خالد صلاح

بالفيديو.. أحمد شفيق لـ"عبد الرحيم على": أرفض اتهامى بالتآمرعلى الرئيس.. ولن أعود قبل إلغاء منعى من السفر.. ولا يستطيع أحد إجبارى على اعتزال العمل السياسى.. ويحذر مهاجميه: "اتلموا خلونى ساكت أحسن"

الثلاثاء، 16 يونيو 2015 04:39 ص
بالفيديو.. أحمد شفيق لـ"عبد الرحيم على": أرفض اتهامى بالتآمرعلى الرئيس.. ولن أعود قبل إلغاء منعى من السفر.. ولا يستطيع أحد إجبارى على اعتزال العمل السياسى.. ويحذر مهاجميه: "اتلموا خلونى ساكت أحسن" الفريق أحمد شفيق المرشح السابق
كتب محسن البديوى
إضافة تعليق
رفض الفريق أحمد شفيق، المرشح السابق لرئاسة الجمهورية، التهم الموجهة له بالتآمر على الرئيس عبد الفتاح السيسى، قائلا: "أنا رجل ملتزم وعسكرى بالدرجة الأولى"، وأرجو أن نحتفظ بمنصب رئيس الجمهورية بعيدا عن النقاش لأنه مستوى لا يمكن الاختلاف عليه وخلينا تحت كدا، فهو رئيس كل المصريين".



كما رفض شفيق ما نشرته صحيفة "الشروق" ضده مؤخرا قائلا "هذا عبث ولعب أطفال وحينما يصدر من جريدة ومؤسسة يفترض أنها محترمة ومن بنت يقال إن ميولها إخوانية وتعمل فى مؤسسة عند إبراهيم المعلم، فهذا تمادٍ وإسفاف.. هل هذا حياء!.. أحمد شفيق مسك مناصب وخدم البلد".



وأكد المرشح الرئاسى السابق، فى حواره مع الإعلامى عبد الرحيم على برنامج "الصندوق الأسود" المذاع على العاصمة، أنه لم يتلق أى أمر من أى مسئول مصرى بمنعه من الكلام، قائلا: "لا أقبل هذا، ولدى خبرة تخلينى أوزن بميزان من دهب إيه اللى اتكلم فيه وإيه اللى ما اتكلمش فيه، أنا مش صغير، وما مررت به من تجارب ما يخليش طفلة تبعت هذا الكلام، مطالباً بمحاسبة المسئولين عن ذلك"، مضيفاً: "هناك نوع من التسيب فرض نفسه على بعض الجهات التى ظنت أن لها باعا أكثر من اللازم".

شفيق لمهاجميه: "أنا زميل لأجهزة الأمن وكل واحد يتلم"


وهاجم "شفيق"، إبراهيم المعلم رئيس مجلس إدارة جريدة الشروق، قائلا: "المعلم دا فى كل العصور؟ هو ناسى موقفه فى جامعة إسكندرية إيه الحكاية.. أنا عندى من المعلومات كتير جداً وأكثر مما يتخيل هو أو غيره ممن يهدفوا للتجريح، وخلينى ملموم وساكت".

وأوضح أنه سيقاضى صاحب جريدة الشروق لأنها نشرت خبرا عن أن جهة سيادية أبلغته بضرورة الابتعاد عن السياسة وهذا غير صحيح، بحسب قوله، وفيما يتعلق بالدستور المصرى، قال إن هناك الكثير من المواد داخل الدستور تتطلب إعادة النظر فيها.

وعن هدف الحملات الهجومية ضده رد قائلاً "ما أعرفش سببها إيه، ولكن أؤكد أن باعى طويل ومعلوماتى كثيرة جداً، واعتبرنى زميل للأخوة فى أجهزة الأمن، وكل واحد يتلم عنى عشان مش عاوز أتكلم أكتر"، مضيفاً: "أحمد شفيق كان فى وقت من الأوقات لازم يكون الرئيس الشرعى ومافيهاش كلام".



وعن حملة أنت الرئيس قال: "فيه ناس تحمست من الشباب وطالبونى بالترشح قبل إعلان الرئيس السيسى ترشحه وعملوا حركة - أنت الرئيس - وعلى التوازى ظهرت حركة أخرى بهدف إحراجى من خلال جمع التوكيلات، ولكن بعد إعلان الرئيس السيسى ترشحه أكدت دعمه"، مشيراً إلى أنه بعد خروج الإخوان من الحكم كان يأتى أمام منزله ما بين ألفين إلى 3 آلاف مؤيد يطالبونه بالترشح للرئاسة، لكنه فى النهاية رفض، بعد إعلان الرئيس السيسى ترشحه.

"شفيق": أنا مش صغير عشان أستنى فى المطار ولن أعود قبل إلغاء منعى من السفر


وكشف الفريق أحمد شفيق، المرشح الرئاسى السابق، عن المرة الوحيدة التى قرر فيها العودة إلى مصر، بعد سفره للإمارات العربية المتحدة، عقب خسارته فى الانتخابات الرئاسية 2012، قائلا: "يوم ما شقيقى تعب جدا، وقررت أنزل مصر وحجزت فى طائرة 1 إلا عشرة بالليل، ووزير الداخلية كلمنى 3 مرات، وجهزلى المدرعة، وكله كان جاهزا، لكنى أُبلغت أن شقيقى سيسافر إلى ألمانيا فعدلت عن فكرة السفر وسافرت إلى ألمانيا".



وأضاف "وزير الداخلية قالى بنفسه مفيش ترقب وصول، وأنا مش صغير علشان أنزل المطار واستنى، لكن ما زال منع السفر موجود، وهذا يمنعنى من العودة".

وتابع: "مش هانزل مصر إلا بعد إلغاء قرار منع السفر، فأنا مش راجل صغير، وقدمت لبلدى الكثير، ولم أخطأ والظروف أثبتت أن التهم المرفوعة ضدى إخوانية وحصلت على البراءة فى جميع تلك القضايا بخلاف آخر قضية"، محملاً قاضى التحقيق مسئولية ما حدث، قائلاً "القاضى استنبط غلطة، وقال إن انتوا اشتريتوا الفيلا بطريق الخطأ وحولنا لمحكمة جنايات بتهم ثلاثية، غسيل أموال وتربح وإهدار أموال الدولة وجاب اتنين خبراء تفصيل وأمرهم بتقييم خاطئ لثمن الفيلا"، لافتاً إلى أن القاضى كان نصيبه الخروج من الصلاحية والسلك القضائى وهو حاليا فى قطر.

شفيق تعليقاً على تسريبه عن السيسى: "هنقعد جوه البيوت ما نتكلمش!"


وعلق الفريق شفيق، على التسريب المنسوب له والذى انتقد خلاله كلام الرئيس عبد الفتاح السيسى، قبل ترشحه للرئاسة، عندما قال فى أحد المؤتمرات الصحفية إنه لن يترشح للانتخابات الرئاسية 2014، ولا يفكر أصلًا فى أى منصب رئاسى إلا فى حالة رغبة الشعب ومؤسسة الجيش، ثم ترشح بعد ذلك.

وقال "شفيق"، "قلت هذا الكلام عندما رأيت إجراءً خاطئًا إدارياً، والعالم كله كان يتحدث عنه، وإزاى أبقى اتكلم مع أخويا وفيه تصرف غلط ويبقى أنا غلطان إنى كلمته، ولا هانعمل زى زمان، جوه البيوت ما نتكلمش.. ممكن تكون هناك غصة فى نفس الرئيس السيسى.. وممكن من الكلام دا آخد تذكرة أن الحتة دى كانت غلط فى التصرف"، مستطرداً: "لا يمكن محاسبة شخص على تفكيره الشخصى، ولكن فى نفس الوقت أنا قلت إن القوات المسلحة قادرة على إجراء انتخابات ديمقراطية".

شفيق" لـ"عبد الرحيم على": "عباس كامل مش بيرد على.. شىء مدهش"


وأبدى المرشح الرئاسى السابق، غضبه الشديد من عدم دعوة الدولة المصرية له لحضور بيان 3 يوليو لعزل الرئيس الأسبق محمد مرسى، وقال "لم أتصل بالسيسى خلال فترة رئاسته، ولا يوجد بينى وبينه قنوات اتصال، لكن كلمت عباس كامل، مدير مكتب الرئيس عبدالفتاح السيسى، مردش عليا، عباس كامل مردش على أحمد شفيق!! مرة واثنين وثلاثة، شىء مُدهش!".



وأضاف: "استشفيت منظر مريحنيش، وميتقاليش تعالى يوم 3 يوليو، أنا جاى أشارككم الفرحة فى الاحتفال، ونص كلامى فى الأوضة دى كان على دور القوات المسلحة وأهميته".

وأكد شفيق، المتواجد حاليا فى الإمارات، أنه التقى مراكز بحثية وبعض المسئولين من السفارة الأمريكية بالإمارات، فى خطة لدعم ثورة 30 يونيو، وذلك بعلم المخابرات المصرية العامة.



وتابع: "تخيلت بعد 3 يوليو أن أستقبل تيلفون يقولى انزل، وزعلت من جوايا، لأنى شريك كفاح وكنت على اتصال بالأجهزة والمخابرات ودورى معروف جيداً"، مضيفاً: "المسئولين الموجودين الآن ومعظمهم نفس وضعى من أيام حكومة مبارك".

انتخابات الرئاسة تم تزويرها.. وموافى هنأنى والمكالمة مسجلة فى ذهنى


وشدد على تمسكه بما قاله أمس مع الإعلامى عمرو أديب، خاصة فيما يتعلق بتزوير الانتخابات الرئاسية، مضيفًا "لدى إصرار على كشف الحقيقة وحرمانى من 2 مليون صوت، وأقول لمن انتخبنى: لن أخذلكم"، مؤكدً أنه يقدر اللواء مراد موافى لكنه اتصل به ليلة الانتخابات وهنأه بالفوز، مضيفا "والمكالمة مسجلة فى ذهنه".

وتابع "لا أقبل أن يصفنى أحد بالمظلوم، لأني مقبلش لحد يظلمنى، وسأحصل على حقى بيدى حتى آخر يوم فى حياتى".

أحمد شفيق: لن يجبرنى أحد على ترك العمل السياسى وأدعو بالتوفيق لـ"السيسى"


ووجه الفريق أحمد شفيق، المرشح الرئاسى السابق، رسالة إلى الرئيس عبد الفتاح السيسى، داعياً له فيها بأن يوفقه الله على تحمل مهام النهوض بالبلاد.

وأكد المرشح الرئاسى السابق، أنه استقال من حزب الحركة الوطنية بعد الهجمات التى وصفها بـ"الحقيرة" ضده، مؤكداً أنه لن يعتزل الحياة السياسية ولن يجبره أحد على ذلك، وأنه سيمارس حقه فى العمل السياسى لآخر يوم فى عمره.

وحول تواجده فى دولة الإمارات، قال: "اعتبرت نفسى ضيفا فى بلد كريم، وأخوة كرماء وأراعى أصول هذه الضيافة، ولا يمكن الخلط بن وجودى كزائر وبين عملى السياسى، ولم أمارس أى نوع من الأنشطة خلال تواجدى فى الثلاث سنوات السابقة".


موضوعات متعلقة:


"شفيق": أنا مش صغير عشان أستنى فى المطار ولن أعود قبل إلغاء ترقب وصولى


بالفيديو.. شفيق لمهاجميه : "أنا زميل لأجهزة الأمن وكل واحد يتلم"
إضافة تعليق




التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

nasser abureada

انت مصري حتى النخاع

الى سيادة الفريق احمد شفيق ...انت رجل محترم .

عدد الردود 0

بواسطة:

أبوحميد

كان من الواجب تحديد سبب المنع من السفر للقارىء

؟

عدد الردود 0

بواسطة:

عياس

السفارة الأمريكية؟

عدد الردود 0

بواسطة:

احمد عبدربه

رجل محترم ولك كل التجية والتقدير

عدد الردود 0

بواسطة:

نفر مسكين

مجرد سؤال

عدد الردود 0

بواسطة:

مجمد رضا سليمان

الفريق شفيق رجل عسكرى محترم

عدد الردود 0

بواسطة:

تيتو

شئ مش مفهوم

عدد الردود 0

بواسطة:

حسناء

الفريق شفيق رجل وطنى

عدد الردود 0

بواسطة:

مهدى

حسنا فعلت وخيرا نطقت ووقيعة فوت

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد سعيد

تحيا مصر

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة