خالد صلاح

عبدالعال: 25يناير خطفتها جماعة ضالة و30يونيو جاءت برئيس يشهد العالم بنزاهته

الإثنين، 18 يوليه 2016 02:35 م
عبدالعال: 25يناير خطفتها جماعة ضالة و30يونيو جاءت برئيس يشهد العالم بنزاهته الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب
كتب نورا فخرى
إضافة تعليق
قال الدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب، إن ثورة 25 يناير اختطفت من جماعة ضلت الطريق، وانتفض الشعب فى ثورة 30 يونيو والتى شكل فيها الشعب والجيش يداً واحدة للتخلص من هذه القوى الظلامية الراغبة فى اختطاف الوطن، ووضع دستور للبلاد من أحدث الدساتير، وانتخب رئيساً للبلاد يشهد له العالم بنزاهته، واكتملت خريطة الطريق بانتخاب مجلس النواب.

وأضاف عبد العال، خلال الجلسة العامة الصباحية المنعقدة اليوم الاثنين، أن مجلس النواب من أطهر وأفضل المجالس النيابية.

وحول المشادة التى نشبت بين النائب أحمد الطنطاوى والنائب محمد أبو حامد على خلفية ثورة 30 يونيو، أكد عبد العال، على أهمية احترام وجهات النظر المختلفة، وتقبل الرأى والرأى الآخر كأحد قواعد الديمقراطية حتى لو هناك بعض الآراء التى قد تبدو مؤلمة للبعض الآخر، مضيفاً: "النائب أحمد الطنطاوى لم يشكك فى ثورة 30 يونيو، لكن قد يكون تعبيره فهم خطأ، وأنا أثق أن الطنطاوى والشباب الذين معه مخلصين ووطنيين".

وشدد عبد العال، على أهمية احترام وجهات النظر وألا نضيق بوجهات النظر المختلفة، طالما فى إطار المصالح القومية العليا، مضيفاً : "الطنطاوى والشباب الذين معه من أبناء ثورتى 25 يناير و30 يونيو، وعلينا أن نكفل حقهم فى التعبير عن وجهة نظرهم، لكن فى المقابل عندما تتخذ الأغلبية قراراً يجب أن يحترم من جانب الأقلية كما هو ثابت فى جميع العلوم السياسية".

وأعرب رئيس مجلس النواب، عن أمله أن يعمل الجميع من أجل إنجاح المجلس، مشيراً إلى أن ما يقدم فى وسائل الإعلام يسيء للبرلمان، مطالباً جميع أعضاء مجلس النواب بتقبل وجهات نظر بعضهم البعض، قائلاً: "ممكن نقعد لغاية 12 بليل معنديش مشكلة، لكن علينا أن نتعامل بأسلوب لائق بأن يرفع النائب يده".


موضوعات متعلقة...


مشادة تحت قبة البرلمان بين محمد أبو حامد وأحمد طنطاوى بسبب "30 يونيو"

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة