خالد صلاح

صور.. رسائل وزير الخارجية الأمريكى تنطلق من القاهرة.. الالتزام بهزيمة تنظيم داعش الإرهابى.. التأكيد على مواجهة أطماع إيران فى المنطقة.. تعزيز السلام فى الشرق الأوسط.. وخطط سحب القوات الأمريكية من سوريا

الخميس، 10 يناير 2019 02:00 ص
صور.. رسائل وزير الخارجية الأمريكى تنطلق من القاهرة.. الالتزام بهزيمة تنظيم داعش الإرهابى.. التأكيد على مواجهة أطماع إيران فى المنطقة.. تعزيز السلام فى الشرق الأوسط.. وخطط سحب القوات الأمريكية من سوريا وزير الخارجية الأمريكى مايك بومبيو وجولة بدول الشرق الأوسط
كتب عبد الوهاب الجندى
إضافة تعليق

يقوم وزير الخارجية الأمريكى مايك بومبيو بجولة زيارات لدول الشرق الأوسط وعلى رأسها مصر و7 دول أخرى، وفى جعبته ملف إيران الساخن والحرب ضد الجماعات الإرهابية وكذلك قرار الولايات المتحدة الأمريكية بالانسحاب من سوريا.

ووصل وزير الخارجية الأمريكى، مطار القاهرة الدولى، مساء الأربعاء، قادما من العراق فى زيارة رسمية يلتقى خلالها عددا من المسئولين، لبحث العديد من القضايا الإقليمية والعلاقات بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية.

بومبيو في الأردن
بومبيو في الأردن

ومن الرسائل التى يحملها بومبيو خلال زيارته للقاهرة وجولاته فى دول الشرق الأوسط، هى التأكيد على القضاء على تنظيم داعش الإرهابى، والتصدى لأطماع إيران فى المنطقة، وكذلك ملف الأزمة السورية.

وبدأت جولة وزير الخارجية الأمريكى فى الشرق الأوسط، من الأردن حيث بحث مع الملك عبد الله الثانى، سبل تعزيز العلاقات والشراكة بين البلدين.

وتضمن جولة بومبيو، المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، والبحرين وسلطنة عمان والكويت، وكذلك قطر، ويتطلع من خلال تلك الجولة إلى تأكيد السلام فى الشرق الأوسط.

بومبيو مع الملك عبد الله
بومبيو مع الملك عبد الله

واستقبال وزير الخارجية الأمريكى فى مطار القاهرة مندوبون من وزارة الخارجية المصرية، وأعضاء السفارة الأمريكية لدى جمهورية مصر العربية.

ومن المقرر أن يلقى بومبيو فى القاهرة خطابا حول "التزام الولايات المتحدة بالسلام والازدهار والاستقرار والأمن فى الشرق الأوسط".

ومن المحتمل أن يتضمن خطاب بومبيو، فى القاهرة، حول دور الولايات المتحدة فى الشرق الأوسط، قسماً كبيراً حول ما تشير إليه إدارة ترامب "بالتأثير الخبيث" لإيران فى المنطقة، ورفض المسئولون فى الخارجية الأمريكية الكشف عن تفاصيل الخطاب مكتفين بالقول: "سيتحدث الوزير عن أمريكا كقوة للخير فى المنطقة".

بومبيو مع بارزانى
بومبيو مع بارزانى

ومن بين القضايا التى ستناولها بومبيو القتال ضد الجماعات الإرهابية فى المنطقة  والعلاقات الدبلوماسية المقطوعة بين قطر وجيرانها، وأسواق النفط ومستقبل اليمن الذى مزقته الحرب، إذ  تشمل  الجولة مصر والأردن والبحرين والإمارات والسعودية وعمان والكويت وقطر، كما أنه من المحتمل أن يتوقف فى العراق أيضا.

وأنهى بومبيو زيارته للعراق بعد أن التقى بالقوات الأمريكية فى بلاد الرافدين وعدد من الزعماء السياسيين هناك لطمأنتهم بشأن انسحاب القوات الأمريكية من سوريا والتحذير من أن إيران ما زالت تشكل تهديدا أمنيا فى المنطقة.

وأجرى وزير الخارجية الأمريكى محادثات مع الرئيس العراقى برهم صالح فى بغداد الأربعاء تناولت الدعم الأمريكى لمعالجة التحديات الأمنية والاقتصادية والسياسية التى يواجهها العراق.

وشدد على التزام الولايات المتحدة بسيادة العراق واستقلاله وأهميته كشريك استراتيجى فى المنطقة.

كما بحث بومبيو مع صالح تطورات الحرب على داعش والخسار التى تكبدها التنظيم فى الآونة الأخيرة فضلا عن دعم الولايات المتحدة لقوات الأمن العراقية لضمان الهزيمة الدائمة لداعش.

بومبيو مع رئيس الحكومة العراقية
بومبيو مع رئيس الحكومة العراقية

فى السايق ذاته بحث مايك بومبيو، مع زعيم الحزب الديمقراطى الكردستانى مسعود بارزانى، فى أربيل، الأوضاع السياسية فى العراق والمنطقة والعلاقات بين الإقليم وبغداد والحرب ضد الإرهاب.

وأكد بومبيو، وفق بيان لمكتب بارزانى أوردته وكالة أنباء الإعلام العراقى استمرار بلاده فى الشراكة مع الإقليم وبغداد.

من جانبه عبر بارزانى، عن شكره للولايات المتحدة الأمريكية لمساعداتها فى الحرب ضد الإرهابيين، لافتا إلى أن الانتصارات فى الحرب ضد الإرهاب تحققت بسبب التنسيق مع القوات الأمريكية.

ووصف بارزانى زيارة وزير الخارجية الأمريكى لكردستان بـ"المهمة ومحل التقدير"، وبخصوص العلاقات بين الإقليم وبغداد، مشيرا إلى وجود أجواء سياسية جديدة فى العراق.

 

 

 

 


إضافة تعليق


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة