أكرم القصاص

كل ما تريد معرفته عن العاملين الأجانب فى مصر عام 2020.. إنفوجراف

الخميس، 20 مايو 2021 08:00 ص
كل ما تريد معرفته عن العاملين الأجانب فى مصر عام 2020.. إنفوجراف جهاز الإحصاء
كتب: مدحت عادل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
نشر الجهاز المركزي للتعـبئة العامة والإحصـاء، مجموعة من نتائج النشرة السنوية للعاملين الأجانب فى القطاع الحكومي والقطاع العام/ الأعمال العام عام 2020 ، والتى أظهرت تراجع إجمالى عـدد العـاملين الأجانب إلى 1172 أجنبي عام 2020، مقابل 1388 أجنبى عام 2019 بنسبة انخفاض بلغت 15.6%.

ورصد جهاز الإحصاء بالانفوجراف أهم مؤشرات العاملين الأجانب فى مصر على النحو التالى:

 

تمثل الدول الأوروبيـة العدد الأكبر مـن إجمالي عدد العاملين الأجانب فى القطاع الحكومى والقطاع العام/ الأعمال العام عـام 2020، حـيث بلغ 673 أجنبي بنسبة 57.4%، تليهـا الدول الآسيوية "غير العربية" بعدد 232 أجنبـى بنسبة 19.8%، بينما تمثل الدول الإقيانوسية "استراليا ـ نيوزيلاندا ـ غينيا الجديدة،... الخ" أقل الأعداد حـيث بلـغ عددهم 31 أجنبى فـقط بنسبة 2.6%.
 
وشكل الأجانب الحاصلين على مؤهل جامعى العدد الأكبر حيث بلغ 907 أجنبى بنسبة 77.4%، يليهم الحاصلين على مؤهل أقل من الجامعي بعدد 138 أجنبي بنسبة 11.8%، ويمثل الأخصائيـون (أصحاب المهن العلمية) العدد الأكبر حيث بلغ 742 أجنبي بنسبة 63.3%، يليهم كبار المسئولين والمديرون بعدد 286 أجنبي بنسبة 24.4%، يليها الفنيون ومساعدو الاخصائيين حيث بلغ عددهم 110 أجنبي بنسبة 9.4%  من إجمالي عدد الأجانب .
 
ويمثل العـاملين الأجانب بالقطاع العام/ الأعمـال الـعام العدد الأكبر حيث بلـغ عددهم 548 أجنبي بنسبة 46.8% "معظمهم يعملـون بالشركة القابضة للغازات الطبيعية" يليهم العـاملين الأجانب بالهيئات العامة بعدد 309  أجنبي بنسبة 26.4% "معظمهم يعملون في الهيئة المصرية العامة للبترول والهيئة الوطنية للإعلام -اتحاد الإذاعة والتلفزيون سابقاً-".
 
وبلغ عـدد الأجانب الذين قاموا بتجديد التعاقد للعمل في القطاع الحكومي والقطاع العام/ الأعمال العام 934 أجنبي بنسبة 79.7%، في حين بلغ عدد المتعاقدين لأول مرة 238 بنسبة 20.3% عام 2020.
 
 
5fe77a24-73c8-440a-9034-cd7985d3396c
 
 
 
6e4535bb-45a1-4bfa-996d-f3eb152684a4
 
 
ca101bcc-a25a-4492-a3ca-1c965ed7efe2
 
 
cb683c05-9514-45e9-a58e-cc69e0f402b8

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة