خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

البترول: حقل ظهر يوفر 2 مليار دولار سنويا باكتمال طاقته التشغيلية (صور)

الإثنين، 18 ديسمبر 2017 10:58 ص
البترول: حقل ظهر يوفر 2 مليار دولار سنويا باكتمال طاقته التشغيلية (صور) طارق الملا
كتب أحمد أبو حجر - تصوير أحمد معروف

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، إن بدء إنتاج الغاز الطبيعى من حقل ظهر سيساهم فى تحقيق وفر بقيمة تصل إلى 60 مليون دوﻻر شهريًا، مشيرًا إلى أنه من المتوقع أن يصل قيمة الوفر المحقق من إنتاج الغاز الطبيعى من حقل ظهر إلى أكثر من 700 مليون دوﻻر، على أن يرتفع مع اكتمال الإنتاج من حقل ظهر سيصل قيمة الوفر إلى نحو 2 مليار دوﻻر سنويا.
 
وبحسب الملا، فإن إنتاج حقل ظهر والبالغ نحو 350 مليون قدم مكعب من الغاز الطبيعى يوميا يوزاى حجم ثلاثة شحنات من الغاز المسال المستورد من الخارج "الثلاث شحنات تبلغ قيمتها نحو 90 مليون دوﻻر شهريا"، وفقا للملا، مشيرا إلى أنه سيتم دفع نحو 30 مليون دوﻻر شهريا كحصة الشركاء فى حقل ظهر مقابل الحصول على حصصهم من الغاز الطبيعى شهريا.
 
وكان الملا قد أعلن أمس الأول، أن حقل ظهر التابع لشركة إينى الإيطالية قد بدأ ضخ الغاز الطبيعى الفعلى من الآبار البحرية به إلى المحطة البرية الجديدة بمنطقة الجميل ببورسعيد لمعالجته وضخه فى الشبكة القومية للغازات بمعدل إنتاج مبدئى 350 مليون قدم مكعب غاز يوميا.
 
أضاف الملا فى تصريحات صحفية على هامش مؤتمر الأهرام  للطاقة، أنه مع اكتمال المرحلة الأولى من هذا المشروع والمخطط لها فى يونيو 2018، سيصل الإنتاج تدريجيا إلى أكثر من مليار قدم مكعب غاز يوميا، وهو ما سيساهم إيجابيا فى تحقيق الاكتفاء الذاتى من الغاز الطبيعى وتخفيف العبء عن كاهل الموازنة العامة للدولة وتقليل فاتورة الاستيراد.
 
وتصل قيمة الاستثمارات الخاصة بحقل ظهر إلى 12 مليار دولار وتزيد إلى 16 مليار دولار على كامل عمر المشروع، وتقدر استثمارات تنمية المرحلة الأولى من المشروع خلال العام المالى 2016/2017 بنحو 3.8 مليار دولار لأنشطة الاستكشاف، فى حين أن إجمالى استثمارات أعمال تنمية حقل ظهر ستصل بنهاية عام 2017/2018 إلى نحو 8 مليارات دولار.
 
وبحسب الملا، فإن بدء التشغيل التجريبى لحقل ظُهر يرفع إنتاج مصر من الغاز الطبيعى إلى 5.5 مليار قدم مكعبة يوميا.
 
وتستهدف الشركة القابضة للغازات الطبيعية إيجاس، استيراد نحو 80 شحنة من الغاز المسال خلال العام المالى الحالى، لسد احتياجات السوق المحلى من الغاز الطبيعى، بقمية تصل الى 1.8 مليار دوﻻر، مقابل 118 شنحة تم استيرادها خلال العام المالى الماضى.
 
وبحسب تصريحات الملا، فإن حقول ظهر وشمال الإسكندرية ونورس ستساهم فى زيادة إنتاج الغاز الطبيعى خلال العام القادم بنحو 50%، مقارنة بعام 2016، وستساهم فى تحقيق الاكتفاء الذاتى من الغاز الطبيعى بنهاية 2018، على أن تساهم المشروعات الثلاث فى زيادة إنتاج الغاز المصرى بنسبة 100% فى عام 2020.

صور مؤتمر الاهرام للطاقه (2)
 

صور مؤتمر الاهرام للطاقه (3)
 
صور مؤتمر الاهرام للطاقه (4)
 
صور مؤتمر الاهرام للطاقه (5)
 
صور مؤتمر الاهرام للطاقه (6)
 
صور مؤتمر الاهرام للطاقه (7)
 
صور مؤتمر الاهرام للطاقه (8)
 
صور مؤتمر الاهرام للطاقه (9)
 
صور مؤتمر الاهرام للطاقه (10)
 
صور مؤتمر الاهرام للطاقه (11)
 
صور مؤتمر الاهرام للطاقه (12)
 
صور مؤتمر الاهرام للطاقه (13)
 
صورمؤتمر الاهرام للطاقه  (1)
 
صورمؤتمر الاهرام للطاقه  (2)
 
صورمؤتمر الاهرام للطاقه  (3)
 
صورمؤتمر الاهرام للطاقه  (4)
 
صورمؤتمر الاهرام للطاقه  (5)
 
صورمؤتمر الاهرام للطاقه  (6)
 
صورمؤتمر الاهرام للطاقه  (7)
 
صورمؤتمر الاهرام للطاقه  (8)
 
صورمؤتمر الاهرام للطاقه  (9)
 
صورمؤتمر الاهرام للطاقه  (10)
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة