خالد صلاح

أكرم القصاص

القمح.. فساد مضارع مستمر

الثلاثاء، 12 يوليه 2016 07:00 ص

إضافة تعليق
ببساطة نحن أمام عمليات نهب منظمة وعصابات سرقت القمح ودعم الفلاحين، ومارست السرقة بشكل علنى، والتقارير الرقابة الإدارية، كشّفت عملية عصابات منظمة وجرائم تدور علنا، وأقل ما يتم سرقته بعشرات الملايين، بما يكشف عن خطايا فى توزيع الصوامع وتواطؤ من وزارة التموين التى يفترض أنها تتعاقد مع الصوامع.

وبالرغم من ضخامة الأرقام المعلنة لعمليات السرقة التى كشفتها الرقابة الإدارية، ولجنة التقصى البرلمانية، تبدو الأرقام قمة جبل الفساد الغاطس. 28 مليون جنيه مخالفات بصومعة شقيق نائب برلمانى، وأصحاب صومعة يسددون 56 مليون جنيه للشركة العربية للصوامع، مخالفات جسيمة بـخمس محافظات ‎وفساد يقدر بـ400 مليون جنيه، ‎63 مليون جنيه فى الفيوم، وهناك 20 شونة وصومعة بها عجز قمح بـ240 مليون جنيه. ‎

ونعرف مما تعلنه لجنة التقصى البرلمانية أن وزارة التموين تعاقدت مع صوامع غير مرخصة، وليس لديها أوراق، وقد لا تكون المرة الأولى التى يتم فيها نهب القمح من الصوامع، لكن تحرك الرقابة الإدارية وحملات مفاجئة كشفت رؤوس الفساد، ولما تشكلت لجنة تقصى الحقائق البرلمانية وبدأت معاينة الصوامع، أكدت ما توصلت إليه الرقابة الإدارية.

هناك حديث عن أن وزارة التموين تعاقدت مع صومعة غير قانونية ومنحتها 110 ملايين جنيه من الدعم، واختلس أصحاب الصومعة 55 مليونًا، ووضعوا مخزونا وهميا، وهى اللعبة التى يبدو أنها تدر عائدا ضخما، نحن أمام عمليات سرقة منظمة لـ2.5 مليون طف قمح .

هذه هى الأرقام الظاهرة والمعلنة، وماخفى كان أفسد، ‎ونرى اختلاسات وفسادا بعشرات الملايين، بما يشير إلى أن منظومة الصوامع والشون نفسها قائمة على الفساد التام المستمر، بلا توقف، وأن هناك تواطؤا من الجهات التى تعاقدت مع هذه الصوامع، الدكتور خالد حنفى، وزير التموين قال إن وزارة التموين وأجهزتها الرقابية هى التى قامت بالحملات الرقابية على صوامع وشون استلام الأقماح، بينما واضح أن التموين هى نفسها التى تعاقدت التى تعرف أصحاب الصوامع وتضع القمح بأيديهم. وهو ما تسجلها الاستجوابات فى البرلمان التى تتحدث عن إهدار 2.5 مليون طن، واختلاس أموال دعم المزارعين فى الشون والصوامع.

والظاهر من هذه الحملات أن منظومة القمح كلها فاسدة، وأن هذا الفساد ليس فرديا أو محدودا، لكنه فساد وتواطؤ واضح، لا يصلح معه الترميم، إنما يفترض نسف هذه المنظومة ومحاسبة الأطراف المشاركة فى نهب القمح، ودعم الفلاحين، وإهدار ملايين الأطنان. بشكل ممنهج ومنظم، وبتواطؤ من الجهات الحكومة، سواء التموين أو غيرها.
إضافة تعليق




التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

ألشعب الاصيل

استعدوا يا عرب..ترامب فارد عضلاته وشهيته مفتوحه لكم

بدون

عدد الردود 0

بواسطة:

ألشعب الاصيل

ليست المافيا فى القمح وحده

بدون

عدد الردود 0

بواسطة:

HANY

كمل جميلك

عدد الردود 0

بواسطة:

المصرى الحزين

انتبهوا يامصريين

عدد الردود 0

بواسطة:

ahmad

استبدال مخزون القمح المصرى بأقماح مستوردة غير صالحة

عدد الردود 0

بواسطة:

للاسف القطاع الخاص يسرق قوت الشعب

نحن نثق برجال الجيش من الافضل القمح يتبع صوامع تابعه للجيش لأننا الشعب نثق بالجيش

وبعدين ماهو الحل

عدد الردود 0

بواسطة:

أبو الكرم

الفاسدين الأوائل قدوة

عدد الردود 0

بواسطة:

حسن صبحى حمودة

هل صدقتم الآن المستشار هشام جنينة !!!!

عدد الردود 0

بواسطة:

طارق هارون

لا تنسوا الله يخلليكم

عدد الردود 0

بواسطة:

مشمش

اين النائب العام .. من هذا الفساد فى منظومه القمح..انها جنايات وليست جنح لانها مليارات سرقه للشعب

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة