خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

بعد عام من "الولا حاجة".. ثلاث أعضاء تحرير مجلة الخيال يعتذرون عن العمل بها

الثلاثاء، 19 سبتمبر 2017 07:14 م
بعد عام من "الولا حاجة".. ثلاث أعضاء تحرير مجلة الخيال يعتذرون عن العمل بها قطاع الفنون التشكيلية
كتبت بسنت جميل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تشهد مجلة الخيال اليوم، محنة جديدة، بعدما قرر ثلاث من أعضاء مجلس تحرير المجلة الاعتذار شفويًا عن مواصلة العمل بالمجلة التى صدر لها قرار بنقل تبعيتها من الهيئة العامة لقصورالثقافة إلى قطاع الفنون التشكيلية، وعلى الرغم من مرور عام كامل على هذا صدور هذا القرار، لم يصدر للمجلة عدد واحد حتى الآن.     

وقال محمد الطراوى، رئيس تحرير مجلة الخيال، إن الفنان أحمد سميح مدير تحرير المجلة، والفنان والناقد التشكيلى عز الدين نجيب مستشار التحرير بالمجلة، والفنانة والناقدة التشكيلية سوزان شكرى، اعتذروا شفويا عن العمل بالمجلة، وذلك نظرًا لأن المجلة لم يصدر لها عدد واحد حتى الآن.

 وأوضح محمد الطراوى، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن الثلاثة أعضاء من الممكن أن يعودوا للعمل من جديد حينما تصدر المجلة، خاصة أن الاعتذار شفويًا ولم يقدموا ورقا رسميا بذلك حتى الآن. 

وأكد محمد الطراوى، أن مجلس تحرير المجلة مهمته البحث والكتابة عن الفن التشكيلى، أما قصة وضع حلول لتفادى هذه الأزمة المالية فى يد وزارة الثقافة وقطاع الفنون التشكيلية، مضيفًا أنه وضع الاستراتيجية عامة لمجلة الخيال لتكن مؤسسة فنية شاملة ووافق عليها الكاتب الصحفى حلمى النمنم وزير الثقافة ولكنها لم تنفذ بعد بسبب الموارد المالية.

 ولفت محمد الطراوى، أن مجلس تحرير المجلة وضع أفكارا وأخبارا فنية ورصد حركة الفن التشكيلى خلال الفترات السابقة، ولكن كل هذا المجهود ذهب دون جدوى بسبب صعوبة إصدار المجلة.

وتابع محمد الطراوى، أن أعضاء تحرير مجلة الخيال فريق واحد يعملون مع بعضهم البعض، وعندما يقرر الأعضاء جميعهم الاعتذار سنقدم بطلب إلى رئيس قطاع الفنون التشكيلية عن مواصلة العمل بالمجلة.

ومن جانبه، قال الدكتور خالد سرور، رئيس قطاع الفنون التشكيلية فى تصريحات سابقة، إنه حاول التواصل مع هيئة المصرية للكتاب لطباعة المجلة، ولكن الهيئة اعتذرت بسبب صعوبة توفير الورق اللازم لإصدار المجلة.

 جدير بالذكر، أنه فى شهر أغسطس عام 2017 تسببت مجلة الخيال الفنية "الخاصة بتقديم أخبار عن الفن التشكيلى" فى إثارة أزمة، وذلك بعدما قرر الكاتب الصحفى حلمى النمنم وزير الثقافة، إصدار مجلة الخيال من قطاع الفنون التشكيلية بدلاً من الهيئة العامة لقصور الثقافة، وذلك باعتبار قطاع الفنون التشكيلية هو الوحيد المختص بعرض وتقديم النماذج والأخبار التشكيلية بالشكل المطلوب.

 وفور إعلان هذا القرار، أثار الفنان أحمد الجناينى الرئيس السابق للمجلة، أزمة واتهم وزارة الثقافة بأن هذا القرار غير عادل، لأن المجلة تحقق نسبة توزيع عالية تصل إلى 79.1%، وقت إصدارها من الهيئة العامة لقصور الثقافة.

وبعد هذه الأزمة، خرجت وزارة الثقافة فى بيان صحفى ترد على منتقدى هذا القرار، وتقول فيه إن نسبة التوزيع تتراوح بين 20 و40%، وأوضح وزير الثقافة، أن نقل مجلة الخيال الصادرة عن وزارة الثقافة، من الهيئة العامة لقصور الثقافة، إلى قطاع الفنون الشكيلية، من أجل تحقيق الهدف من إصدار المجلة، وهو إثراء الحركة الفنية، وتقديم مادة علمية ثرية و متخصصة لشباب الفنانين ومحبى ومتذوقى الفنون.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة