خالد صلاح

عالم بصريات يكشف كواليس حريق قطع آثار مصرية بمتحف البرازيل الوطنى

الإثنين، 03 سبتمبر 2018 09:26 م
عالم بصريات يكشف كواليس حريق قطع آثار مصرية بمتحف البرازيل الوطنى حريق متحف البرازيل
كتب محسن البديوى
إضافة تعليق

علق الدكتور فرانسيس أمين، عالم البصريات، على حادث حريق ضخم شب فى المتحف الوطنى بالبرازيل، أكبر وأقدم مؤسسة علمية فى البلاد بمدينة ريو دى جانيرو، والذى يضم أكثر من 20 مليون قطعة أثرية، موضحًا أن السلطات البرازيلية أعلنت أن الكارثة أكبر مما يتخيل البعض.

وقال "أمين"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "رأى عام"، على قناة "TeN"، إن خزانات المياه التى كانت بجانب المتحف كانت فارغة، مما تسبب فى ترك الحريق لمدة 30 دقيقة دون تدخل من أجل جلب المياه من مكان آخر يبعد عن موقع الحادث.

وأشار إلى أن المتحف يضم ملايين القطع الأثرية ومئات الكتب، مما يؤكد أن حريق الذى أصاب المتحف كارثة أثرية تاريخية أصابت الحضارة البشرية، بالإضافة إلى إصابة المجموعة المصرية الأثرية الموجودة هناك.

وعن عدد القطع الأثرية المصرية الموجودة فى المتحف، أكد أن المتحف يضم حوالى 700 قطعة أثرية مصرية، وهذا ليس بالعدد الضخم بالنسبة لعدد القطع الذى يحتويه المتحف.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة