خالد صلاح

رئيس جبهة إنقاذ تونس يفضح الإخوان: عينوا إسرائيليا فى الحكومة التونسية

الجمعة، 09 نوفمبر 2018 11:12 ص
رئيس جبهة إنقاذ تونس يفضح الإخوان: عينوا إسرائيليا فى الحكومة التونسية منذر قفراش رئيس جبهة انقاذ تونس
كتب كامل كامل
إضافة تعليق

فضح منذر قفراش رئيس جبهة إنقاذ تونس، الحركة النهضة – إخوان تونس- مؤكدا أن جماعة الإخوان تسير على خطي التنظيم فى مصر عندما كانت فى الحكم وتسعى للسيطرة على مفاصل الدولة التونسية وأخونة تونس.

وكشف "قفراش" خلال تصريحات لـ"ليوم السابع" أن راشد الغنوشى زعيم إخوان تونس عين إحدى أقاربه فى الحكومة التونسية رغم عدم كفاءتها، كما عين شخصا يحمل الجنسية الإسرائيلية من أجل إرضاء أمريكا، مضيفاً :" أعلن رئيس الحكومة يوسف الشاهد عن تعديل حكومي واسع أسند فيه جل الوزارات لحركة النهضة الإخوانية التي وعدته بمساندته في الانتخابات الرئاسية القادمة مقابل بيعه الدولة، وقد سرع الشاهد بالتحوير الوزاري دون استشارة رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي الذي وصف العملية بالانقلاب وأكد أن النهضة تسعى للسيطرة على الدولة عن طريق رئيس الحكومة يوسف الشاهد".

وأضاف "قفراش":" رئيس الحكومة التونسى موالى لجماعة الإخوان وأزاح الحزب المنتخب نداء تونس من كل الوزارات و أهدى للنهضة الحكم بأوامر راشد الغنوشي زعيم الإخوان في تونس الذي عين ابنة أخته وزيرة للتشغيل و هى لم تبلغ الثلاثين سنة من عمرها ولا كفاءة لها كما وقع تعيين يهودي تونسي يحمل الجنسية الإسرائيلية و يدعى روني الطرابلسي وزيرا للسياحة لإرضاء الأمريكان و الإسرائيليين وهو ما أثار غضب الشارع التونسي و قد لقي هذا التغيير الحكومي غضبا واسعا من كافة الأحزاب و المناضمات واصفينه بالانقلاب الإخواني على السلطة".

ودعا منذر قفراش بصفته ريئس جبهة إنقاذ تونس، الشعب التونسى للتظاهر ضد إخوان تونس، قائلا :" أدعوا كل التونسيين للخروج إلى الشارع يوم الاثنين 12 نوفمبر و الدعوة لعصيان مدني و النضال لإسقاط هذه الحكومة الإخوانية التي تمثل خطرا على الدولة و الشعب وكما الدول الفاعلة مثل امريكا و فرنسا للكف عن مساندة النهضة والوقوف إلى جانب الشعب التونسي في مساعيه للتحرر من هذه الحركة الإرهابية".

 


إضافة تعليق




التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد

الي المجهول ياتونس

لن تسقر تونس طالما هناك جماعة الاخوان فهي سبب بلاء كل الشعوب منذ نشأتها.

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة