كيف يؤثر البنزين على أداء محرك السيارة؟

الإثنين، 16 مايو 2011 - 18:08

المهندس عمرو أسعد المهندس عمرو أسعد

كتب حسن مجدى

ما أصل تركيب البنزين وتأثيره على أداء المحرك؟ يجيبنا على هذا المهندس (عمرو أسعد) الذى قال إنه منذ عده عقود كان الرصاص أحد مكونات البنزين العديدة، ولكن تم اكتشاف أن الرصاص مادة ضارة بالبيئة وعلى صحة الإنسان وبعد أبحاث وتجارب تم استبداله بمادة تسمى الأوكتين. وأضاف أن الأوكتين تختلف نسبته فى بعض الدول فنجد أوكتين 80، 90 ، 92، 95.

فالأوكتين هو نسبة الانضغاط، ومن المعروف أن المكبس (البيستون) عند نزوله إلى أسفل يمتلئ الفراغ بخليط البنزين والهواء تقدر مثلا هذه النسبة (8)، ثم يقوم المكبس بضغط هذه الكميه إلى غرفه الاحتراق بجعلها (1)، أى أن المكبس ضغط كمية الوقود من حجم 8 إلى حجم 1 هذه النسبة تسمى نسبة الانضغاط. وتتراوح نسبة الانضغاط تبعا لحداثة السيارة فكلما زادت نسبه الانضغاط زادت الطاقة الناتجة من المحرك.

أما علاقة الأوكتين بنسبة الانضغاط يقول أسعد إنه عند ارتفاع درجة حرارة المحرك وعندما يقترب المكبس من ضغط الشحنة تقوم الشحنة بالانفجار ذاتيا، نظرا لحرارة جسم المحرك وقبل وصول شرارة شمعة الاشتعال (البواجى)، مما يسبب ضعف الطاقة المتولدة من الشحنة وسماع صوت فرقعة داخل المحرك، وهى ما تسمى ظاهرة (الصفع)، وفائدة الأوكتين هى رفع درجة الاشتعال الذاتى للشحنة، فمثلا فى البنزين 80 تنفجر الشحنة ذاتيا عند درجة حرارة 200، ولكن فى البنزين 90 تنفجر الشحنة ذاتيا عند 250 درجة (هذه الأرقام للتوضيح فقط)، فمع هذه الميزة طورت المصانع المحركات فقامت برفع نسبة الانضغاط للحصول على طاقه أكبر من الحركة بنفس كمية الوقود.

وشدد على أن البعض يتساءل على تأثير نسب الأوكتين على المحرك ودرجة نظافة البنزين من رقم لآخر، والحقيقة أن درجة نقاء البنزين بكل درجاته واحدة، أى أن بنزين 80 متساوٍِ فى النقاء مع الأنواع الأعلى فى الأوكتين مثل بنزين 90 مثلا، ولكن الاختلاف فقط فى نسبة الأوكتين المضافة، ويتم إضافة لون مميز لكل نوع منعا للغش.