خالد صلاح

فلوسه حلال.. نيران كاليفورنيا تحرق المنازل وبيت أنتونى هوبكنز "سليم"

الجمعة، 16 نوفمبر 2018 07:00 م
فلوسه حلال.. نيران كاليفورنيا تحرق المنازل وبيت أنتونى هوبكنز "سليم" انتونى هوبكنز وبيرس بروسنان منازلهم اكثر حظا من مايلى سايرس
كتبت هبة مكى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ترك العديد من المشاهير منازلهم فى مدينة ماليبو بولاية كاليفورنيا، بعدما أجبرتهم السلطات على إخلائها حفاظاً على أرواحهم من النيران التى اجتاحت شمال الولاية وجنوبها، وسط توقعات كبيرة بأن منازلهم التى اشتروها بملايين الدولارات لن تصمد أمام ألسنة اللهب التى دمرت أكثر من 98 ألف فدان فى المدينة من بينها قصور مشاهير عدة التى يقع أغلبها فى ماليبو، حيث إطلالة المحيط الخلابة والهدوء والاستجمام.

لكن يبدو أن الحظ كان حليفاً للنجم أنتونى هوبكنز، فبينما التهمت النيران البيت المجاور لمنزله تماماً، وجرفت الأشجار التى تواجهه فتحولت لحطام، أظهرت الصور الجوية أن النيران تركت منزل هوبكنز دون مساس تماماً، حتى إن المقاعد البلاستيكية التى تركها فى حديقة منزله المطل على المحيط، لم يمسسها سوء.
 
منزل أنتونى هوبكنز لم تمسسه النيران (1)
منزل أنتونى هوبكنز لم تمسسه النيران 

منزل أنتونى هوبكنز لم تمسسه النيران (2)
منزل أنتونى هوبكنز لم تمسسه النيران 
 
أما بيرس بروسنان نجم سلسلة أفلام جيمس بوند، الذى أخلى منزله البالغ تكلفته 3.5 مليون دولار أول الأسبوع، أنقذت العناية الإلهية منزله فى ماليبو أيضا، لكنه لم يستطع إخفاء صدمته وألمه عندما عاد مع عائلته إلى منزله الثلاثاء الماضى وترجل من سيارته ورأى كم الدمار الذى احدثته الحرائق فى المدينة.
 
منزل بيرس بروسنان
منزل بيرس بروسنان
 
وقال بروسنان على موقع الدايلى ميل "لقد رأيت العديد من الحرائق فى مجتمعنا وشهدت شخصياً دمارها عن كثب، لكننى لم أر شيئاً كارثياً مثل هذه الأحداث التى شهدتها كاليفورنيا فى الخمسة أيام الماضية، لقد تحولت حياة العديد من أفراد العائلة والأصدقاء والجيران إلى رماد، والكثير لا يمكنهم البقاء معنا اليوم لأنهم يقاتلون لحماية منازلهم، إنهم ببساطة لا يستطيعون الخروج لأنهم يقاتلون من أجل البقاء بدون ماء، كهرباء، طعام، غاز، وفى بعض الحالات بدون مأوى".
 
بيرس بروسنان مصدوم من حجم الدمار الذى خلفته النيران
بيرس بروسنان مصدوم من حجم الدمار الذى خلفته النيران
 
بينما لم يكن الحظ حليفاً للعديد من المشاهير الذين فقدوا منازلهم وتحولت لأكوام من الرماد والحطام، المطربة مايلى سايرس وحبيبها ليام هيمسورث، المطرب روبين ثيك وحبيبته عارضة الأزياء أبريل لاف جيرى، الممثل جيرارد باتلر والمطرب نايل يونج والمخرج سكوت دايركسون، مدرب البيسبول جايب كابلر، والممثلة كاميل جرامر، كل هؤلاء النجوم خسروا منازل بملايين الدولارات لم تنج من ألسنة اللهب المدمرة.
 
مشاهير تدمرت منازلهم واخرون اخلوها
مشاهير تدمرت منازلهم واخرون اخلوها
 
منزل كاميل جرامر
منزل كاميل جرامر
 
منزل روبين ثيك وحبيبته
منزل روبين ثيك وحبيبته
 
منزل مايلى سايرس وحبيبها
منزل مايلى سايرس وحبيبها
 
منزل المخرج سكوت دايركسون بعد احتراقه
منزل المخرج سكوت دايركسون بعد احتراقه

منزل جيرارد باتلر بعد احتراقه
منزل جيرارد باتلر بعد احتراقه

منزل روبين ثيك
منزل روبين ثيك

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة