خالد صلاح

مجهودات "الصحة" فى ترجمة وتنفيذ المبادرات الرئاسية الصحية

السبت، 06 فبراير 2021 10:05 ص
مجهودات "الصحة" فى ترجمة وتنفيذ المبادرات الرئاسية الصحية صورة ارشيفية
كتبت ــ إيمان على

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أحال المستشار حنفى جبالى، رئيس مجلس النواب، بيان وزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد إلي اللجنة البرلمانية المختصة  لدراسته، ومتابعة عمل الوزارة والتأكد من تنفيذ ما أدلى به الوزير، من إيضاحات علي أرض الواقع، وكلف رئيس الجلسة، اللجنة البرلمانية بإعداد تقرير حول ناتج مناقشتها بشأن بيان الوزير لعرضه علي مكتب المجلس.

وقالت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة: "مهمتنا قدر الإمكان قفل حنفية المرض.. وللأسف لم يدرك أحد أن مهمة وزارة الصحة الحفاظ على الصحة العامة"، وأشادت بمبادرات الرئيس عبد الفتاح السيسى، التى أطلقها مؤخرا للحفاظ على الصحة العامة، منها مبادرات السمنة لطلاب المدارس من الصف الأول الابتدائي إلي السادس الابتدائي.

وكان قد استعرض الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، الخميس الماضى أيضا تقريراً من الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، عرضت خلاله جهود الوزارة في تفعيل دور منصات التواصل الاجتماعي المختلفة، لإبراز إنجازات المبادرات الرئاسية الصحية، ومكافحة فيروس كورونا المستجد، وإرشادات التوعية اللازمة لمكافحة العدوى، وكذلك خطوات تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل، كما عرض التقرير جانباً من ردود أفعال المواطنين الإيجابية تجاه الخدمات الطبية المقدمة.

 ونرصد ما أنجزته الوزارة من مبادرات وأثرها على المواطنين، طبقا لتصريحات الوزارة والحكومة:

 -  تقديم الخدمة الطبية لأكثر من 90 مليون مواطن ضمن المبادرات الرئاسية.

- وصل معدل الزيارات من قبل المواطنين إلى 102 مليون زيارة.

- نجاح مبادرة القضاء على "فيروس سي" في الكشف على 70 مليون مواطن.

-  النجاح فى الوصول إلى صفر إصابات جراء فيروس "سى" وتوفير 64 مليار سنويا.  

- مسح 50 مليون مواطن للكشف عن الأمراض المزمنة كالضغط والسكر.

- إطلاق مبادرات السمنة لطلاب المدارس بفحص 9.7 مليون .

-  مبادرة صحة المرأة للكشف المبكر عن أورام الثدي وصرف العلاج ل 28 مليون سيدة.

- مبادرة الإصلاح للأطفال حديثي الميلاد ، بالكشف المبكر عن ضعف السمع .

-  حملة " صحتنا في أسلوب حياتنا " لدعم الحياة الصحية والتوعية بأسلوب التغذية .

- مبادرة أنت الأساس للكشف المبكر على سرطان الثدي .

- حل أزمة قوائم الانتظار، لأسبوع بدلا من شهور.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة