أكرم القصاص

متحف كفر الشيخ القومى فكرة على الورق تحولت لحقيقة فى عهد الرئيس السيسي "صور"

الأربعاء، 09 يونيو 2021 06:30 ص
متحف كفر الشيخ القومى فكرة على الورق تحولت لحقيقة فى عهد الرئيس السيسي "صور"
كفر الشيخ – محمد سليمان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تعددت المشروعات القومية التى شهدتها محافظة كفر الشيخ، منذ تولى الرئيس عبد الفتاح السيسى رئاسة الجمهورية، من بين تلك المشروعات  متحف كفر الشيخ القومى، والذى افتتحه الرئيس السيسى عبر الفيديو كونفرانس فى شهر نوفمبر الماضى، بعد طول انتظار 20 سنة، ليحقق حلم أكثر من 3 ملايين و570 ألف نسمة، فمنذ تولى الرئيس عبد الفتاح السيسى مهام منصبه وضع هموم وآمال المصريين منذ 7 سنوات نصب عينيه، فبعد مزرعة غليون السمكية أكبر مزرعة فى الشرق الأوسط، ومحطة كهرباء البرلس العملاقة، التى تنتج ضعف إنتاج السد العالى، وبدء إنشاء مصنعين لاستخلاص 41 عنصرا مشعا من الرمال السوداء، وغيرها من مشروعات قومية، جاء الدور على متحف كفر الشيخ لافتتاحه.

مكانة كفر الشيخ التاريخية

لعبت محافظة كفر الشيخ دورا حضاريا مهما عبر العصور، ويظهر ذلك من خلال القطع الأثرية المميزة بدءًا من الأدوات الحجرية كالأوانى والأختام التى ترجع إلى ما قبل عصر الأسرات والعصر العتيق، والتى تعكس الحياة اليومية والحرف والصناعات، حيث كانت بوتو مركزًا لصناعة الفخار والكتّان حتى العصر الرومانى، ثم تنتقل إلى تاريخ الطب والصيدلة والهندسة عبر العصور، وأخيرا تعرض أهم المقتنيات وبعض المكتشفات الأثرية من نطاق المحافظة خلال العصور اليونانية والرومانية والبيزنطية، حتى العصر الإسلامى.

 

كيف تصل للمتحف؟

المتحف تكلف 49 مليون جنيه، ويقع فى منطقة متميزة بمدينة كفر الشيخ، فبينه وبين كلية الطب البيطرى وكلية التربية سور، وعلى الجانب الآخر مطعم حديقة صنعاء وحديقة صنعاء، وحديقة الحيوان، ولكى تصل للمتحف للقادمين من القاهرة يتجه من كمين 30 يونيو "القرضا سابقا" بمدخل محافظة كفر الشيخ للقادمين من طنطا والقاهرة يتجه رافد الطريق، ويسلك طريق الجامعة وبعد مبنى كليات التربية والطب يجد مبنى المتحف، والقادمين من أى مكان يمكن الوصول للمتحف بالتاكسى بـ8 جنيهات فقط، أو استقلال سيارة نقل داخلى "سرفيس " خط الموقف أو المحطة اتجاه الجامعة والقرضا بـ2 جنيه.

الهدف من إقامة المتحف ومحتوياته

إقامة متحف كفر الشيخ ببنائه الحديث لتوثِّق التراث الثقافى للمحافظة ونشر الوعى الأثرى والحضارى بتراث محافظة كفر الشيخ، والمحافظات القريبة منها، ويتكون المتحف من ثلاث قاعات عرض رئيسية، تعرض قطع أثرية من نتاج حفائر منطقة تل الفراعين الأثرية وبعض المناطق الأثرية الأخرى من محافظة كفر الشيخ.

وتبلغ عدد القطع الاثرية الموجودة بالمتحف 1200 قطعة أثرية، المعروض منها 735 قطعة أثرية، ومن أهمها تمثال من العصر اليونانى الرومانى يصور طفلا فى بحيرة، وتمثال للملك رمسيس الثانى مع المعبودة سخمت، بالإضافة إلى لوحة تقدمية للملك تحتمس الثالث، و2 كتلة حجرية "عنصر معمارى"، ورأس لأحد ملوك الأسرة 30، وتمثال آخر لأحد الكهنة يرجع لعصر الأسرة 26، من منطقة تل الفراعين، كما يضم المتحف عملات فضية وذهبية لعصور متعددة، إضافة للمعدات التى تستخدم فى البناء، والمعدات والآلات الطبية التى تستخدم فى العمليات الجراحية.

أقسام المتحف 

يضم المتحف أقساماً للعرض المتحفى، بالإضافة إلى ثلاث قاعات عرض متنوعة موضوعياً وتاريخياً منها "قاعة بوتو"، وتضم نتائج أعمال الاكتشافات الأثرية من العصور المختلفة ومنطقة آثار تل الفراعين، وهى مدينة بوتو القديمة أقدم العواصم الفرعونية سنة 320 ق.م، والقاعة الثانية الكبرى وهى "قاعة العرض الرئيسية" وتضم عدة قاعات مقسمة تقسيماً موضوعيا وتاريخياً حسب العصور التاريخية المختلفة بما فيها عصر الأسر الفرعونية والعصرين اليونانى والرومانى، بالإضافة إلى عصور الحكم البيزنطى والإسلامى، فضلاً عن العصر القبطى، حيث يتم ربط المعروضات بمسار العائلة المقدسة بكنيسة سخا، والقاعة الثالثة وهى "قاعة العرض الدورى"، ويتم فيها عروض دورية متنوعة محددة فيها ديناميكية العرض المتحفى المتغير، وهذا بالإضافة إلى قاعة التهيئة المرئية والندوات العلمية" لتقديم بانوراما مرئية سينمائية متكاملة عن تاريخ كفر الشيخ والعرض المتحفى والقطع المعروضة بقاعات المتحف.

كما يضم المتحف 7 قطع أثرية منها تمثال مزدوج للملك رمسيس الثانى مع إحدى زوجاته وتمثال لسخمت إحدى المعبودات المصرية القديمة فى الديانة المصرية، وتمثال واقف للملك رمسيس الثانى وكتلتين حجرتين منقوش عليهما نص بالخط الهيروغليفية فى عصر بسمتك الثانى، ونقوش ملكية كبيرة لأحد الملوك غير المعروفين، ولوحه للهبات مؤرخه لعصر الملك تحتمس الثالث.

والمتحف يفتح أبوابه طوال أيام الأسبوع من الساعة 9 صباحاً وحتى الساعة 4 مساءً، ليتمكن الزائرين من الاستمتاع بمشاهدة القطع الأثرية المميزة الموجودة به، كما تم وضع مسار للزيارة خاص بذوى الاحتياجات الخاصة.

ويدور سيناريو العرض المتحفى لمتحف كفر الشيخ حول عرض موضوع رئيسى وهو أسطورة إيزيس وأوزوريس والصراع بين حورس وست، بالإضافة إلى إلقاء الضوء على مجموعة من الموضوعات مثل، تاريخ مدينة بوتو القديمة أحد العواصم المصرية القديمة.

ويكشف المتحف عن روعة تراثنا الإسلامى لقربه من مدينة فُوَه المعروفة بتاريخها الطويل وطابعها المتميز، ويعرض أيضا آثار مسيحية رائعة، حيث تحمل الكنيسة بسخا بالمحافظة الذكرى العطرة لزيارة العائلة المقدسة، كما يبرز سيناريو العرض المتحفى بعض الموضوعات، تاريخ العلوم خلال العصور التاريخية المختلفة مثل، الطب والبيطرة والصيدلة لربط المتحف بجامعة كفر الشيخ، إلى جانب تسليط الضوء على مسار رحلة العائلة المقدسة، إذ تعد مدينة سخا بمحافظة كفر الشيخ أحد المسارات التى عبرت منها العائلة المقدسة إلى الجهة الغربية، كما يبرز العرض المتحفى بعض الموضوعات ذات الصلة بمدينة فوه ذات التراث الإسلامى الثرى، حيث يضم كافة التراث الثقافى لكفر الشيخ باعتبارها ثالث مدينة تراثية بعد القاهرة ورشيد.

ويلقى المتحف الضوء على المعتقدات الجنائزية للمصريين القدماء ورؤيتهم لمفهوم البعث والحساب وسعيهم للخلود الأبدى فى العالم الآخر، حيث يضم مومياءً وتابوتا خشبيا ملونا ومجموعة من الأقنعة الجنائزية توضح تطور الممارسات الجنائزية المصرية حتى العصر الرومانى.

فكرة إنشاء المتحف

ترجع فكرة إنشاء متحف كفر الشيخ إلى عام 1992، بعدما خَصصت محافظة كفر الشيخ قطعة أرض بمساحة 6800 متر مربع داخل حديقة صنعاء لإنشاء متحف قومى يوثِّق التراث الثقافى ويهدف إلى نشر الوعى الأثرى والحضارى بتراث محافظة كفر الشيخ والمحافظات القريبة منها.

وقد بدأت الأعمال الإنشائية للمُتْحَف فى عام 2002، ولكنها توقفت فى عام 2011، ثم استكمِلَت بعد ذلك فى عام 2018، بعد توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة السياحة والآثار ومحافظة كفر الشيخ فى عام 2017، حيث بلغ إجمالى تكلفة المشروع 62 مليون جنيهًا مصريّا.

متحف كفر الشيخ قبلة الطلاب وأهالى المحافظة والمحافظات المجاورة

منذ افتتاح المتحف فى شهر نوفمبر تردد عليه أكثر من 30 ألف زائر ما بين طلاب مدارس وطلاب جامعيين، ونقابات وأهالى المحافظة، برغم الظروف التى تمر بها البلاد من إجراءات احترازية، وخلال تلك الفترة أعلنت عن العديد من المسابقة لإكتشاف المبدعين من الأطفال فى مجال الرسم، بنشر الوعى الثقافى والترفيهى، تنفيذاً لخطة قطاع المتاحف التابع للمجلس الأعلى للآثار بوزارة السياحة والآثار التى تعمل على ربط المجتمع المحيط بالمتحف من خلال اكتشاف مواهب الأطفال وتنمية قدراتهم، وذلك استكمالاً للدور الهام الذى يقوم به المتحف، استثمارا لأوقات الأطفال أثناء تواجدهم بالمنازل فى ظل أزمة جائحة كورونا، وأصبح المتحف مصدر إلهام المبدعين.

 

IMG20210306155335_00
 
قطع اثرية بالمتحف 

 

IMG20210306155342_00
 
معروضات متحف كفر الشيخ 

 

ادوات تدل  على المقاييس (1)
ادوات تدل على المقاييس (1)

 

ادوات تدل  على المقاييس
ادوات تدل على المقاييس

 

ادوات تستخدم في البناء (1)
ادوات تستخدم في البناء (1)

 

ادوات تستخدم في البناء
ادوات تستخدم في البناء

 

العملات الفضية والذهبية لعصور متعددة (1)
العملات الفضية والذهبية لعصور متعددة (1)

 

العملات الفضية والذهبية لعصور متعددة
العملات الفضية والذهبية لعصور متعددة

 

اواني لعصور قديمة
اواني لعصور قديمة

 

اواني وعملات (1)
اواني وعملات (1)

 

اواني وعملات
اواني وعملات

 

تعدد القطع الاثرية بالمتحف
تعدد القطع الاثرية بالمتحف

 

تماثيل اثرية بالمتحف
تماثيل اثرية بالمتحف

 

تماثيل وقطع اثرية (1)
تماثيل وقطع اثرية (1)

 

تماثيل وقطع اثرية
تماثيل وقطع اثرية

 

عملات فضية وقطع اثرية (1)
عملات فضية وقطع اثرية (1)

 

عملات فضية وقطع اثرية (2)
عملات فضية وقطع اثرية (2)

 

عملات فضية وقطع اثرية
عملات فضية وقطع اثرية

 

قطع اثرية بمتحف كفر الشيخ (1)
قطع اثرية بمتحف كفر الشيخ (1)

 

قطع اثرية بمتحف كفر الشيخ
قطع اثرية بمتحف كفر الشيخ

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة