خالد صلاح

هل ترسل الكائنات الفضائية إشارات للأرض؟.. علماء يكتشفون "موجات راديو" بالفضاء

الخميس، 11 أكتوبر 2018 09:00 م
هل ترسل الكائنات الفضائية إشارات للأرض؟.. علماء يكتشفون "موجات راديو" بالفضاء فضاء
كتب مؤنس حواس
إضافة تعليق
اكتشفت مجموعة من العلماء فى أستراليا أقرب وأسرع "تدفق راديوى سريع" (FRBs) من الفضاء السحيق، وتعتبر فى الأساس ومضات قوية من موجات الراديو من الفضاء السحيق - لا يزال مصدرها لغزًا ومجهولاً حتى الآن- وفى هذه الدراسة اكتشف الباحثون من المركز الدولى لأبحاث علم الفلك الراديوى، موجات "FRB" باستخدام تلسكوب CSIRO فى غرب أستراليا.
 
0_182547
فضاء
 
ووفقًا لما نشره موقع "ميرور" البريطانى، فكشف تحليل FRBs أنها كانت أقرب وألمع من أى موجات تم اكتشافها قبل ذلك، وقال الدكتور ريان شانون، الذى قاد هذه الدراسة: "لقد وجدنا 20 انفجارًا إذاعيًا سريعًا فى غضون عام، وهو ما يعادل تقريبًا الرقم الذى تم اكتشافه فى جميع أنحاء العالم منذ اكتشافها فى عام 2007".
 
وكشف التحليل أيضًا عن أن FRBs جاء من الجانب الآخر من الكون، ومن المرجح أن يكون قد سافر لبلايين السنين، وقال الدكتور جان بيار ماكوارت، المؤلف المشارك للدراسة: "فى كل مرة يحدث هذا، فإن الأطوال الموجية المختلفة التى تشكل الرشقة تتباطأ بكميات مختلفة".
 
وأضاف: "فى النهاية، يصل الانفجار إلى الأرض مع انتشار الأطوال الموجية التى تصل إلى التلسكوب فى أوقات مختلفة قليلاً، مثل السباحين عند خط النهاية، ولأننا أظهرنا أن الرشقات الإذاعية السريعة تأتى من أماكن بعيدة، يمكننا استخدامها لاكتشاف كل المادة المفقودة الموجودة فى الفضاء بين المجرات - وهو اكتشاف مثير للغاية".
 
0_182547
تلسكوب
 
لكن بينما نعرف الآن أن FRBs تأتى من الجانب الآخر من الكون، فإن المصدر لا يزال غير واضح، مع نظريات تتراوح بين اصطدام النجوم بالأجانب الذين يحاولون الاتصال بنا، فيما يأمل الباحثون الآن فى إجراء المزيد من التحقيق، وأضاف الدكتور شانون: "سنكون قادرين على تحديد موقع الدرجات بشكل أفضل من ألف درجة".
 
 

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة