خالد صلاح

هل تستمر مبادرة "حماية المستهلك" لحل مشاكل المواطنين بعد انتهاء الأسبوع المحدد.. تلاعب التجار فى الأسعار وعدم مطابقة الأجهزة المعمرة للمواصفات القياسية وسوء خدمات مراكز الصيانة أبرز شكاوى المواطنين

الخميس، 16 أغسطس 2018 09:00 ص
هل تستمر مبادرة "حماية المستهلك" لحل مشاكل المواطنين بعد انتهاء الأسبوع المحدد.. تلاعب التجار فى الأسعار وعدم مطابقة الأجهزة المعمرة للمواصفات القياسية  وسوء خدمات مراكز الصيانة أبرز شكاوى المواطنين اللواء راضى عبد المعطى رئيس جهاز حماية المستهلك
تحليل يكتبه مدحت وهبة
إضافة تعليق

"تلاعب فى الأسعار .. سوء  الخدمة بمراكز الصيانة ، عدم الحصول على الفواتير ، فواتير أقل من السعر الحقيقى ، عيوب بالمنتجات ، عدم  مطابقة الأجهزة الكهربائية للمواصفات" ، أبرز شكاوى المواطنين التى يتلقاها جهاز حماية المستهلك من المواطنين للعمل على حلها  بعد تعثرهم فى إيجاد حلول مباشرة من الشركات المنتجة أو مراكز الصيانة ، خاصة المتعلقة بالأجهزة الكهربائية   ،الأمر الذى ترتب عليه تلقى الجهاز الكثير من  الشكاوى أملا من أصحابها  أن يجدوا حلا لدى الجهاز لاسترداد حقوقهم سواء كانت متعلقة باستبدال السلعة المعيبة بأخرى جيدة أو صيانة الأجهزة طالما انها فى فترة الضمان أو إعادة أموال المستهلك .

تراكم الشكاوى لدى جهاز حماية المستهلك خلال الفترة الماضية حتى وصلت الى أكثر من 13 ألف شكوى  للمواطنين، جعل  اللواء دكتور راضى عبد المعطى رئيس الجهاز  يطلق مبادرة  تحت عنون " أسبوع فى حب الوطن " تهدف لحل مشاكل المواطنين من خلال معسكر دائم للعاملين  لمدة أسبوع  وعلى مدار 24 ساعة  حيث  اصطحب العاملين  متعلقاتهم وملابسهم للإقامة بشكل دائم ،حتى الانتهاء من حل جميع المشاكل التى تواجه المواطنين   سواء الشكاوى المتعلقة بالسلع الغذائية والسلع المعمرة أو مشاكل حول الأجهزة الكهربائية والسيارات  ،وأن هذه المبادرة لاقت قبولا من الشركات حتى أعلنت  بعض الشركات   عن خصومات عن الصيانة أو قطع الغيار تتراوح من 10 الى 25 % طوال فترة مبادرة الجهاز.. لكن السؤال الذى يطرح نفسه حاليا ..هل  ستستمر المبادرة  فى حل جميع المشاكل التى سترد  للجهاز عقب انتهاء مدة المبادرة  أم ستقتصر  على الفترة المحددة  وهى أسبوع  فقط اعتبارا  من يوم 11  أغسطس  الجارى ؟  خاصة وان المشاكل التى يستقبلها الجهاز فى تزايد بعد حملة التوعية التى يقوم بها الجهاز حاليا من خال ارسال رسائل قصيرة لما يقرب من 100 مليون مشترك فى خدمات المحمول توضح للمواطنين كيفية التواصل مع الجهاز .

 

استمرار مبادرة حل مشاكل المواطنين  سيعمل على ضبط الأسواق  وانخفاض حالات التلاعب التى ينتهجها الكثير من التجار خاصة فى ظل وجود عقوبات رادعة أو اتخاذ اجراءات قانونية عند عدم تجاوب التجار فى إعادة حقوق المستهلك عند شراؤه سلعة معيبة او التلاعب فى الاسعار من خلال فواتير وهمية وليست حقيقة الامر الذى يتطلب من جهاز حماية المستهلك وكافة الأجهزة الرقابية استمرار تنفيذ مبادرة حل مشاكل المواطنين وعدم تراكمها لدى الجهاز حتى لا يفقد المواطن الثقة فى جهاز المفترض هو  بمثابة محامى المواطنين خاصة الفئات المهشمة والأكثر رعاية، هو ما يقوم به الجهاز حاليا فى سرعة التجاوب لحل مشاكل المواطنين .

"حل شكاوى المواطنين  من أهم أولويات عمل الجهاز خلال الفترة الحالية "، هذا ما أكده اللواء دكتور  راضى عبد المعطى رئيس جهاز حماية المستهلك  اضافة الى تكثيف الرقابة على الأسواق للتأكد من جودة المنتجات والأجهزة المطروحة  ،لافتا الى أن الهدف من المبادرة هو وجود اليات غير تقليدية  تنفيذا لتوجيهات الرئيس  عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية وتأكيدا على  البرنامج الذى طرحته الحكومة بضرورة وجود حلول غير تقليدية لحل مشاكل المواطنين ، لافتا الى ان هناك العديد من الشركات تجاوبت مع المبادرة وأعلنت عن خصم من 10 الى 25 % على صيانة الأجهزة وقطع الغيار كما أعلن البعض عن صيانة الأجهزة حتى التى انتهت فترة ضمانها وذلك فى إطار تخفيف العبء على المواطنين .

وأضاف الدكتور راضى عبد المعطى أن الجهاز سيستمر بنفس الطريقة فى الرد على شكاوى المواطنين بشكل سريع والعمل على حلها من خلال التواصل مع الشركات والجهات المختلفة التى يلجأ المواطن للجهاز لشكوى هذه الجهات  كما ان العمل لن ينتهى بهذه المبادرة وإنما كان الهدف منها هو إصرار العاملين على انتهاء كافة الشكاوى المتراكمة لدى الجهاز خلال الفترات الماضية  وانه بالتوزاى مع تنفيذ المبادرة يتم حل أيضا اى شكاوى ترد للجهاز بشكل مستمر  عبر وسائل الاتصال مع الجهاز، لافتا  إلى أن طرق التواصل مع الجهاز متعددة سواء من خلال الخط الساخن19588،أومكاتب البريد المنتشرة فى جميع أنحاء الجمهورية، أومن خلال الموقع الإلكتروني للجهازWWW.CPA.GOV.EG، أوعبرالتطبيق الإلكترونى المتاح على الهواتف الذكية،  او خدمة الواتس أب 01281661880  متضمنا شكواه والمستندات المؤيد لها،كما يتم تلقى  أى شكاوى ترد عبر البرامج الإعلامية والمواقع الإلكترونية وموقع الجهاز والعمل على الحل الفورى،وإزالة أسباب الشكاوى فى أسرع وقت .و أن هناك تنسيق مع كافة الجهات والكيانات المرتبطة بالعملية الاستهلاكية وبشكاوى المواطنين لتكون هناك حلول عاجلة وفورية.

 

وأكد اللواء دكتور راضى عبد المعطى ،  أن الجهاز سيعمل بفكر مختلف خلال المرحلة المقبلة، وأن وجود الجهاز سيكون لحماية المواطن، كما أنه يتم حاليًا إعداد دراسة لاحتياجات الجهاز سواء من العنصر البشرى أو العنصر المادى، وكذلك الأدوات التى ستساعد للتحرك بقوة من أجل حماية المستهلك،  حيث يتم التعامل مع مشاكل المستهلكين بتقنيات وآليات غير تقليدية، الأمر الذى سينعكس بمردود إيجابى على المواطن وأن رسالة عمل الجهاز فى 3 محاور هى التوعية والرقابة والحماية.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة