خالد صلاح

واشنطن تؤيد تبادلا محتملا للأراضى بين كوسوفو وصربيا

الجمعة، 24 أغسطس 2018 07:00 م
واشنطن تؤيد تبادلا محتملا للأراضى بين كوسوفو وصربيا مستشار الأمن القومى الأمريكى جون بولتون
كييف (أ ف ب)
إضافة تعليق

 أعلن مستشار الأمن القومى الأمريكى جون بولتون الجمعة، فى كييف أن الولايات المتحدة تؤيد تبادلا محتملا للأراضى بين كوسوفو وصربيا فى إطار حل نهائى حول وضع كوسوفو.

وقال بولتون فى مؤتمر صحفى فى كييف "إذا توصلت كوسوفو وصربيا إلى اتفاق يرضى كلا منهما، اعتقد أن الولايات المتحدة ستدعمهما بالكامل".

وأضاف أن "موقفنا، موقف الولايات المتحدة، مفاده أنه إذا توصل الجانبان إلى اتفاق، ونحن لا نستبعد عمليات تصحيح على مستوى الأراضى علما بأننا لسنا من نقرر هذا الأمر، فإننا لن نعارض" الاتفاق.

ونشرت الصحافة فى صربيا وكوسوفو منذ أشهر عدة سيناريوات عن إمكان تقسيم كوسوفو إلى كيانات منفصلة أو عن تبادل أراض فى إطار حل نهائى لوضع كوسوفو.

واستأنفت بلجراد وبريشتينا الحوار بينهما فى محاولة لبلوغ اتفاق نهائى يكرس تطبيعا لعلاقاتهما.

وترفض صربيا الاعتراف باستقلال إقليمها الألبانى السابق الذى أعلن فى 2008 واعترف به أكثر من 110 بلدان بينها الولايات المتحدة و22 من أعضاء الاتحاد الأوروبى ال28.

وبين القضايا العالقة تنظيم المؤسسات فى مناطق الاقلية الصربية.

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة