أكرم القصاص

التعليم تعلن نجاح كل من حضر امتحان أولى ثانوى اليوم وقابلته مشكلة فى السيستم

السبت، 27 فبراير 2021 06:54 م
التعليم تعلن نجاح كل من حضر امتحان أولى ثانوى اليوم وقابلته مشكلة فى السيستم امتحانات - أرشيفية
كتب ـ محمود طه حسين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أعلنت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، أن كل من حضر من طلاب الصف الأول الثانوي اليوم الامتحان فى الأحياء واللغة العربية وقابلته مشكلة فى السيستم ناجحا.
 
وأكدت الوزارة أن نسبة النجاح الإجمالية لطلاب أولى ثانوى الذين أدوا امتحان اللغة العربية والأحياء اليوم بلغت 90%.
 
وقررت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني إجراء الامتحانات الالكترونية للصفين الأول والثاني الثانوي بتعديل طفيف في المواعيد يضمن تخفيف الأحمال على شبكات الاتصالات، وعليه فإن الطلاب في المحافظات المبينة سوف يستكملون الامتحانات وفقا للجداول المرفقة.
 
تم الإعلان أنه بالنسبة للطلاب الذين تعذر عليهم أداء الامتحان من طلاب الصف الأول الثانوي، اليوم، لأية أسباب قانونية أو مرضية أو التعرض لمشكلة داخل اللجنة تعيق الامتحان وتم إثبات ذلك في محاضر رسمية داخل اللجنة، سيتم إعادة الامتحان لهم فيما بعد داخل مدارسهم لاحقًا.
 
كما أدى 26624 طالبا وطالبة بالصف الأول الثانوي (منازل – دمج - دولي) الامتحان ورقيًا من إجمالي 30786 طالب/طالبة بنسبة حضور 86.6%.
 
جدير بالذكر، أنه حضر 620 ألفا و133 طالب/طالبة بالصف الأول الثانوي، من إجمالي 656 ألفًا و834 طالب/طالبة على مستوى الجمهورية، اليوم، لأداء اختبار مادتي "اللغة العربية" و"الأحياء"، على موقع منصة الاختبارات الإلكترونية من خلال أجهزة التابلت في أول أيام امتحانات الفصل الدراسي الأول للعام الدراسي 2020/2021، والتي تستمر حتي 8 مارس 2021.
 
وتمكن 552 ألفًا و936 طالب/طالبة من أداء امتحان اللغة العربية بنسبة 89.1%، بينما تمكن 569 ألفًا و213 طالب/طالبة من أداء امتحان مادة الأحياء بنسبة 91.8%.

 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

عز الجارحى

نظام يحتاج لوقت ليتم التنفيذ

يجب على وزير التربية والتعليم الاقلال من القرارات المتضاربة والتى تصدر فى اليوم اكثر من مرة ومرعاة الطلبة واولياء الامور فى ذلك  اليوم يثبت ان هناك منظوومة تعليمية غير مكتملة 

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة