خالد صلاح

ماهو الرجفان الأذيني وما علاقته بشرب الكحول حتى ولو بكمية صغيرة؟

الإثنين، 21 أكتوبر 2019 08:00 م
ماهو الرجفان الأذيني وما علاقته بشرب الكحول حتى ولو بكمية صغيرة؟ شرب الكحلو وارتباطه بالرجفان الاذينى
كتبت إيناس البنا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أظهرت دراسة جديدة أن شرب الكحول بشكل متكرر حتى بكمية صغيرة من الكحول مرتبطًا في كثير من الأحيان بزيادة احتمال الإصابة بالرجفان الأذيني مقارنة بشرب الشراهة.

وتم نشر الدراسة في مجلة للجمعية الأوروبية لأمراض القلب "EP Europace" التي أكدت توصياتها أن شرب الكحول بكميات قليلة بشكل متكرر أكثر خطورة في حالة الرجفان الأذيني، حيث تزيد المخاطر بنسبة 8% لكل 12 جراما من الكحول المستهلك في الأسبوع.

الرجفان الأذيني هو اضطراب ضربات القلب الأكثر شيوعًا ويزيد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية بمقدار 5 أضعاف، وتشمل أعراضه الخفقان و معدل النبض غير المنتظم وضيق التنفس والتعب وألم في الصدر والدوخة.

أجرى الباحثون دراسة مقارنة حيث درسوا الأهمية النسبية لشرب الكحول  المتكرر مقابل شرب الشراهة للرجفان الأذيني الجديد، حيث تضمن التحليل 9،776،956 فردًا دون الرجفان الأذيني، الذين خضعوا لفحص صحي وطني في عام 2009 تضمن استبيانًا حول استهلاك الكحول، وتمت متابعة المشاركين حتى عام 2017 لحدوث الرجفان الأذيني.

أوضحت الدراسة أن عدد جلسات الشرب في الأسبوع أقوى عامل خطر للرجفان الأذيني الجديد، مقارنة مع شرب مرتين في، كان شرب كل يوم الأكثر خطورة، في حين أن الشرب مرة واحدة في الأسبوع كان الأقل خطورة.

كان عدد جلسات الشرب مرتبطًا ببدء الرجفان الأذيني بغض النظر عن العمر والجنس، لأن الحلقات المتكررة من الرجفان الأذيني التي يسببها الكحول قد تؤدي إلى مرض علني، بالإضافة إلى ذلك ، يمكن أن يؤدي تناول الكحول إلى اضطراب النوم وهو عامل خطر معروف للرجفان الأذيني.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة