أكرم القصاص

اتحاد الكرة: لا علاقة لنا بتنفيذ عقوبة السعيد.. وقرارات مركز التسوية غير ملزمة

الأحد، 09 مايو 2021 12:59 م
اتحاد الكرة: لا علاقة لنا بتنفيذ عقوبة السعيد.. وقرارات مركز التسوية غير ملزمة عبد الله السعيد لاعب بيراميدز
كتب حاتم رضا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
كشف مسؤولو اتحاد الكرة أنه لا علاقة للجبلاية بتنفيذ الحكم الصادر لصالح النادى الأهلى ضد عبد الله السعيد لاعب بيراميدز، بإلزام الأخير بسداد مليونىّ دولار للقلعة الحمراء، وأوضح مسؤولو الجبلاية أن قرارات مركز التسوية والتحكيم غير ملزمة.
 
وأضاف مسؤولو الجبلاية أن هذا الحكم لن يتم تنفيذه، لأن اتحاد الكرة المنوط بالتنفيذ رفض الدعوى من قبل، والاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا" حفظ القضية ولم يصدر أى حكم لصالح الأهلى.
 
وأشار مسؤولو الجبلاية إلى أن الأهلي السعودى خرج من المشهد بمجرد فسخ اللاعب عقده بالتراضي مع الفريق، وبالتالي لا يوجد عليه عقوبة لأنه لم يخالف بنود العقد ولم يقم ببيع السعيد لأى فريق فى مصر، كما أوضح مسؤولو الجبلاية أن اللاعب لن يتم تغريمه لأنه أصبح حراً بعد فسخ عقده مع الأهلي السعودي وأتم الرحيل إلى بيراميدز وهو لاعب حر.
 
وأعلن النادى الأهلى حصوله على حكم من هيئة التحكيم بمركز التسوية والتحكيم بإلزام لاعب كرة القدم عبد الله السعيد بسداد 2 مليون دولار أمريكي إلى النادي الأهلي، قيمة الشرط الجزائي المتفق عليه والمنصوص بعقد بيع اللاعب من النادي الأهلي إلى نادى أهلي جدة السعودي نظرًا لقيام عبد الله السعيد بمخالفة شروط التعاقد.

وكان النادي الأهلي قد كلف المستشار حلمي عبد الرازق "رحمة الله عليه" المستشار القانوني للنادى، وبالتعاون مع اللجنة القضائية بالنادى، باتخاذ الإجراءات القانونية أمام مركز التسوية والتحكيم لحفظ حقوق النادي فى العقد المشار إليه.

وقدم إلى هيئة التحكيم كافة المستندات التي تؤكد أحقية النادي الأهلي فى الحصول على قيمة الشرط الجزائي المنصوص عليه في العقد.

وكان الأهلي قد تقدم بشكوى رسمية ضد عودة عبد الله السعيد بسبب انتقاله من أهلي جدة إلى بيراميدز في يناير 2019 دون موافقة الأهلي، وطلب مسئولو القلعة الحمراء الحصول على تعويض مالي بقيمة الشرط الجزائي في العقد ويبلغ مليوني دولار.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة