خالد صلاح

القصة الكاملة لـ500 مليون جنيه حائرة بين وزارتين بالحكومة.. "خطة البرلمان" أوصت بدعم موازنة "القومى للشباب" بالمبلغ.. و"التخطيط" تُلقى بمسئولية التنفيذ على وزارة الشباب.. واللجنة تُعلن تمسكها بالتوصيات

الخميس، 17 أكتوبر 2019 01:00 ص
القصة الكاملة لـ500 مليون جنيه حائرة بين وزارتين بالحكومة.. "خطة البرلمان" أوصت بدعم موازنة "القومى للشباب" بالمبلغ.. و"التخطيط" تُلقى بمسئولية التنفيذ على وزارة الشباب.. واللجنة تُعلن تمسكها بالتوصيات الجلسه العامة للبرلمان
كتب عبد اللطيف صبح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تصاعدت حدة الخلاف بين لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب ووزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، بسبب عدم تنفيذ الحكومة لتوصية اللجنة الواردة بتقريرها العام بشأن الموازنة العامة للدولة، والذى وافق عليه البرلمان فى جلسته العامة، بدعم اعتمادات موازنة المجلس القومى للشباب بمبلغ 500 مليون جنيه لدعم الباب السادس (شراء الأصول غير المالية – الاستثمارات) للمساهمة فى إعداد وتأهيل مراكز الشباب بالمحافظات.

 

مخاطبة وزيرة التخطيط لتنفيذ توصيات البرلمان بشأن موازنة "القومى للشباب"

وقررت اللجنة الفرعية المُشكلة من لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب لمتابعة تنفيذ توصيات اللجنة الواردة بتقريرها بشأن الموازنة العامة للدولة 2019/2020، إرسال خطاب رسمى لوزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى لتوفير مبلغ 500 مليون جنيه للمركز القومى للشباب، وفقا لتوصية لجنة الخطة والموازنة الواردة بتقريرها العام عن الموازنة العامة للدولة 2019/2020، والتى وافق عليها البرلمان فى جلسته العامة.

وأوضح المهندس ياسر عمر، وكيل لجنة الخطة، رئيس اللجنة الفرعية، أنه فى حالة عدم تنفيذ توصيات اللجنة ستطلب اللجنة حضور الوزيرة إلى اللجنة لطرح الحلول، قائلا "لا نتمنى أن يخالف وزير القانون وفى حالة مخالفة القانون سيكون الأمر مختلف، وسنضطر لمخاطبة رئيس مجلس الوزراء بأن وزيرة التخطيط لم تنفذ ما اتفق عليه مجلس النواب بشأن توصيات الموازنة العامة للدولة، دا قانون، وخلال أسبوع تكون الفلوس فى المجلس القومى للشباب، مش هسيب الشباب يغرق".

جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة، أمس الأربعاء، برئاسة المهندس ياسر عمر وكيل اللجنة، لاستكمال متابعة تنفيذ توصيات اللجنة بشأن موازنة وزارة الشباب والرياضة، حيث كانت اللجنة قد أوصت فى تقريرها بشأن الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2019/2020 بدعم اعتمادات موازنة المجلس القومى للشباب بمبلغ 620 مليون جنيه، بواقع 120 مليون جنيه لدعم الباب الرابع (الدعم والمنح والمزايا الاجتماعية) لاستيفاء متطلبات البرامج الرئاسية الخاصة بإعداد وتأهيل الشباب، و500 مليون جنيه لدعم الباب السادس (شراء الأصول غير المالية – الاستثمارات) للمساهمة فى إعداد وتأهيل مراكز الشباب بالمحافظات.

 

التخطيط: على وزارة الشباب ترتيب أولوياتها لتوفير المبلغ

ومن ناحيته قال إسماعيل يوسف، وكيل وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، إن إجمالى مخصصات وزارة الشباب والرياضة بموازنة العام المالى الحالى 2019/2020 بلغت نحو مليار و400 مليون جنيه مقارنة بمليار و15 مليون فى لاعام المالى السابق، بزيادة بلغت نحو 38 مليون جنيه، لافتا إلى أنه حدث نوع من ترتيب الأولويات وتم تخصيص مبالغ أكبر للمجلس القومى للرياضة على حساب المجلس القومى للشباب بسبب تنظيم مصر لبطولة كأس الأمم الإفريقية.

وأوضح إسماعيل أن إحداث المناقلات بين المجلسين كان فى سلطة وزارة التخطيط أثناء إعداد مشروعى الخطة والموازنة، مضيفا "لكن الآن أصبحت قانون ودخلت فى إطار التنفيذ، وأصبحت المناقلات من اختصاص وزير الشباب والرياضة باعتباره الوزير المختص"، مؤكدا أن وزارة التخطيط لا تمانع فى إحداث المناقلات إذا طلب ذلك وزير الشباب والرياضة.

 

لجنة الخطة ترفض مبررات وزارة التخطيط وتتمسك بتوصياتها

ورفض المهندس ياسر عمر، رئيس اللجنة الفرعية، ما طرحه ممثل وزارة التخطيط، مطالبا بتنفيذ توصية البرلمان بشأن دعم موازنة المجلس القومى للشباب بمبلغ 500 مليون جنيه خلال أسبوع، قائلا "عندما تم الخصم من الشباب ومنح الرياضة لم يتم أخذ رأى الوزارة، ومن الممكن تحويل الوفورات من الرياضة للشباب لتغطية جزء من الـ500 مليون جنيه".

وأكد ياسر أن توصية البرلمان أصبحت إلزام للحكومة ويجب تنفيذها، مضيفا "مراكز الشباب وقفت وهى حاجة أساسية لا يمكن الاستغناء عنها، والمراكز تعمل بعلاقات شخصية ومسكنات وهذا لا يصلح لإقامة الدول".

وأوضح عمر أن هناك أريحية وفائض بالموازنة الحالية بعد انخفاض سعر الدولار وبرميل البترول عن المُحدد بالموازنة العامة للدولة، محذرا "وضع وزارة التخطيط مع اللجنة فى منتهى السوء، وما يحدث ليس مسئولية اللجنة ويجب تدبير مبلغ 500 مليون جنيه للمجلس القومى للشباب".

فى السياق ذاته أكدت النائبة ميرفت ألكسان، عضو لجنة الخطة والموازنة، أن توصيات البرلمان بشأن الموازنة العامة ليست محلا للنقاش ويجب تنفيذها، قائلة "أنا مستغربة الكلام اللى بيتقال، إحنا كنا اتفقنا أمس على صدور قرار من وزارة التخطيط بمنح المبلغ للمجلس القومى للشباب، ولا نحتاج قرار نحتاج إلى تنفيذ توصيات اللجنة الواردة بتقرير اللجنة والتى وافق عليها البرلمان فى جلسته العامة، وكنت أتمنى أن يكون هناك قرار".

 

تنفيذ 114 ملعبا بمراكز الشباب بتكلفة 143 مليون جنيه منذ بداية العام المالى

فى سياق آخر قال رمزى هندى، رئيس الإدارة المركزية لمراكز الشباب بوزارة الشباب والرياضة، إن الوزارة ستنتهى من إعداد 3 صالات مُغطاة بتكلفة 3.5 مليار جنيه خلال العام الحالى فى إطار استعداد الدولة المصرية لاستضافة بطولة العالم لكرة اليد 2021،  مؤكدا أن نقل مُخصصات مالية من المجلس القومى للرياضة إلى المجلس القومى للشباب أمر غاية فى الصعوبة، خاصة مع وجود مديونيات متأخرة على وزارة الشباب تخص بطولة كأس الأمم الإفريقية.

وتقدم رمزى هندى، إلى لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، ببيان بعدد الملاعب الموجودة على مستوى الجمهورية بمراكز الشباب وما تم تنفيذه منها، وأوضح البيان أنه تم تنفيذ 114 ملعب بمراكز الشباب بتكلفة إجمالية 143 مليون جنيه خلال الربع الأول من العام المالى الحالى 2019/2020، مشيرا إلى أنه تم سداد 40 مليون جنيه فقط من هذا المبلغ.

وكانت النائبة ميرفت ألكسان، عضو لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان، قد طالبت ممثلو المجلس القومى للشباب بعدد الملاعب التى تم تطويرها وإنشائها بمراكز الشباب منذ بدء العام المالى الحالى.

 

"القومى للشباب" ملتزم بتطبيق قرار الحد الأدنى للأجور

وأكدت الدكتورة ياسمين عراقى، مدير عام التخطيط بالمجلس القومى للشباب، أن المجلس ملتزم بتطبيق قرار رفع الحد الأدنى للأجور من 1200 إلى 200 جنيه، لافتة إلى أن المجلس أرسل خطابا لوزارة المالية يوضح ويؤكد من خلاله الالتزام الكامل بتطبيق هذا القرار.

وكان المهندس ياسر عمر شيبة، وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، قد تساءل فى اجتماع اللجنة أمس عن مدى التزام المجلس القومى للشباب بقرار صرف الحد الأدنى للأجور.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة