أكرم القصاص

إيجاس للاستكشاف: مشروع لتجميع البيانات الجيوفيزيقية بالصعيد العام المالى الحالى

الأربعاء، 16 أكتوبر 2019 08:50 م
إيجاس للاستكشاف: مشروع لتجميع البيانات الجيوفيزيقية بالصعيد العام المالى الحالى صورة أرشيفية
كتب مروة الغول

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أكد الدكتور سمير رسلان، نائب رئيس شركة ايجاس للإتفاقيات والإستكشاف، أن ثلثى مناطق الامتياز فى مصر لازالت لم تكتشف بعد، مشيرا إلى أن وزارة البترول والثروة المعدنية قامت من خلال مشروع تطوير وتحديث القطاع باستحداث وتطبيق آليات جديدة غير تقليدية لتشجيع وزيادة الاستثمارات فى مجال البحث والاستكشاف واستغلال الثروات البترولية والغازية لتطوير نماذج الاتفاقيات البترولية وخاصة فى المناطق الجديدة.
 
وأكد الدكتور سمير رسلان، خلال جلسة البحث والاستكشاف بمؤتمر موك 2019، أن مصر تتمتع ببيئة عمل جيدة تجمع بين الاستقرار السياسى والأمنى فى ظل اقتصاد متعاف خاصة بعد صدور تشريعات جديدة تعمل على تحرير السوق مثل قانون الاستثمار وقانون تنظيم شئون الغاز فضلا عن إعادة هيكلة منظومة الدعم واستقرار العملة وزيادة معدلات النمو مما يعمل على تحفيز المستثمرين على العمل ويحقق التوازن بين الدولة والمستثمر الأمر الذى يمثل رسالة مهمة للشركاء الأجانب والشركات العالمية المهتمة بالاستثمار فى صناعة البترول وفى هذا الاطار تم بدء خطوات تنفيذ مشروع إنشاء بوابة مصر الإلكترونية لتسويق المناطق البترولية والاستكشاف بالتعاون مع شركات عالمية متخصصة بما يسهم فى جذب استثمارات الشركات العالمية والترويج لهذه المناطق والفرص الاستثمارية البترولية بمفهوم عصرى متطور.
  
واستعراض رسلان، مناطق البحث والاستكشاف فى مصر فى شرق وغرب المتوسط ومنطقة البحر الأحمر وجنوب مصر، وأضاف أن البحر المتوسط يعد رافد رئيسى ومنبع هام من منابع استكشاف واستخلاص الغاز الطبيعى وهذا ما أثبتته الاستكشافات الحديثة، والتى تمثل عصور جيولوجية مختلفة وبنظرة سريعة إلى تلك الاستكشافات الضخمة التى تم إزاحة الستار عنها مؤخراً بالبحر المتوسط ودلتا النيل التى جعلته أحد أهم مناطق تجمعات الدلتا فى العالم أجمع، ولكنه يحتاج إلى مزيد من الاستكشافات لاحتواءه على مخزون هائل من الغاز الذى لم يتم اكتشافه بعد.
 
وأضاف رسلان، أن الفترة القادمة ستشهد أيضًا مشروع تجميع البيانات الجيوفيزيقية بالمناطق البرية المفتوحة بصعيد مصر والمخطط البدء فى تنفيذه خلال العام المالى الحالى باستخدام تقنية جديدة تنفذ للمرة الأولى فى أفريقيا والشرق الأوسط، تمهيدًا لطرح مزايدات جديدة للبحث عن البترول والغاز بهذه المناطق، مما يساهم فى فتح أفاق جديدة؛ لجذب المزيد من الاستثمارات وتوافد الشركات العالمية، لتحقيق اكتشافات جديدة تعزز وتعظم من إنتاج واحتياطى مصر من البترول والغاز.
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة