أكرم القصاص

غضب فى نيوزيلندا بسبب فيلم بهوليود عن مذبحة كرايستشيرش.. اعرف السبب

الجمعة، 11 يونيو 2021 02:19 م
غضب فى نيوزيلندا بسبب فيلم بهوليود عن مذبحة كرايستشيرش.. اعرف السبب رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا ارديرن
كتبت ريم عبد الحميد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قالت صحيفة الجارديان البريطانية إن تركيز صناعة فيلم فى هوليود على تعامل رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن مع مذبحة كرايستشيرش الإرهابية، التى أسفرت عن مقتل أكثر 50 من المصلين المسلمين، أدى إلى إحباط وغضب فى البلاد، فى ظل اتهامات بتهميش الضحايا المسلمين.

ووفقا لموقع هوليود ريبورتر، ستقوم بدور البطولة فى الفيلم الممثلة الأسترالية روز بيرن، والتى ستجسد شخصية أرديرن، وسيكون اسم الفيلم "هم نحن" ، وهى عبارة مأخوذة من أحد خطابات أرديرن فى هذا الوقت، وسيقوم بإخراجه المخرج النيوزيلندى أندرو نيكول وإنتاج شركة فيلم ناشين.

وانتقد بعض النيوزيلنديين قرار أن يروى الفيلم قصة قيادة أرديرن على خلفية القتل الجماعى لـ51 من المسلمين على يد أحد البيض المتطرفين، ووصفوا هذا القرار بأنه استغلالى وعديم الإحساس.

من جانبه، نأت أرديرن بنفسها عن الفيلم، وأصدرت بيانا عبر المتحدث باسمها قالت فيه إن رئيسة الوزراء والحكومة ليس لهما دورا فى الفيلم.

وقال الكاتب والناشط المجتمعي جولد مير أن فكرة الفيلم عديمة الإحساس تماما، مضيفا أنه فى حين أن صناع الفيلم ربما يكونوا قد تشاورا مع بعض  أعضاء الجالية المسلمة، فإن الكثيرين لم يكن لديهم فكرة بالأخبار، بل إن الكثير من الضحايا أنفسهم لم يسمعوا عن هذا.

وتابع قائلا إن تركيز الفيلم الواضح على أرديرن يتجاهل تجربة المسلمين الذين نجوا من الهجوم، والحقيقة هى أن العديد من الضحايا يعانون الآن، ومازالوا يحاولون جمع الأشياء، ماليا وكل شىء.

ويواجه العديد من المصابين جراء الهجمات ضغوطا مالية مستمرة ومشكلات جسدية وصدمان نفسية مدى الحياة، وقد طالبوا الحكومة برد أفضل.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة