعاون الدولى ليتيثيا بيكو دى.
الشارقة
 
وقبيل بدء فقرات حفل افتتاح المعرض، قدمت فرقة الشارقة الوطنية التابعة لمعهد الشارقة للتراث عدداً من اللوحات الفنية الشعبية التى تعكس جانباً من التراث الموسيقى الإماراتى، ابتهاجاً واحتفاء باستحقاق الإمارة كونها ضيف شرف الدورة الحالية للمعرض.
 
وقال المدير العام لهيئة أرض المعارض بمدريد إدوارد لوبيز بورتيز، إنه لشرف كبير أن نستضيف حاكم الشارقة فى افتتاح فعاليات معرض ليبر الدولى للكتاب، فهو يشكل نموذجاً فى الاهتمام بالثقافة، ونأمل أن يكون تتويج الشارقة ضيف شرف المعرض، فرصة مثالية لتعزيز فرص وشراكات الارتقاء بقطاع النشر بين الكتاب العربى والكتاب الإسبانى.
بدوره، أكد رئيس اتحاد الناشرين الإسبانيين ميجيل باريسو أن الشارقة تعتبر مرجعاً للثقافة والكتب والقراءة، وهذه العادات النبيلة التى تعد ركائز أساسية للنمو والتعايش جعلت الإمارة مركزاً عالمياً فى جهود صناعة الكتاب فى العالم، حيث توجت بفضل مشروعها الثقافى وجهودها الكبيرة، عاصمة عالمية للكتاب لعام 2019 من قبل اليونيسكو.
 
بعد ذلك، التقط حاكم الشارقة صورة تذكارية مع المشرفين على معرض ليبر الدولى للكتاب وكبار الزوار من وزراء ومسئولى المؤسسات الثقافية فى إسبانيا.
 
كما زار قاعة المعرض الرئيسة، التى تضم الأجنحة ودور النشر المشاركة فى هذه الدورة من مختلف الدول والأقطار، كما اطلع سموه على أحدث إصداراتها ومبادراتها الثقافية.
 
وعرج حاكم الشارقة خلال جولته فى المعرض على جناح الشارقة المتمثل فى هيئة الشارقة للكتاب، الذى يضم العديد من المؤسسات الثقافية المشاركة، واطلع على جهودها فى عالم النشر وعطاءاتها الثقافية والأدبية ومختلف معروضاتها التاريخية والتراثية المتنوعة التى ستثرى المعرض طوال أيامه الثلاث.
واستمع القاسمى إلى شرح حول البرامج والمبادرات التى ستقدمها المؤسسات الثقافية ضمن مشاركة الشارقة كضيف شرف لمعرض ليبر الدولى للكتاب بمدريد، والتى يقدم فيها عدد من الكتاب والأدباء الإماراتيين خلاصة إنتاجاتهم الأدبية ويناقشون من خلالها أهم شؤون التبادل الثقافى ودعم النشر.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة