خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

ياما فى الحبس مظاليم.. تعويض أمريكى سجن بالخطأ 17 عامًا بعد التوصل لشبيهه

الأحد، 23 ديسمبر 2018 04:35 ص
ياما فى الحبس مظاليم.. تعويض أمريكى سجن بالخطأ 17 عامًا بعد التوصل لشبيهه المتهم وشبيهه
كتب إسلام جمال

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أدى التقارب فى الشبه، إلى حبس مواطن أمريكى، عن طريق الخطأ، لمدة 17 عاماً، قضاها فى السجن دون أى جريمة، ما أدى إلى موافقة محكمة أمريكية على دفع تعويض مالى كبير له.

تقارب الشبه يودى ببرئ للسجن 17 عاما
تقارب الشبه يودى ببرئ للسجن 17 عاما

 

المحكمة قررت تعويض ريتشارد جونز، صاحب الـ42 عامًا، بمبلغ قدره 1.1 مليون دولار أمريكى، بموجب قانون يمنح تعويضات للأشخاص الذين سجنوا عن طريق الخطأ.

 

https://www.youtube.com/watch?v=4dElrIX7tUI

 

ووفقا لموقع wkrn الأمريكى، قفد تواصل جونز مع منظمة غير ربحية، تقدم المساعدة القانونية للذين تمت إدانتهم بالخطأ، وتمكن فريق البحث التابع للمنظمة، من تعقب المتهم الحقيقى، الذى يدعى ريكى أموس، وحاول فى عام 1999 الاستيلاء على حقيبة سيدة، وسرق هاتفها بعد أن قاومته وسقطت، ما أدى إلى إصابتها بخدوش فى ركبتها.

الشبيهان
الشبيهان

 

وبناء على الأوصاف التى قدمتها الضحية وشهود عيان، تم القبض على ريتشارد جونز بتهمة السطو المسلح، حيث كان الشخص الوحيد المطابق لوصف الشهود فى منطقة وقوع الحادثة.

 

ورغم تأكيد جونز وعدد من الشهود، وجوده فى منزل صديقته عند وقوع الحادث، أدانته المحكمة وحكمت عليه بالسجن لمدة 19 عامًا، نتيجة وجود إدانات سابقة بحقه.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة