خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

حلمى النمنم: التيار المتأسلم يريد اجتثاث تاريخ الأمة العربية لتصبح بلا ثقافة

الأحد، 26 فبراير 2017 01:57 م
حلمى النمنم: التيار المتأسلم يريد اجتثاث تاريخ الأمة العربية لتصبح بلا ثقافة حلمى النمنم
كتب مصطفى عنبر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

 

أكد حلمي النمنم وزير الثقافة أن التيار المتأسلم بكل تفريعاته يرفض التراث العربى رفضا وجوديا، لأنهم يريدون اجتثاث هذه الأمة من تاريخها وحضارتها لتصبح أمة بلا ثقافة وتاريخ، "أمة ليس فيها سوى أبو بكر البغدادى وحسن البنا وسيد قطب وكل هؤلاء الأجلاف".

 

ودعا النمنم في كلمة له اليوم خلال افتتاح الاحتفال بيوم التراث الثقافي العربي بمقر الجامعة العربية - إلى أن يكون هذا اليوم بداية لخطة عمل للحفاظ على تراث الأمة وثقافتنا وآثارها من كل الأجلاف،  وأردف قائلا "لن نسمح لهم بما يريدون.

 

وقال إن سؤال التراث هو أطول سؤال في حياتنا المعاصرة منذ احتل نابليون بونابرت مصر ، وأثير السؤال كيف نتعامل مع تراثنا عندما وجد المصريون جيشا حديثا يحتل بلادهم.

 

وأضاف "ظل هذا السؤال  متداولا وتم طرحه ثقافيا وسياسيا بعد الاحتلال البريطاني لمصر ، وتطورت الأمور بعد تأسيس  الجامعة العربية التي أنشأت معهد المخطوطات العربية" .

 

وتابع"فى كل هذا كنا نغوص في فلك البحث العلمي والمعرفي إلى أن جاء عام ١٩٦٩ حينما قامت إسرائيل بإحراق المسجد الأقصى وكان هذا اول اعتداء مادي على التراث العربي ثم دخول الاحتلال الأمريكي  بغداد عاصمة الرشيد وتم انتهاك هذه العاصمة وسرقة المتحف الوطني العراقي".

 

وأضاف "ثم فوجئنا بتيار مخيف هو التيار المتأسلم بكل تفريعاته الذي يرفض تراثنا ورأينا ما فعلته داعش في الموصل وتدمر".

 

وتابع " وفى العام الأسود الذي حكمت فيه الجماعة الإرهابية مصر خرج فيه من يقوم بكل صلافة وجهل نريد أن نهدم أبو الهول لأنه صنم وقبلها فلنتذكر جميعا الحملات الضارية التي شنها المرحوم عبد الحميد كشك من على منبر المسجد ضد أم كلثوم وَعَبَد الحليم حافظ  وطه حسين وكل هذه الرموز".

 

 واختتم حديثه قائلا "نحن إزاء تيار يرفض تراثنا رفضا وجوديا لأنهم يريدون أن يجتثوا هذه الأمة من تاريخها وحضارتها لتصبح أمة بلا ثقافة بلا تاريخ أمة ليست فيها سوى أبو بكر البغدادي وحسن البنّا وسيد قطب وكل هؤلاء الأجلاف" .مضيفا " لن نسمح لهم، بذلك داعيا إلى جعل هذا الْيَوْمَ  بداية لخطة عمل للحفاظ على تراث الأمة وثقافتنا وآثارها من كل الأجلاف.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة