أكرم القصاص

تعرف على طريقة النوم الصحيحة لمواجهة انسداد الأنف وطرق العلاج المختلفة

الإثنين، 22 مارس 2021 02:00 ص
تعرف على طريقة النوم الصحيحة لمواجهة انسداد الأنف وطرق العلاج المختلفة انسداد الأنف
كتبت هند عادل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

احتقان الأنف المعروف أيضًا باسم "انسداد الأنف"، لا يحدث دائمًا بسبب العدوى وعلى الرغم من أن التهابات الجهاز التنفسي العلوي سبب شائع، إلا أن تغيرات الطقس والحساسية والتغيرات الهرمونية يمكن أن تؤدي أيضًا إلى هذه المشكلة.

ووفقا لتقرير لموقع insider، عادة ما يكون احتقان الأنف ناتجًا عن التهاب حيث يستجيب الجسم لمحفز معين، مثل الفيروسات أو المواد المسببة للحساسية، كما يقول بريان أنتونو ، استشارى طب الأسرة وصحة المجتمع في كلية الطب بجامعة ديوك الأمريكية، مشيرا إلى أن تضخم أنسجة الأنف والأوعية الدموية يحد من تدفق الهواء ويخلق الشعور بالضيق في الأنف.

ما الذي يسبب انسداد الأنف؟
 

التهابات الجهاز التنفسي العلوي مثل نزلات البرد والانفلونزا والتهاب الجيوب الأنفية.

الهواء الجاف والتغيرات المفاجئة في الرطوبة.

المهيجات مثل دخان التبغ أو عوادم السيارات.

مسببات الحساسية مثل حبوب اللقاح أو عث الغبار أو وبر الحيوانات الأليفة.

التغيرات الهرمونية مثل الدورة الشهرية أو الحمل.

الاورام الحميدة الأنفية.

كيف يمكنك علاج انسداد الأنف

عند محاولة تخفيف احتقان الأنف، من المهم تجنب المهيجات ومسببات الحساسية التي قد تسبب احتقان الأنف بالإضافة إلى ذلك، هناك أيضًا العديد من العلاجات التي يمكنك تجربتها أبرزها شرب الكثير من الماء على إبقاء المخاط رقيقًا.

هناك أيضا النوم على ظهرك بدلًا من الاستلقاء على الجانب لتجنب احتقان المجريين الأنفيين أو كليهما، ويمكنك أيضًا إضافة وسادة إضافية لمزيد من الراحة، واستخدام المرطب للتخلص من الهواء الجاف المهيج وتخفيف أعراض الجهاز التنفسي، وتجربة بخاخات الأنف التي تحتوي على محلول ملحي، والتي يمكن أن تقلل أعراض الأنف وتقلل من احتمالية الإصابة بعدوى المسالك البولية.

استخدم محلولا ملحيا عبر الممرات الأنفية لتحسين أعراض الأنف حيث يمكن أن يزيل المواد المسببة للحساسية والمخاط عن طريق غسل الأنف للتأكد من عدم وجود أي بكتيريا أو جزيئات في الماء قد تسبب العدوى.

كيف يجب أن أنام مع انسداد في الأنف؟


إذا كنت تعاني من انسداد في الأنف، فقد تواجه مشكلة في النوم بالإضافة إلى ذلك، قد تلاحظ أن إحدى فتحات الأنف مسدودة أكثر من الأخرى ، وقد يكون هذا بسبب طريقة نومك.

قد يكون سبب واحد هو موضعك فعند الانتقال من الجلوس إلى الاستلقاء، هناك زيادة في الضغط في الأنف يمكن أن يساهم في الاحتقان إذا استلقيت على جانب واحد ، يمكن أن يحدث هذا أيضًا ويسبب انسدادًا في إحدى فتحتي الأنف، لكي تنام بأنفك مسدود ، استلق على ظهرك ، مدعومًا بوسادة بالإضافة إلى ذلك حاول استخدام مرطب وتناول مزيل احتقان الأنف.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة