أكرم القصاص

كل ما تريد معرفته عن توسعات مصفاة تكرير ميدور بالإسكندرية

الإثنين، 28 يونيو 2021 07:30 م
كل ما تريد معرفته عن توسعات مصفاة تكرير ميدور بالإسكندرية بنزين
كتبت – مروة الغول

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يأتى مشروع توسعات مصفاة تكرير ميدور الجارى تنفيذه حالياً فى محافظة الإسكندرية فى إطار استراتيجية تطوير مصافى التكرير التى تنفذها وزارة البترول والثروة المعدنية بهدف تأمين احتياجات السوق المحلى من المنتجات البترولية وصولاً لتحقيق الاكتفاء الذاتى خلال عام 2023 وفيما يلى أهم المعلومات المتعلقة بهذا المشروع والتى كانت كالتالى ..

 

س: كم يبلغ حجم استثمارات مشروع توسعات مصفاة تكرير ميدور؟

ج: مشروع توسعات مصفاة تكرير ميدور الجارى تنفيذه حالياً تبلغ التكلفة الاستثمارية له نحو ٤ر٢ مليار دولار .

 

س: كم سيضيف مشروع التوسعات الجديدة لمصفاه تكرير للطاقة التشغيلية الحالية؟

 ج: تضيف التوسعات الجديدة 60% زيادة فى الطاقة التشغيلية الحالية للمصفاة البالغة حالياً 100 ألف برميل للمساهمة فى توفير طاقات جديدة من المنتجات البترولية عالية الجودة . 

 

س: هل سيساهم مشروع توسعات مصفاة ميدور فى سد الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك المحلى ؟

ج: بعد تشغيل مشروع التوسعات العام المقبل ستكون قادرة على الإسهام بنحو 40% من الكميات التى يتم استيرادها لسد الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك المحلى، خاصة أن التوسعات الجديدة تضاعف إنتاج المصفاة من البنزين والسولار ووقود النفاثات من حوالى 3 مليون طن سنويا حالياً إلى نحو 5ر6 مليون طن فى غضون 3 سنوات حيث ان التوسعات تمثل امتداد لمصفاة ميدور التى تواكب الحداثة فى مجال التكرير منذ انشائها وستوفر انتاجا يواكب اعلى المواصفات العالمية للمنتجات البترولية بما يلبى متطلبات السيارات الحديثة ويتيح الدخول للسوق العالمى بتصدير الفائض من منتجات بترولية مطابقة للمواصفات. 

 

س: ما هو موقف تنفيذ الأعمال لمشروع التوسعات الجديدة ؟

ج. بلغت نسبة تقدم الاعمال لمشروع التوسعات الجديدة 71٪ حيث يجرى تنفيذ المشروع بهدف زيادة طاقة التكرير والحصول على منتجات بترولية عالية القيمة تتواكب مع المواصفات العالمية بهدف المساهمة فى تلبية جانب من احتياجات السوق المحلى وتصدير الفائض حيث سيزيد مشروع التوسعات الجديدة من الطاقة الإنتاجية لمصفاة ميدور من المنتجات البترولية المختلفة وفى مقدمتها السولار ثم البنزين عالى الأوكتين والبوتاجاز ووقود الطائرات علاوة على الفحم والكبريت.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة