أكرم القصاص

هانى أبو ريدة مسيرة إدارية وصلت للعالمية.. مهندس الكرة المصرية أدار انتخابات الكاف والفيفا باقتدار وحافظ على دور مصر الريادى.. اتفاقه مع موتسيبى أنهى فزاعة نقل مقر الاتحاد الأفريقى خارج الأراضى المصرية

الأحد، 11 أبريل 2021 05:32 م
هانى أبو ريدة مسيرة إدارية وصلت للعالمية.. مهندس الكرة المصرية أدار انتخابات الكاف والفيفا باقتدار وحافظ على دور مصر الريادى.. اتفاقه مع موتسيبى أنهى فزاعة نقل مقر الاتحاد الأفريقى خارج الأراضى المصرية أبو ريدة مع انفانتينو
أسماء عمر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يوم بعد الأخر، يثبت المهندس هاني أبو ريدة، عضو المجلس الأعلى للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، وعضو المكتب التنفيذي لـ"كاف"، أنه الفارس الأول للرياضة المصرية وواجهة مصر المشرفة داخليا وخارجيا، فقد نجح مؤخرا في الحفاظ على دور مصر الريادي في الكرة الإفريقية، بعد قدرته على التحكم بشكل كبير في خريطة انتخابات الاتحاد الإفريقي  ليضمن لمصر مقعدا ثابتا في المؤسسة الكروية الأكبر في العالم وهى "الفيفا".

وأدار أبوريدة معركة انتخابات الكاف والفيفا الأخيرة بحكمة الكبار، ليلعب دورًا كبيرا في تقريب وجهات النظر بين السويسري جياني إنفانتيو، رئيس فيفا وفوزي لقجع بعد خلاف بينهما بسبب دعم الأخير لأحمد أحمد المغضوب عليه من رئيس الفيفا، والتي أسفرت عن التحكم بشكل كبير في مسار انتخابات كاف الأخيرة، وظهر دور أبو ريدة كمايسترو التحكم في الانتخابات لدى كافة المرشحين، في إقناع إنفانتينو خلال اجتماع الرباط الذي جمع الرباعي المرشح الجنوب إفريقي باتريس موتسيبي، و السنغالي أجوستين سانجور والموريتاني أحمد ولد يحيي والإيفواري جاك أنوما، بأن الجنوب إفريقي هو الأنسب لرئاسة كاف حاليًا، على أن يتولي سانجور منصب النائب الأول وولد يحيي النائب الثاني وأنوما مستشارًا خاصًا لموتسيبي.

وأبدى أبو ريدة دعمه غير المعلن لموتسيبي وألمح الأخير لذلك عند مؤتمره الصحفي، بعد أن اتفق مع أبو ريدة على رفض مقترحات بنقل مقر كاف وأكد على بقائه في القاهرة بناء على مناقشاته مع مهندس الكرة المصرية وهو الأمر الذي كان يُقلق وزارة الشباب والرياضة المصرية في الآونة الأخيرة.

وكان أبو ريدة قد ألمح إلى دعمه المرشح الجنوب الافريقي منذ أكتوبر  الماضي عندما غازل رئيس الجمهورية الجنوب إفريقي سيريل رامفوزا (صهر رئيس الكاف الجديد) في تغريدة عبر حسابه الشخصي على تويتر مهنئا إياه بتولي بيتسو موسيماني تدريب الأهلي كاتبا بالإنجليزية "كلمات رائعة سيدي الرئيس .. كرة القدم طالما جمعت الشعوب في افريقيا، وحان الوقت للانتقال إلى المرحلة التالية بتبادل المواهب والخبرات بين أرجاء قارتنا".

وانسحاب الثلاثي من سباق رئاسة كاف لصالح موتسيبي، يؤكد الدور الكبير الذى لعبه أبو ريدة من أجل مصلحة الدولة المصرية، كان واضحًا بشكل كبير في الانتخابات المقبلة.

وبدأ هانى أبو ريدة مشواره مع كرة القدم في الثمانينيات، حيث تولى رئاسة منطقة بورسعيد لكرة القدم، ثم تم تعيينه عضوا بمجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم عام 1991، ثم تم انتخابه لمدة 3 دورات كأمين للصندوق حتى عام 2003، ثم انتقل هاني أبو ريدة في عام 2004 إلى الملعب الإفريقي وفاز بمقعد اللجنة التنفيذية للاتحاد الأفريقي، ويستمر نشاطه ليرأس لجنة التسويق بالكاف، ونظرا للعديد من نشاطاته لإفريقيا، وثقت به الجمعية العمومية بالاتحاد الأفريقي وقامت بإعادة انتخابه باللجنة التنفيذية حتى عام 2011.

وفي عام 2009 تم انتخابه كعضو في اللجنة التنفيذية للفيفا، وتولى مسئولية الإشراف على بعض المناسبات الرياضية التي تنظمها الفيفا ومنها كأس العالم للأندية 2013 في المغرب، ثم أصبح رئيس اتحاد كرة القدم في مصر عام 2016 بعد حصوله على أكبر عدد من الأصوات في انتخابات اتحاد كرة القدم في مصر، قبل أن ينجح في الحفاظ على مقعده في مجلس الفيفا والكاف مؤخرا.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة