خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة
عفوا.. لا يوجد مباريات اليوم

برلمانيون يفتحون النار على شركة "إبسوس" بعد فضيحة "مكملين"..ويؤكدون:لا أحد يشاهد قنوات الإخوان والنتائج مضللة..أحمد العوضى:النتيجة مغلوطة وتهدف إثارة البلبلة..وسامى رمضان: فضيحة ولابد من مساءلتهم

الأحد، 12 يونيو 2016 12:24 ص
برلمانيون يفتحون النار على شركة "إبسوس" بعد فضيحة "مكملين"..ويؤكدون:لا أحد يشاهد قنوات الإخوان والنتائج مضللة..أحمد العوضى:النتيجة مغلوطة وتهدف إثارة البلبلة..وسامى رمضان: فضيحة ولابد من مساءلتهم مجلس النواب
كتب محمد السيد - أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
فتح أعضاء بمجلس النواب، النار على شركة أبسوس _للدراسات والأبحاث_،بعد التقارير الصادرة منها عن ترتيب نسب مشاهد القنوات الفضائية، لوضع قنوات بعينها فى صدارة التقارير الذى يترتب عليه تحديد نسبة كل قناة من الإعلانات التى تذاع عليها، وذلك للسيطرة على السوق الإعلانى المصرى،ووضع قناة مكلمين التابعة لجماعة الإخوان، والتى تبث من تركيا ضمن القنوات الأكثر مشاهدة،مؤكدين أن ذلك تهديد واضح للأمن القومى.

فى البداية قال تامر عبد القادر، وكيل لجنة الإعلام بالبرلمان، إن نتائج أبحاث شركة أبسوس حول القنوات غير مقنعة، متسائلا: :"كيف لقناة إخوانية أن تكون ضمن القنوات الأكثر مشاهدة رغم عدم مشاهدة أحد لها؟!".

وأضاف وكيل لجنة الإعلام بالبرلمان، لـ"اليوم السابع،" أنه كيف للشركة عدم ذكر أى اسم من أسماء القنوات المصرية التى تحظى بمتابعة كبيرة من قبل المشاهدين"، موضحا أن هذه النتيجة غير منطقية على الإطلاق.


نتيجة أبحاث "إبسوس" فضيحة ولابد من مساءلتهم


وقال النائب سامى رمضان، عضو اللجنة التشريعية بمجلس النواب، إن نتيجة أبحاث شركة "أبسوس" للأبحاث فضيحة، ولابد من مساءلتهم حول نتائج الأبحاث التى زعمت فيها أن قناة "مكملين" من القنوات الأكثر مشاهدة، موضحا أن الإخوان لم يعد لهم وجود ولم يعد أحد يشاهد قنواتهم.

وأضاف عضو اللجنة التشريعية بمجلس النواب، لـ"اليوم السابع" أن هناك ضرورة أن تراجع الدولة المصرية، جميع الشركات التى تعلم داخلها وأهدافها لأن هناك شركات تسعى لإيجاد شعبية مزعومة للإخوان، موضحا أن البرلمان سيطالب الجهات المختلفة بمحاسبة أصحاب هذا البحث خاصة أن لم يذكر القنوات المصرية ضمن القنوات الأعلى مشاهدة وهو ما يؤكد أن البحث له أغراض معينة.

ومن جانبه قال النائب محمود الصعيدى، عضو مجلس النواب عن ائتلاف دعم مصر، إنه سيطلب خلال جلسات البرلمان بفحص شركة "إبسوس" للأبحاث، من قبل الأجهزة المعنية بعد فضحية وضعها لقناة مكملين الإخوانية ضمن القنوات الأكثر مشاهدة.

وأضاف عضو مجلس النواب عن ائتلاف دعم مصر، فى تصريحات لـ"اليوم السابع" أن هذه الأبحاث هدفها تهديد الأمن المصرى عبر الزعم بأن قنوات الإخوان هى الأكثر مشاهدة، رغم عدم معرفة أحد لقناة مكملين أو مشاهدته لها، موضحا أن هذا الأمر يحتاج إلى وقفة من قبل أجهزة الدولة.

نتيجة "أبسوس"مغلوطة وتهدف لإثارة البلبلة لدى المصريين



فيما قال اللواء أحمد العوضى،عضو لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب،إن نتيجة بحوث المشاهدة الخاصة بشركة أبسوس مغلوطة وتهدف لإثارة الفتنة والبلبلة لدى المصريين.
وأضاف "العوضى" فى تصريح لـ"اليوم السابع"،قائلا: "كيف جعلت شركة أبسوس قناة مكلمين الإخوانية ضمن القنوات الأكثر مشاهدة فى مصر ، وهى غير موجودة على القمر الصناعى المصرى نايل سات ؟، وهذا يؤكد تضليل الشركة"، موضحا أنه سيدرس القضية لتقديم طلبات إحاطة أو مناقشة الأمر داخل البرلمان .

وكان تقرير صادر عن شركة أبسوس أوضح سقطة جديدة للشركة ،فى أنها جعلت قناة "مكلمين" الإخوان ضمن القنوات الأكثر مشاهدة فى مصر بخلاف الحقيقة والواقع، لأن القناة غير موجودة بالأساس على القمر الصناعى المصرى نايل سات، مما يؤكد تضليل الشركة المتعمد.




موضوعات متعلقة..


"انفراد" يكشف فضيحة إبسوس بوضع مكملين الإخوانية ضمن القنوات الأكثر مشاهدة

خبراء إعلام ورؤساء قنوات يهاجمون "أبسوس" ويطالبون بالكشف عن مصادر تمويلها.. ألبرت شفيق: نتيجة الأبحاث "فضيحة".. وعمرو رزق: مهزلة ترقى لمرتبة الجريمة.. محمد شومان: تزيف الحقائق للترويج لبعض القنوات


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة