خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

زوج يشكو: "مراتى كسّرت جهازها كله عليا وسجنتنى بتهمة تبديده"

السبت، 05 أغسطس 2017 08:00 ص
زوج يشكو: "مراتى كسّرت جهازها كله عليا وسجنتنى بتهمة تبديده" محكمة الأسرة - أرشيفية
كتبت أسماء شلبى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

"14  شهادة طبية بإصابات فى كامل جسدى على مدار 9 شهور زواج رأيت فيهم الويل والظلم كنت أصرخ زى المجنون من تقل إيدها وجنانها.. كسرت جهازها كله على جسمى وفى الآخر ادعت أمام محكمة الأسرة أنى بددته وسجنتنى". بهذه الكلمات اشتكى الزوج "محمد جمال" لـ"اليوم السابع" عن ما رآه خلال شهور زواجه وأضاف: "أعمل فى وظيفة إدارية بمستشفى خاص بالدقى وخلال عملى تعرفت على سلمى التى تعمل فى الحسابات، وبعد قصة حب دامت 6 شهور قررنا الخطبة وبعدها بفترة قصيرة أنهينا كافة الاستعدادات للزواج وجاءت اللحظة التى أحلم بها بالعيش مع فتاة أحلامى".

 

وأضاف الزوج: "بعد الزوج ظهر الوجه الحقيقى لزوجتى الجميلة فعندما كانت تغضب تنقلب ملامحها وكأنها شيطان وتلقى أى شىء فى يدها فى وجهى أتلفت التلفزيون والثلاجة وكل أطقم الزجاج، وأحدثت إصابات بالغة مرفقة بالتقارير الطبية، حتى طقم الصينى فى أحد المرات عندما اعترضت على كلامها كسرته على جسدى ورأسى لدرجة دفعتنى بالخروج فى البلكونة والصراخ لينقذونى من قبضتها".

 

واستطرد الشاب الذى يبلغ من العمر 29 عاما: "ذهبت لأهلها وشكوتها عدة مرات دون فائدة وحاولت أن ألجأ لأهلى ولكنى كنت أشعر بالحرج أن أصارحهم أن زوجتى تتعدى بالضرب على.. فكرت فى تطليقها ولكن ما كان يمنعنى هو "القايمة" التى أتلفتها وستطالبنى بسداد قيمتها والمؤخر وضياع كل المصروفات التى ذهبت فى تكاليف الزواج وفترة الخطبة".

 

وأكد محمد: "رغم أنها كانت مجنونة وعصبية ولكن أحيانا كانت أفضل سيدة رأيتها من حنان ونظافة وجدعنة مع جميع أصدقائها ما دفعنى لتحملها شهور كثيرة إلى أن قررت هى فجأة الانفصال وتركت المنزل.. ذهبت ولم تعد وفوجئت فى العمل بإنذار بدعوى تبديد وحكم عليا بالسجن بها 6 شهور، وعندما استأنفت وصدر حكم لصالحى جاءت ومعها شقيقها إلى مقر عملى واعتديا على بالضرب".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

طرازان

أستنتاج ....

من سرد الواقعة أستنتج ان الشاكى خدع زوجتة ... فلم يكن العفش بالجودة التى يمكن أن يضرب بيها الشاكى كذا مرة ... و أكبر خطأ يقع فيه المتزوجون حاليا شراء طقم الصينى ... فلماذا لا يستعيضوا عنه بطقم المونيوم ماركة 6 أكتوبر و هو معرض خلف كلية الهندسة جامعة عين شمس بميدان عبدة باشا ... حيث دليت شاب على مكانة و الا أصبح يدعى لى ليل نهار ... هوه صحيح الضرب بيه صعب ... بس أرحم من تكسير الصينى و بعدين السجن

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة