أكرم القصاص

جمال عبد الناصر

ثورة 30 يونيو تحتاج فيلما سينمائيا ضخما

الجمعة، 02 يوليه 2021 03:19 م

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قيمة ثورة 30 يونيو وأهمية بيان 3 يوليو حينما لبى الجيش نداء الوطن وتدخل لإنقاذ البلاد يحتاجان هذان الحدثان عمل سينمائي ضخم لتوثيق هذه الأحداث الجلل التي شهدتها مصر ، ودائما تُخرج الأحداث الجليلة أعمالا درامية عظيمة شريطة توفير المعلومات والإنتاج الضخم.

السينما دائما هي خير معبر وموثق لكل حدث، والسينما الأمريكية مثلا قدمت ما لا يقل عن 187 فيلما حربيا عن الحرب العالمية الأولى والثانية وعن حرب فيتنام وثورات كثيرة حدثت في العالم، ولكن للأسف لم تقدم السينما المصرية ثوراتها وحروبها بشكل جيد يليق بها، فحتي مجموعة الأفلام السينمائية التى تحدثت عن الثورة ليست كثيرة ولم تنقل الحدث بكل تفاصيله ولم تكن على مستوى الحدث، وربما ستظهر خلال الفترة المقبلة أعمالا سينمائية تظهر قيمة ثورة 30 يونيو مثلما حدث مع  ثورة 23 يوليو فلم تظهر قيمتها على شاشة السينما بشكل جيد إلا فى فترة الستينيات بأعمال قليلة مثل "رد قلبى" و"الباب المفتوح" و"بورسعيد" و"الأيدى الناعمة" و" الحقيقة العارية " وغيرها ..

عقب ثورة 30 يونيو مباشرة خرجت بعض الأعمال السينمائية البسيطة ، فقدم الفنان تامر عبد المنعم بشكل كوميدي ساخر فيلم «المشخصاتي2»، وانتقد الفيلم فترة حكم الجماعة الإرهابية التى انتهت بثورة الشعب في 30 يونيو، وأبرز الفيلم النجاح الكبير الذى حققته ثورة 30 يونيو فى تخليص مصر من حكم الجماعة، وقدم الفنان أحمد آدم فيلم «القرموطى فى أرض النار» ليكشف وجها آخر للإرهاب بشكل كوميدي ساخر ويتناول أحداث التفجيرات التي انتشرت في مصر عقب ثورة 30 يونيو، قدمت أيضا السينما أعمال تبرز القدوة الحقيقية وتضحيات الأبطال في تاريخ مصر الحديث ، فكان فيلم «الممر» الذى يتناول المرحلة الزمنية من حرب 1967 وحتى حرب الاستنزاف، ليحقق الفيلم نجاحًا كبيرًا.

المشاريع الضخمة العملاقة التي أعقبت ثورة 30 يونيو والمواقف البطولية لجيشنا العظيم تحتاج توثيق، وقريبا جدا سنشاهد فيلما يجسد ملحمة الثأر التي شنتها القوات المسلحة المصرية، على عناصر تنظيم داعش الإرهابي في محافظة درنة في ليبيا عام 2015 وهو فيلم "السرب " الذي كانت كافة العمليات العسكرية التي تمت فيه  حقيقية وفي أماكن مشابهة تماماً للأحداث الحقيقية ، وهذا الفيلم تنتظره الجماهير بشغف كبير وهو من تأليف عمر عبد الحليم وإخراج أحمد نادر جلال، وبطولة كل من: أحمد السقا وهند صبرى، و منى زكى، ودياب، وكريم فهمى، وآسر ياسين، و شريف منير، ومحمود عبد المغني .

الدراما التليفزيونية ربما تكون قد عبرت أكثر من السينما حاليا عن البطولات والثورات والأمجاد البطولية للجيش المصري فخلال مواسم رمضان العام الماضي والعام الحالي شاهدنا مسلسل " الاختيار 1 " و" الاختيار 2 " و" هجمة مرتدة " و" القاهرة كابول " ، ونتمني خلال الفترة المقبلة أعمالا تتعمق في إظهار نجاح الثورة في خروج أفضل ما فى المصريين وهو حبهم لوطنهم وتكاتفهم وتوحيد صفوفهم ضد الجماعات الإرهابية والوقوف خلف الجيش والشرطة .


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة