أكرم القصاص

حافظ على دماغك.. طرق هتساعدك على تقليل خطر الإصابة بالخرف

الأربعاء، 15 سبتمبر 2021 11:00 ص
حافظ على دماغك.. طرق هتساعدك على تقليل خطر الإصابة بالخرف الخرف
كتبت هند عادل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الخرف يعد من الأمراض العقلية المسببة فى حدوث تدهور ملحوظ فى قدرة العقل على القيام بنشاطه اليومى، وحال عدم الاهتمام بالعلاج الخاص به يتسبب فى خطورة على المصاب، فى عام 2020 قامت مجموعة من 28 خبيرًا في الخرف في تحديث للوقاية من الخرف والتدخل والرعاية وفى تقرير لمجلة لانسيت لعام 2020 حددوا 12 عامل خطر يمكن تعديله لمنع أو تأخير ما يصل إلى 40% من الحالات.

 

فقدان السمع

تشير الأدلة الحديثة إلى أنه إذا كنا نعانى من ضعف السمع من سن 45 وما بعده، فقد يعنى ذلك زيادة خطر الإصابة بالخرف فى وقت لاحق من الحياة أسباب ذلك ليست واضحة تمامًا، لكن يُعتقد أنه قد يتعلق بقدرتنا على تكوين الذكريات وهو أمر يصعب القيام به عندما لا نتمكن من سماع ما يحدث بوضوح وقد يتعلق الأمر أيضًا بالتواصل الاجتماعى، وهو أيضا وقائى.

كيفية تقليل المخاطر: قم بفحص سمعك بانتظام لتحديد ضعف السمع فى وقت مبكر، احمِ أذنيك دائمًا إذا كنت في بيئات صاخبة إذا كنت تعاني من ضعف السمع فقد تكون أداة المساعدة على السمع وقائية.

 

السمنة وقلة النشاط

تزيد الإصابة بالسمنة في منتصف العمر من خطر الإصابة بالخرف لاحقًا وهذا يعني أن مؤشر كتلة الجسم يبلغ 30 أو أكثر وبالمثل، فإن عدم التحرك بما يكفي هو أمر سيئ بالنسبة لنا.

كيفية تقليل المخاطر: إيجاد طرق للتحكم فى الوزن سيؤتى ثماره على المدى الطويل قد يؤدى اتباع نظام غذائى على طراز البحر الأبيض المتوسط ​​إلى تحقيق ذلك، كما أنه سيقلل من الالتهاب، ما قد يقلل أيضًا من خطر الإصابة بالخرف لتحريك أجسادنا بانتظام فوائد عديدة قوية، حاول القيام بنشاط معتدل إلى قوى فى معظم الأيام استهدف 150 دقيقة فى الأسبوع (أو أكثر) إجمالاً.

 

ارتفاع ضغط الدم

يرتبط ارتفاع ضغط الدم في منتصف العمر بزيادة خطر الإصابة بالخرف في وقت لاحق، قد يكون هذا مرتبطًا بالتهاب، يُعتقد أن الالتهاب يتسبب في تراكم البروتينات غير المرغوب فيها في الدماغ والتي بدورها تساهم في تطور الخرف.

كيفية تقليل المخاطر: ما هو مفيد للقلب مفيد أيضًا للدماغ وستساعد هنا ممارسة الرياضة واتباع نظام غذائي كامل وتقليل التوتر.

 

إصابات الدماغ الرضحية

قد يكون الأمر صعبًا بعض الشيء، لكن محاولة تجنب إصابات الدماغ الرضحية، خاصة في منتصف العمر ، قد تقلل من خطر الإصابة بالخرف.

كيفية تقليل المخاطر: هذا يعني تجنب الأنشطة والرياضات الخطرة مثل الملاكمة إذا كنت قد تعرضت بالفعل لإصابة دماغية، فهذا لا يعني أنك ستصاب بالخرف حتمًا ولكن قد يكون من المفيد إيلاء اهتمام خاص لعوامل الخطر الأخرى وبذل ما في وسعك للتأثير عليها.

 

عوامل الخطر الأخرى


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة