خالد صلاح
}

ننشر تقرير اللجنة الآثرية بشأن التابوت المضبوط ضمن أمتعة الشحن الجوى بالكويت

الجمعة، 09 مارس 2018 01:42 ص
ننشر تقرير اللجنة الآثرية بشأن التابوت المضبوط ضمن أمتعة الشحن الجوى بالكويت التابوت المضبوط
كتب أحمد منصور
إضافة تعليق
قال شعبان عبد الجواد مدير عام إدارة الآثار المستردة بوزارة الآثار، إن اللجنة الأثرية التى شكلها المجلس الوطنى للثقافة والفنون والآداب بدولة الكويت، لفحص التابوت الفرعونى الذى ضبطته سلطات الجمارك  الكويتية ضمن أمتعة الشحن الجوي، أوصت بعودة التابوت إلي مصر لحسم هويته و أثريته من عدمه، و ذلك بعد دراسته فى معامل الآثار و من قبل المتخصصين بوزارة الآثار، حيث تعذر على اللجنة تحديد أثرية التابوت من عدمه لأن سطحه مغطى بطبقة من "الاتساخ" ويحتاج لمعمل ترميم لتنظيفها وإزالتها بمواد معينة .
 
 وكانت اللجنة الآثرية التى شكلت لمعاينة التابوت برئاسة الدكتور سلطان الدويش مدير إدارة الآثار والمتاحف بالمجلس الوطنى الكويتى
 
وعضوية كل من الأستاذ الدكتور السيد محفوظ، أستاذ التاريخ القديم والآثار بكلية الآداب جامعة أسيوط،  والأستاذ الدكتور أحمد سعيد، أستاذ التاريخ القديم والآثار بكلية الآثار جامعة القاهرة، والمعارين بدولة الكويت  .
 
و أوضح د. محفوظ، إن اللجنة أقرت أن طراز غطاء التابوت يتشابه مع توابيت نهاية العصر الفرعونى و العصر البطلمى و لكن تبدو درجة الإتقان والحرفية أقل.
 
والجدير بالذكر، إن وزارة الآثار كانت قد خاطبت وزارة الخارجية المصرية أمس للتواصل مع الحكومة الكويتية للوقوف على حقيقة أمر التابوت، و التأكد من آثريته وقد رحبت الحكومة الكويتية بالتعاون مع السلطات المصرية لإعادة التابوت.
 
 

إضافة تعليق




التعليقات 3

عدد الردود 0

بواسطة:

Ahmed

س.........

من أخذ هذا التابوت من مصر الي الكويت... وكيف خرج من مطار القاهره ؟؟؟؟

عدد الردود 0

بواسطة:

نهاره عسسسسسسل

التابوت خرج من المطار وهو لابس طاقية الاخفاء ،،،،،

وفى الكويت خلعها لانه شعر بالاختناق 

عدد الردود 0

بواسطة:

عايده

هناك احتمالان

اما ان اتهرب من المطار عن طريق الشحن ...او انة مزيف و سمح لة بالشحن ..من قبل المكتب التابع لوازرة الاثار في مطار القاهرة...لان مطار القاهرة بة مفتشي أثار للكشف علي الاثار المضبوطة . لان هناك سائحين بيسافرو ببعض الاثار المقلدة كهدايا

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة