أكرم القصاص

بالصور.."فور كاتس" بما لا يخالف شرع الله.. 4 منتقبات ينشئن فرقة أفراح إسلامية

الثلاثاء، 07 فبراير 2017 01:00 ص
بالصور.."فور كاتس" بما لا يخالف شرع الله.. 4 منتقبات ينشئن فرقة أفراح إسلامية فريق صبايا
كتب أحمد نبيل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

صورة لفتت الأنظار عبر مواقع التواصل الاجتماعى.. أربع فتيات يشكلن فرقة غنائية واستعراضية، لا شىء جديد حتى الآن، ولكن التفاصيل مفاجئة، الأربع فتيات منتقبات فى مشهد لم نره من قبل لفرقة غنائية واستعراضية، ولكن بجوار الصورة توضح التفاصيل الأمر بعض الشىء بإعلان أن الفرقة متخصصة لإحياء الأفراح الإسلامية فقط.

فريق صبايا

فريق صبايا

بأغانى مخصصة للأفراح الإسلامية، وأزياء صممتها الفتيات الأربعة لأنفسهن، انطلقت فرقة "صبايا الإسلامية" عام 2014، وبدأت تتوالى عليها العروض لإحياء الأفراح الإسلامية فى القاعات المخصصة للفتيات فقط.

 
تتراوح أعمار الفتيات الأربعة من 17 إلى 25 عاماً وتتنوع مستويات تعليمهن بين الثانوية العامة وكلية الحاسبات والمعلومات وكلية التجارة، جمعتهن فكرة "الفرح الإسلامى" وما يحتويه من عروض تناسب أفكارهن، فقررن تكوين هذه الفرقة واستخدام الوسائل الحديثة كـ"الدى جى" من أجل مجاراة تطور العصر.

فريق صبايا يستخدم الدى جي

فريق صبايا يستخدم الدى جى

وتقول "صفية ممدوح"، مؤسسة الفريق، لـ"اليوم السابع"، إن الفكرة تكونت بسبب المواهب الموجودة داخل تلك الفتيات، فمنهن من تستطيع استخدام "الدوف" ومنهن من وجدت فى صوتها موهبة الإنشاد.

بعض من عروض الفريق

بعض من عروض الفريق

 

وأكدت أن فكرة الفرقة تعد امتدادًا لفرق تحمل الفكر نفسه انتشرت فى الآونة الأخيرة، وتابعت: "إحنا مش أول فرقة من نوعها، فى غيرنا كتير، بس الفرق إن إحنا فرقة محترفة مش بنخش نطبل وخلاص، فى عروض حلوة بنقدمها للناس".

إحدى فقرات الأفراح للفريق

إحدى فقرات الأفراح للفريق

 

وتابعت، "معنى أن تكون الفرقة للأفراح الإسلامية، أن يكون الفريق متخصصًا للعروض فى قاعات النساء فقط، وكذلك أغانيه واستعراضاته وملابسه، فالفتيات الأربعة اللاتى يقدمن العروض منتقبات، مضيفة أن كل هذه العروض تتم أمام العروس ومن يرافقها من فتيات من أجل رسم البسمة على وجوههن وتظل العروض قائمة حتى يأتى العريس فتنتهى".

 

وأوضحت، أن هناك العديد من العروض وتتكون من العديد من الأشكال، أمثال الشكل النوبى والشكل الفلاحى وإنشاد، وكل هدفها هو إضفاء السعادة على العرس.

 

جانب من عروض الفريق

جانب من عروض الفريق

 

وأكدت، أنهن لا ينتمين إلى أى كيان أو تنظيم أو فكر سلفى كان أو ما شابه، لكن الفرقة ما هى إلا مشروع اقتصادى هدفه إسعاد الناس بجانب جلب المال.

 

جانب من العروض

جانب من العروض

 

فيما تباينت الآراء حول الفكرة التى تبناها الفريق، حيث أعرب البعض عن رفضهم للفكرة بتعليقات مثل "حلو الإسلام الكاجوال ده"، و"رقص إيه اللى بالنقاب الفوشيا ده معلش".

 

رأى رافض للفكرة
رأى رافض للفكرة

رأى أخر رافض للفكرة
رأى آخر رافض للفكرة
 

وعلى الجانب الآخر لقت الفكرة استحسان الكثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعى، الذين علقوا "ربنا يوفقكم يا بنات ويصلحكم وملكوش دعوة بأعداء النجاح، الفكرة جديدة وهدفها جميل.. من نجاح لنجاح بإذن الله".

رأى مؤيد للفكرة

رأى مؤيد للفكرة

فيما وصفت أخرى أعضاء فريق "صبايا الإسلامية" بالملائكة التى نزلت من السماء إلى الأرض، تعبيراً منها على روعة الفكرة والشكل الذى يظهرن به.

رأى أخر مؤيد للفكرة
رأى آخر مؤيد للفكرة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة