خالد صلاح

دينا شرف الدين

متونسة بحس مين يا مصر فى غيابى

السبت، 25 أبريل 2015 11:11 م

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
((يا لولا دقة إيديكى ما انطرق بابى طول عمرى عارى البدن وأنتى جلبابى))
((يا اللى سهرتى الليالى يونسك صوتى متونسة. بحس مين يا مصر فى غيابى))

من أروع ما كتب الراحل العظيم ابن مصر وعاشق ترابها وحافظ تراثها ومجسد ذكرياتها، أحزانها وأوجاعها وأفراحها فى أروع الكلمات التى لن يمحوها أبداً الغياب.

فقد استوقفتنى هذه الكلمات التى كتبها الخال ضمن أغنيات مسلسل عبد الله النديم، وغناها المبدع على الحجار، والتى بحق تهتز لها المشاعر وتدمع لها الأعين.

وكأنه رحمه الله كتبها منذ حوالى ثلاثين عاماً، لنرثيه بها ونشعر بحق بافتقاد الخل الوفى للوطن.
فقد كان ممن تربى على كلماته وأشعاره العامية المصرية القريبة لكل فئات الشعب الكثيرين، ومن أهم الشعراء الذين ساهموا فى تشكيل وجدان الملايين. من المصريين.

رحمة الله على الخال الذى غاب عنا بفعل القدر، لكنه سيظل باقياً فى ذاكرة الأمة بكلماته الكثيرة التى تقطر عشقاً وإخلاصاً لمصر، والتى كلما سمعناها واسترجعناها وذلك حتماً سيحدث، فلم يترك الراحل مناسبة أو محنة مرت بها مصر إلا وأرخها فى أروع الكلمات.

((راحل من تانى راحل، تردنى السواحل، سايب قلبى فى حاراتك، سايب صوتى فى سُكاتك، وخُضرتى فى نباتك، يا مصر وتنى راحل)).

وكانت هذه الكلمات آخر ما تكلم به الراحل لابنته، حسب رواية الإبنة للفنان على الحجار أحد الأصدقاء المقربين للخال.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة