خالد صلاح

أطفال يشاركون بصورهم خلال متابعة حفل نقل المومياوات الملكية

الثلاثاء، 06 أبريل 2021 12:56 م
أطفال يشاركون بصورهم خلال متابعة حفل نقل المومياوات الملكية طفلة تتابع موكب المومياوات الملكية
كتبت: شيماء حمدى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

شارك القارئ خالد محمد، والد كلا من الطفلة "كنزى" و"زين الدين" بصورة لهما خلال متابعتها الاحتفالات والحدث العالمى لنقل المومياوات الملكية السبت الماضى، من خلال مبادرة "اليوم السابع" لتوثيق متابعة المصريين لموكب المومياوات، تحت عنوان "صور وابعت "عبر خدمة "واتس آب" اليوم السابع برقم 01280003799 أو عبر رسائل "فيس بوك" عبر الصفحة الرسمية لليوم السابع.

كنزى خالد 2
كنزى خالد 
كنزى خالد
كنزى خالد
زين الدين خالد
زين الدين خالد

كما شارك والد الطفلة ليليان مصطفى بصور لها.

ليان مصطفى
ليان مصطفى
لينان
لينان

وشارك الطفلان حبيبة وحمزة رامى عماد الدين بصورهما خلال متابعة موكب نقل المومياوات.

حبيبه رامي عمادالدين 1
حبيبه وحمزة  رامي عماد الدين 

 

حبيبه رامي عمادالدين
حبيبه  وحمزة رامي عمادالدين

وتابع العالم لحظة خروج ملوك مصر من المتحف المصرى بالتحرير فى مشهد مهيب متوجهين إلى المتحف القومى للحضارة، وضم الموكب الضخم 22 مومياء لملوك مصر القدماء، بينهم الملك سقنن رع تاعا، الذى سيكون أول ملك يغادر المتحف المصرى طبقًا لتسلسل الأحداث، قائد الموكب الملكى من ملوك الأسرة السابعة عشرة، كان حاكمًا لطيبة "الأقصر حاليًا"، بدأ حرب التحرير ضد الهكسوس، وأكمل الحرب من بعده ابناه كامس وأحمس الأول.
 

وعثر على مومياء الملك سقنن رع تاعا داخل تابوت ضخم من خشب الأرز بخبيئة الدير البحرى غرب الأقصر عام 1881م، وتشير الدراسات إلى أن الملك مات فى الأربعينيات من عمره، ولم تذكر كتب التاريخ ملابسات وأسباب وفاته، وحسب الدكتورة سحر سليم، أستاذ الأشعة بطب القاهرة، قالت إن الأشعة المقطعية للمومياء كشفت عن تعرضه لضربات فى الرأس والوجه وإصابته بجروح قاتلة، وأوضحت أن دراسة كشفت عن وجود تضاهى كبير بين أسلحة الهكسوس وجروح الملك ما يكشف عن دوره البطولى فى مواجهتهم.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة